طالبان باكستان تنضم إلى الصراع السوري مؤكّدة بثَّها تسجيلات لانتصاراتها قريبًا
آخر تحديث GMT 21:18:52
المغرب اليوم -

توجُّه مئات المقاتلين إلى دمشق بناءً على طلب "الأصدقاء العرب"

"طالبان" باكستان تنضم إلى الصراع السوري مؤكّدة بثَّها تسجيلات لانتصاراتها قريبًا

المغرب اليوم -

المغرب اليوم -

عناصر من الجيش السوري الحر
دمشق - جورج الشامي

أكّدت تقارير صحافيّة أن "طالبان" الباكستانية انضمت إلى الصراع السوري، حيث أقامت معسكراتٍ، ودفعت بمئات المقاتلين إلى سورية، للقتال إلى جانب "الثوار" و"المجاهدين" ضدّ حكم الرئيس السوريّ بشّار الأسد، موضّحة أن "طالبان" ستبث قريبًا تسجيلات لـ"انتصاراتهم" في سورية. وحسب وكالة "رويترز" البريطانية فقد أعلن قادة "طالبان" في باكستان، الأحد، أنهم قرّروا الانضمام إلى الصراع في سورية، قائلين إن مئات المقاتلين توجَّهوا إلى سورية للقتال إلى جانب "إخوانهم المجاهدين".
وقال أحد القياديّين: "عندما يحتاج إخواننا المساعدة نرسل مئات المقاتلين، وكذلك أصدقاؤنا العرب"، موضحًا أن "طالبان" ستبث قريبًا تسجيلات لـ"انتصاراتهم" في سورية.
فيما قال قيادي آخر في "طالبان باكستان" طلب عدم نشر اسمه، إن قرار إرسال مقاتلين إلى سورية جاء بناءً على طلب من "الأصدقاء العرب"، وقال للوكالة: "بما أن إخواننا العرب جاؤوا إلى هنا طلبًا للمساعدة فإننا مُلزَمون بمساعدتهم كلٌّ في بلده، وهذا ما فعلناه في سورية".
وأضاف: "أقمنا معسكراتنا في سورية، بعض رجالنا يَخرجون ثم يعودون بعد أن يُمضوا وقتًا في القتال هناك".
واعتبر الكاتب الباكستاني البارز والخبير في شؤون "طالبان" أحمد راشد أن "إرسال الحركة مقاتلين إلى سورية من المُرجَّح أن يُنظر إليه على أنه خطوة مُرحَّب بها من قبل حلفاء الحركة في تنظيم القاعدة"
وقال راشد: "ظلت طالبان الباكستانية -نوعًا ما- بديلاً للقاعدة، لدينا كلّ هؤلاء الأجانب الموجودين في المناطق القبَليّة الخاضعة للحكم الاتحاديّ، والذين ترعاهم طالبان الباكستانية أو تُدرّبهم".
وتابع: "إنهم يتصرفون وكأنهم جهاديّون عالميّون، ولديهم على وجه الخصوص أغراض القاعدة نفسها. أعتقد أن هذه طريقة لترسيخ العلاقات مع جماعات سورية متشدّدة، ولتوسيع نطاق نفوذهم.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

طالبان باكستان تنضم إلى الصراع السوري مؤكّدة بثَّها تسجيلات لانتصاراتها قريبًا طالبان باكستان تنضم إلى الصراع السوري مؤكّدة بثَّها تسجيلات لانتصاراتها قريبًا



البدلات الضخمة صيحة مُستمرة كانت وما تزال رائدة بقوّة

الاتّجاهات المشتركة بين سيندي كروفورد وابنتها كيا جيربر

واشنطن - المغرب اليوم

GMT 17:39 2019 الجمعة ,12 إبريل / نيسان

بريشة هاني مظهر

GMT 03:08 2019 الأربعاء ,13 شباط / فبراير

الخريبي يعلن أفريقيا ستقود العالم لمدة 3 قرون "

GMT 12:09 2018 الإثنين ,01 كانون الثاني / يناير

اسامة حجاج

GMT 12:05 2017 الخميس ,28 كانون الأول / ديسمبر

بقلم : أسامة حجاج

GMT 12:03 2017 الخميس ,28 كانون الأول / ديسمبر

بقلم : عهد التميمي

GMT 13:10 2019 الإثنين ,18 آذار/ مارس

بريشة هاني مظهر

GMT 18:02 2019 السبت ,16 آذار/ مارس

بريشة هاني مظهر
 
almaghribtoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib