المعارضة المغربية تطالب البرلمان بإجراء مراجعة خارجية لموازنته
آخر تحديث GMT 18:44:52
المغرب اليوم -

بعدما أثارت تعويضات غلاب لموظفي مجلس النواب جدلاً كبيرًا

المعارضة المغربية تطالب البرلمان بإجراء مراجعة خارجية لموازنته

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - المعارضة المغربية تطالب البرلمان بإجراء مراجعة خارجية لموازنته

المعارضة المغربية تطالب البرلمان بإجراء مراجعة خارجية لموازنته
الرباط ـ رضوان مبشور

اعترضت أحزاب المعارضة المغربية في البرلمان، على المصادقة على تقارير مجلس المحاسبة لمجلس النواب (الغرفة الأولى للبرلمان)، وطالبوا بفحص موازنة المجلس عن طريق مكتب خارجي للمحاسبة، بعد تسجيلهم لمجموعة من الاختلالات التي شابت التقارير التي عرضها النائب الأول لرئيس مجلس النواب محمد يتيم المنتمي لحزب "العدالة والتنمية" الحاكم خلال الاجتماع الأخير لمكتب مجلس النواب. واحتجت فرق المعارضة في مجلس النواب، على جمع عدد كبير من التقارير وإدراجها كأخر نقطة في جدول أعمال اجتماع مكتب المجلس، وهو ما تم الاستجابة له من مكتب المجلس ليتم إدراجه في بداية جدول أعمال الجلسة، كما اعترضت أحزاب المعارضة على عدم احترام تقارير الحسابات للمرسوم الخاص في الصفقات العمومية، بعدما تم تسجيل وجود سندات طلب بقيمة تفوق 200 ألف درهم (25 ألف دولار)، حيث ينص القانون المغربي إتباع إجراءات العروض بدلاً من سندات الطلب، في حالة تجاوز الصفقات 200 ألف درهم. وشهد مكتب مجلس النواب الأسبوع الماضي، جدلاً كبيرًا لسبب التعويضات التي منحها رئيس مجلس النواب كريم غلاب لموظفي مكتبه، الذين استقدمهم في كانون الثاني/يناير 2012، بعدما وزع على أعضاء المكتب لائحة التعويضات من دون تحديد عدد المستفيدين داخل ظرف خاص يحمل عبارة "سري للغاية"، من دون إرفاق هذه اللائحة بمحضر الاجتماعات، حيث فوجئ موظفوه بعد فتحهم للأظرفة بأنها تتضمن تعويضات مالية كبيرة. وكشفت مصادر مطلعة، لـ"العرب اليوم"، أن غلاب منح تعويضات إلى كاتبه العام بقيمة 45 ألف درهم  عن كل 3 أشهر، مما يعني استفادته من تعويض بقيمة 180 ألف درهم منذ تعيينه، ومنح مدير ديوان المجلس والمستشار العام، والمهندس العام، مبلغ 36843.24 درهمًا لكل واحد منهم، مما يعني أنهم حصلوا على تعويضات سنوية بقيمة 150 ألف درهم، وتُضاف هذه التعويضات إلى أجورهم العادية والتي عادة تكون مرتفعة. ومنح رئيس مجلس النواب أعضاء ديوانه المكلفين بالدراسات تعويضًا بقيمة 25436.46 درهمًا عن كل 3 أشهر، أي ما يعادل 100ألف درهم، ومنح المستشارين التقنيين والمكلفين بالإعلام تعويضًا بقيمة 23561,60 درهمًا، أي ما يعادل أيضًا 100 ألف درهم، ومنح الكاتبة الخاصة للمجلس تعويضًا بقيمة 19687.72درهم كل 3 أشهر أي ما يعادل 80 ألف درهم .  

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المعارضة المغربية تطالب البرلمان بإجراء مراجعة خارجية لموازنته المعارضة المغربية تطالب البرلمان بإجراء مراجعة خارجية لموازنته



ظهرت دون مكياج معتمدة تسريحة الكعكة وأقراط هوب

جينيفر لوبيز بحقيبة من هيرميس ثمنها 20 ألف دولار

واشنطن-المغرب اليوم

GMT 18:19 2019 الخميس ,28 آذار/ مارس

هاني مظهر

GMT 17:39 2019 الجمعة ,12 إبريل / نيسان

بريشة هاني مظهر

GMT 04:41 2018 السبت ,31 آذار/ مارس

بريشة - محمد العقل

GMT 06:32 2017 الخميس ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

بيلا حديد تخطف الأنظار بإطلالة جريئة في نيويورك

GMT 12:02 2015 الأربعاء ,09 أيلول / سبتمبر

فوائد الحمص الوقاية من مرض السكري

GMT 17:22 2018 الثلاثاء ,18 أيلول / سبتمبر

محكمة مراكش ترفض إطلاق سراح نهيلة أملقي مؤقتًا

GMT 03:25 2015 الجمعة ,16 كانون الثاني / يناير

أبرز 5 ألعاب فيديو على "بلاي ستيشن 4" في 2015

GMT 07:14 2012 السبت ,06 تشرين الأول / أكتوبر

محمد صبحي يهدي مكتبة الإسكندرية صور "إخناتون"

GMT 02:52 2017 الخميس ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

نانسي عجرم تتألق بإطلالات عصرية في "ذا فويس كيدز"

GMT 20:42 2019 السبت ,12 كانون الثاني / يناير

الفنانة المغربية "فليفلة" تُنقل إلى "العناية المُركزة"

GMT 00:38 2018 الجمعة ,14 كانون الأول / ديسمبر

نكشف تفاصيل الفضيحة الجنسية لمُضيفة الطيران المغربية
 
almaghribtoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib