جنايات مدينة مكناس المغربية تدين شابًا شاذًا جنسيًا بالحبس عشر سنوات نافذة
آخر تحديث GMT 02:29:35
المغرب اليوم -

والدتُه تقدّمت بشكوى تتهمه فيها باغتصابها تحت التهديد بالسلاح الأبيض

جنايات مدينة مكناس المغربية تدين شابًا شاذًا جنسيًا بالحبس عشر سنوات نافذة

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - جنايات مدينة مكناس المغربية تدين شابًا شاذًا جنسيًا بالحبس عشر سنوات نافذة

جنايات مدينة مكناس المغربية تدين شابًا شاذًا جنسيًا
فاس - حميد بنعبد الله

حكمت غرفة الجنايات الاستئنافية في مدينة مكناس المغربية، الأربعاء، بالسجن النافذ لعشر سنوات، على شاب شاذ جنسيًا متهم باغتصاب والدته توبع كذلك بتهم متعلقة بـ "هتك عرض قاصر بالعنف"، في حادث يعود إلى أكثر من سنة لما أُوقف المتهم بناءً على شكوى تقدمت بها والدته تتهمه فيها باغتصابها تحت التهديد بالسلاح الأبيض . وتعود وقائع هذه القضية المقززة التي تتبعها جمهور غفير حضر إلى قاعة الجلسات في المحكمة طيلة محاكمة هذا الشاب، بعدما اشتكت الأم البالغة من العمر 43 عامًا ابنها العشريني إلى القضاء في أواخر شهر أيار/ مايو، في شكاية اتهمته فيها بمضاجعتها تحت العنف وتهديدها بسكين كبير أشهره في وجهها قبل أن يُقدم على فعله الشنيع في حقها.
وأوضحت الأم أن ابنها هددها بالقتل إن لم تمتثل إلى نزواته الجنسية المريضة، بعدما قاومته إنقاذًا لشرفها الذي حاول أقرب المقربين إليها دنسه، حيث دخلت غرفة في منزلها وأقفلت عليها الباب للحيلولة دون تنفيذ جريمته في حقها، وظلت مختبئة إلى غاية طلوع النهار، قبل أن تغادرها لحاجتها إلى دخول الحمام، رغم أنها وجدته في انتظارها متربصًا بها.وانقض الابن الشاذ على والدته بمجرد خروجها من الغرفة، وجردها من ملابسها بالقوة، قبل أن ينزع سرواله ويعنفها إلى أن أغمي عليها، حيث مارس معها شذوذه الجنسي، قبل أن تكتشف كونه مارس معها الجنس في فترة غيبوبتها، حسب ما روت الأم المكلومة أثناء الاستماع إليها من قبل الضابطة القضائية وهيئة الحكم في غرفتي الجنايات الابتدائية والاستئنافية.وأكدت الأم في تصريحاتها أن ابنها دأب على استدراج أطفال قاصرين إلى منزلها لممارسة الجنس معهم بطرق شاذة، دون أن تنفع محاولاتها لثنيه عن هذا الفعل الشنيع من دون أن تدري أن يومًا سيأتي تكون فيه إحدى ضحايا شذوذه ورغباته الجنسية الجامحة، مؤكدة أنه طالما هددها بالضرب بواسطة سكين وقتلها إذا استمرت في نهيه عن فعله الشنيع.ولم تكن الأم لوحدها من اشتكت الشاب إلى القضاء، بل تبعتها أم بنت قاصرة أخرى عزّزت شكايتها ضده بعريضة موقّعة من قبل سكان الحي، تفيد كونه يتحرش بأطفال الحي ويشكل خطرًا عليهم، فيما أكدت ابنتها القاصرة في تصريحاتها التمهيدية أن الشاب تقدم إليها وهي أمام منزل والديها، وأرغمها على مرافقته إلى مرحاض منزل والدته حيث اغتصبها.وأعلنت سيدة أخرى أن المتهم تحرش بابنتها القاصرة، واعترض سبيلها في طريقها إلى متجر في الحي، قبل أن تتمكن من الفرار، في الوقت الذي قالت فيه جارة لأم المتهم، إنها سمعت صراخًا منبعثًا من منزلها لتتأكد أن الأم كانت تصرخ من شدة الآلام وابنها يمارس الجنس معها، مؤكدة معاينتها آثار التعذيب على جسد أم المتهم خاصة في وجهها.واعترف المتهم الذي أكد أنه يعاني من اضطرابات نفسية جعلته مهووسًا بممارسة الشذوذ الجنسي مع الأطفال بالمنسوب إليه، وحكى أمام المحكمة واقعة اغتصاب والدته ومحاولة هتك عرض طفلة، مقرًا باستدراجه أطفالاً من الحي إلى منزل والدته بنية هتك عرضهم، غير أن والدته طالما تدخلت لمنعه من ذلك، قبل أن يعرضها إلى الضرب والتعنيف. 

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

جنايات مدينة مكناس المغربية تدين شابًا شاذًا جنسيًا بالحبس عشر سنوات نافذة جنايات مدينة مكناس المغربية تدين شابًا شاذًا جنسيًا بالحبس عشر سنوات نافذة



GMT 01:09 2019 الإثنين ,09 كانون الأول / ديسمبر

قدماء المقاومين وأعضاء جيش التحرير تنظم مهرجانًا خطابيًا

بدت وكأنها فى جلسة تصوير بدلًا من قضاء وقتًا مرحًا

كايلى جينر وابنتها بكامل أناقتهما في رحلة للتزلج

واشنطن - المغرب اليوم

GMT 10:15 2019 الأحد ,08 كانون الأول / ديسمبر

"الكيمونو" القطعة المثالية في الشتاء لإطلالة جذابة
المغرب اليوم -

GMT 04:31 2019 الأحد ,08 كانون الأول / ديسمبر

اختاري ديكور مميز لأطفالك التوأم مع 6 نصائح للخبراء
المغرب اليوم - اختاري ديكور مميز لأطفالك التوأم مع 6 نصائح للخبراء

GMT 15:49 2019 الأحد ,08 كانون الأول / ديسمبر

عم منفذ هجوم فلوريدا يؤكد أنه لم يكن يثير أي شكوك أو ريبة
المغرب اليوم - عم منفذ هجوم فلوريدا يؤكد أنه لم يكن يثير أي شكوك أو ريبة

GMT 03:06 2019 الأحد ,08 كانون الأول / ديسمبر

مجد القاسم يقدم برنامج تلفزيوني اسبوعي لأول مرة
المغرب اليوم - مجد القاسم يقدم برنامج تلفزيوني اسبوعي لأول مرة

GMT 03:10 2019 السبت ,07 كانون الأول / ديسمبر

تصاميم أزياء جيفنشي لما قبل خريف 2020 مستوحاة من الطبيعة
المغرب اليوم - تصاميم أزياء جيفنشي لما قبل خريف 2020 مستوحاة من الطبيعة

GMT 11:28 2019 السبت ,07 كانون الأول / ديسمبر

العاهل المغربي يرفض استقبال نتنياهو

GMT 20:30 2019 الثلاثاء ,26 تشرين الثاني / نوفمبر

مانشستر سيتي يفاوض رحيم سترلينج لتجديد عقده

GMT 11:31 2019 الثلاثاء ,26 تشرين الثاني / نوفمبر

توماس توخيل أمام قرار صعب يتعلق بنجمه البرازيلي نيمار

GMT 17:23 2019 الثلاثاء ,26 تشرين الثاني / نوفمبر

رسالة مؤثرة من ميسي إلى نيمار يطالبه بالعودة إلى برشلونة

GMT 17:57 2019 الثلاثاء ,26 تشرين الثاني / نوفمبر

كلوب يثير الشكوك حول مشاركة صلاح أمام نابولي

GMT 18:29 2019 الثلاثاء ,26 تشرين الثاني / نوفمبر

تبرئة تشابي ألونسو من تهمة الاحتيال الضريبي

GMT 19:02 2019 الثلاثاء ,26 تشرين الثاني / نوفمبر

ظهور محمد صلاح في تدريب ليفربول قبل مواجهة نابولي

GMT 12:02 2019 الثلاثاء ,26 تشرين الثاني / نوفمبر

بيب غوارديولا يثني على ميكل أرتيتا ويتوقع له مستقبلًا باهرًا

GMT 18:42 2019 الثلاثاء ,26 تشرين الثاني / نوفمبر

جوارديولا يستبعد رحيل مساعده أرتيتا هذا الموسم

GMT 00:36 2019 الأربعاء ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

دييجو ديمي يتحول من رجل مهمش إلى قائد حقيقي في لايبزج

GMT 19:12 2019 الثلاثاء ,26 تشرين الثاني / نوفمبر

برايتون الإنجليزي يمدد عقد مدربه جراهام بوتر حتى 2025
 
almaghribtoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib