حزبا الاتحاد والاستقلال يعلنان بداية التنسيق الفعلي بينهما
آخر تحديث GMT 12:45:49
المغرب اليوم -

شكلوا جبهة لمواجهة مدِّ "العدالة والتنمية" المغربي الحاكم

حزبا "الاتحاد" و"الاستقلال" يعلنان بداية التنسيق الفعلي بينهما

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - حزبا

الاتحاد" و"الاستقلال" يعلنان بداية التنسيق الفعلي بينهما
الرباط – رضوان مبشور

الرباط – رضوان مبشور أعلن كل من حزب "الاتحاد الاشتراكي للقوات والشعبية" و "الاستقلال" المغربيين، عن بداية التنسيق الفعلي بينهما، بعدما عرضا في العاصمة المغربية الرباط، الخميس، برنامج عملهما، بعد المصادقة عليه من طرف قيادتي الحزبين، والذي يهدف بالأساس إلى وقف هيمنة حزب "العدالة والتنمية" الاسلامي الذي يقود الحكومة مند كانون الأول/ يناير 2012. ويمتد هذا التنسيق بين الحزبين المعارضين إلى غاية الاستحقاقات الانتخابية المقبلة.
ويأتي هذا الاتفاق على بعد أشهر فقط من انسحاب حزب "الاستقلال" من الحكومة، تاركا مكانه لحزب "التجمع الوطني للأحرار"، بعدما توترت العلاقة بين كل من حميد شباط وعبد الاله بنكيران، رئيس الحكومة، ليقرر بعد ذلك "الاستقلال" التحالف مع "الاتحاد الاشتراكي" في المعارضة، أملا في إحياء التكتل التاريخي بين الحزبين، الذي تم تشكيله في بداية التسعينات من القرن الماضي، ويحمل اسم "الكتلة".
لكن إعادة إحياء هذا المشروع من جديد يصطدم بتواجد الضلع الثالث من تحالف "الكتلة" ضمن أحزاب الائتلاف الحاكم، ويتعلق الأمر بحزب "التقدم والاشتراكية" الذي اختار البقاء مع "العدالة والتنمية" في الحكومة.
وهاجمت الوثيقة مرجعية تحالف "الاتحاد" و"الاستقلال"، حزب "العدالة والتنمية"، وقالت أنه "فشل في تدبير شؤون البلاد من خلال قيادته للحكومة"، معتبرة أنه "اختار الحلول السهلة للمعضلات الاقتصادية، عبر الزيادة في أثمان المحروقات وضرب الحركة النقابية"، مضيفة أن "القرارات اللاشعبية التي اتخذها الحزب الحاكم فضحت قصوره في تحمل المسؤولية الحكومية، وفضحت نواياه المضمرة للسطو على الدولة والمجتمع".
وقالت الوثيقة ذاتها ، أن "الأغلبية الحكومية غير منسجمة، وتشتغل تحت هيمنة حزب العدالة والتنمية، ورغباته المعلنة في التراجع عن كل المكتسبات الدستورية وتعطيل عمل المؤسسات".
وأعلن عبد الحميد الجماهري، عن حزب "الاتحاد الاشتراكي"، أن التحالف بين رفاق شباط وإدريس لشكر هدفه "عدم السماح لبنكيران في المضي في مسلسل الفشل الذي يقوده، ولن يسمحا له بجعل المغرب جزءا من أجندة إقليمية لتسييد النموذج الواحد للجماعات الاسلامية التي تدعي الإعتدال".
وحسب مصادر حزبية فإن وثيقة التنسيق المشتركة "تتضمن التنسيق الاعلامي المشترك القائم على تعاون المنابر الاعلامية للحزبين، وكذلك التنسيق النقابي والميداني".

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

حزبا الاتحاد والاستقلال يعلنان بداية التنسيق الفعلي بينهما حزبا الاتحاد والاستقلال يعلنان بداية التنسيق الفعلي بينهما



اعتمدت لوك الكاجوال في الشورت الجينز والألوان المُنعشة

تصميمات صيفية لـ"جيجي حديد" تكشف عن علاقة عاطفية

نيويورك - المغرب اليوم

GMT 18:19 2019 الخميس ,28 آذار/ مارس

هاني مظهر

GMT 17:39 2019 الجمعة ,12 إبريل / نيسان

بريشة هاني مظهر

GMT 04:41 2018 السبت ,31 آذار/ مارس

بريشة - محمد العقل

GMT 07:44 2018 الجمعة ,26 كانون الثاني / يناير

قواعد استعمال اللون الأصفر في غرفة نومك دون توتر

GMT 01:58 2015 الثلاثاء ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

"أوفر بلو" أول يخت يستخدم للسكن في عرض البحر

GMT 14:09 2015 الثلاثاء ,13 تشرين الأول / أكتوبر

فوائد الخبيزة لمعالجة ضغط الدم العالي

GMT 00:45 2015 الخميس ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

خبراء التغذية يكشفون أفضل 20 نصيحة لفقدان الوزن

GMT 17:52 2014 الخميس ,06 تشرين الثاني / نوفمبر

الفوائد الصحية لاستعمال زيت خشب الصندل العطري
 
almaghribtoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib