تل أبيب تراهن على التطبيع مع المغرب عبر مائدة الإفطار
آخر تحديث GMT 20:07:22
المغرب اليوم -

تمور إسرائيلية تغزو أسواق المملكة بأسعار بخسة

تل أبيب تراهن على "التطبيع" مع المغرب عبر مائدة الإفطار

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - تل أبيب تراهن على

تمور إسرائيلية تغزو أسواق المملكة بأسعار بخسة
الدار البيضاء ـ سعيد بونوار

إستنكرت تنظيمات حقوقية في المغرب، ظهور منتجات إسرائيلية في الأسواق المحلية مصنعة ومنتجة في تل أبيب، وفي مقدمتها التمور، التي تُغرق السوق المغربية، وتعرض للناس بأثمان بخسة. ودعت هذه التنظيمات الحكومة المغربية إلى تحديد موقفها من تنامي التعاون "السري" بين مؤسسات اقتصادية مغربية وأخرى إسرائيلية، لا سيما في المجال الزراعي، وما إذا كان ذلك سيشكل بوابة تطبيع سياسي يرفضه الشعب المغربي.
وأكد مصدر من "المرصد المغربي لمناهضة التطبيع مع إسرائيل"، لـ"المغرب اليوم"، أنه تم رصد تمور تحمل علامة تجارية يُفترض أنها من إسرائيل، وأن مواطنين مغاربة لا يدركون مصدرها، ويقبلون عليها خلال شهر رمضان الكريم، وذلك لثمنها الرخيص.
وأشارت تقارير المنظمات الحقوقية، إلى أن هناك عددًا من المؤسسات الزراعية المغربية تتعامل بشكل "مكشوف" مع إسرائيل، وهو ما دفعها إلى مساءلة الحكومة، قبل دعوة قواعدها إلى الخروج، احتجاجًا على "تطبيع" قد يمر من مائدة الإفطار.
ولم يصدر أي تكذيب من قبل الحكومة المغربية، بشأن صحة تداول تمور إسرائيلية في أسواق المملكة، باستثناء تأكيد مقتضب لوزارة الداخلية يؤكد عمل الحكومة على تزويد السوق بكل المنتجات الأساسية.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

تل أبيب تراهن على التطبيع مع المغرب عبر مائدة الإفطار تل أبيب تراهن على التطبيع مع المغرب عبر مائدة الإفطار



تتألف من قميص "بولكا دوت" وسروال متطابق

فيكتوريا بيكهام تُدهش متابعيها بطقم بيجاما مميز

لندن ـ المغرب اليوم

GMT 03:08 2019 الأربعاء ,13 شباط / فبراير

الخريبي يعلن أفريقيا ستقود العالم لمدة 3 قرون "

GMT 17:39 2019 الجمعة ,12 إبريل / نيسان

بريشة هاني مظهر

GMT 13:10 2019 الإثنين ,18 آذار/ مارس

بريشة هاني مظهر

GMT 12:05 2017 الخميس ,28 كانون الأول / ديسمبر

بقلم : أسامة حجاج

GMT 18:02 2019 السبت ,16 آذار/ مارس

بريشة هاني مظهر

GMT 12:03 2017 الخميس ,28 كانون الأول / ديسمبر

بقلم : عهد التميمي

GMT 12:09 2018 الإثنين ,01 كانون الثاني / يناير

اسامة حجاج
 
almaghribtoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib