الحكومة الموريتانية ترفض تسديد مستحقات الرؤساء السابقين
آخر تحديث GMT 07:17:15
المغرب اليوم -

اعتبره البعض خرقًا لاتفاق "دكار" والعرف الوطني

الحكومة الموريتانية ترفض تسديد مستحقات الرؤساء السابقين

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - الحكومة الموريتانية ترفض تسديد مستحقات الرؤساء السابقين

منع رؤساء موريتانيا السابقون من علاواتهم المستحقة
نواكشوط ـ محمد شينا

أفادت مصادر متطابقة بأن "الحكومة الموريتانية ترفض حتى الساعة تسديد رواتب عام كامل مستحق للرئيس السابق سيدي محمد ولد الشيخ عبد الله، وفق مقتضيات اتفاق "دكار"، الموقع قبل فترة بين الحكومة الموريتانية والجبهة الوطنية للدفاع عن الديمقراطية، والذي أنهى أزمة سياسية في العام 2008، والتي تسبب فيها انقلاب عسكري قاده الرئيس الحالي محمد ولد عبد العزيز ووضع حدًا لنظام الرئيس السابق سيدي محمد ولد الشيخ عبد الله.
وكان اتفاق "داكار" تضمن اعتبار ولد الشيخ عبد الله رئيسًا قانونيًا منذ الانقلاب عليه إلى يوم استقالته، وهي الفترة التي قضاها ولد الشيخ عبد الله وهو يعتبر نفسه الرئيس الشرعي للبلد وتسانده فيها الجبهة الوطنية للدفاع عن الديمقراطية، وقد تعهدت الرئاسة الموريتانية والحكومة حينها للوسيط السنغالي بتسديد تلك الرواتب.
وقالت صحيفة "السراج" الموريتانية: إن السلطات الحالية تمتنع أيضًا عن تسديد العلاوات الأخرى المستحقة لولد الشيخ عبد الله، رئيسًا سابقًا، بما فيها الحصول على سيارة حكومية، واكتفت بالراتب الأساسي المنزوع من كل العلاوات المصاحبة.
وكانت الصحافة الموريتانية أيضًا تناولت قبل أيام على نطاق واسع خبرًا، يفيد بأن "الرئيس الأسبق أعلي ولد محمد فال، الذي قاد المرحلة الانتقالية بعد الإطاحة بنظام ولد الطياع، رفع دعوى إدارية ضد وزارة المال الموريتانية، بعد رفضها منحه علاواته رئيسًا سابقًا للبلاد".
وقالت الصحف الموريتانية: إن ولد محمد فال طلب من الوزارة المعنية منحه علاوات النقل والأثاث، التي ينص عليها مرسوم حكومي يتعلق بحقوق الرؤساء السابقين، لكن الوزارة لم تستجب لطلبه وماطلته طيلة العام الماضي، فقرر مقاضاتها أمام الغرفة الإدارية في محكمة نواكشوط.
وكشفت المصادر عن أن "المبلغ الذي يطالب به ولد محمد فال وزارة المال هو مليونان و700 ألف أوقية، لكنه أكد لمحاميه "أنه يصر على أخذه حق له في الدولة، رغم عدم حاجته إليه".
حكم ولد محمد فال موريتانيا لعامين، بعد أن قاد انقلابًا عسكريًا أطاح بالرئيس الأسبق معاوية ولد الطايع في العام 2005. ويعتبر ولد محمد فال حاليًا من أشد المعارضين لنظام الرئيس الحالي محمد ولد عبد العزيز.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الحكومة الموريتانية ترفض تسديد مستحقات الرؤساء السابقين الحكومة الموريتانية ترفض تسديد مستحقات الرؤساء السابقين



تتألف من قميص "بولكا دوت" وسروال متطابق كجزء من تشكيلتها خلال 2019

فيكتوريا بيكهام تُدهش متابعيها بطقم بيجاما مميز يُقدّر سعره بحوالي 2000 دولار

لندن ـ المغرب اليوم

GMT 03:08 2019 الأربعاء ,13 شباط / فبراير

الخريبي يعلن أفريقيا ستقود العالم لمدة 3 قرون "

GMT 17:39 2019 الجمعة ,12 إبريل / نيسان

بريشة هاني مظهر

GMT 13:10 2019 الإثنين ,18 آذار/ مارس

بريشة هاني مظهر

GMT 12:05 2017 الخميس ,28 كانون الأول / ديسمبر

بقلم : أسامة حجاج

GMT 18:02 2019 السبت ,16 آذار/ مارس

بريشة هاني مظهر

GMT 12:03 2017 الخميس ,28 كانون الأول / ديسمبر

بقلم : عهد التميمي

GMT 12:09 2018 الإثنين ,01 كانون الثاني / يناير

اسامة حجاج
 
almaghribtoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib