اشتباكات عنيفة بين الحكوميَّة ومقاتلي الكتائب في حيّ القدم وإعطاب دبّابة
آخر تحديث GMT 05:12:33
المغرب اليوم -

قصف جوِّي لمناطق في بلدة الشيخ مسكين الدرعيَّة أدَّى لسقوط جرحى

اشتباكات عنيفة بين "الحكوميَّة" ومقاتلي الكتائب في حيّ القدم وإعطاب دبّابة

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - اشتباكات عنيفة بين

اشتباكات عنيفة في حي القدم
حلب - هوازن عبد السلام - جورج الشامي

أعلن المرصد السوري لحقوق الإنسان أن اشتباكات عنيفة تدور بين القوات الحكومية ومقاتلي الكتائب المقاتلة في منطقة بور سعيد في حي القدم، في دمشق، وأنباء عن إعطاب دبابة للقوات الحكومية وسقوط خسائر بشرية في صفوفها، وسط استقدام القوات الحكومية لتعزيزات عسكرية جديدة إلى منطقة القدم، في حين قصفت القوات الحكومية مناطق في بلدة الشيخ مسكين في درعا، ما أدى لسقوط جرحى.   في حلب تدور اشتباكات عنيفة بين مقاتلي الكتائب المقاتلة والقوات الحكومية في الجهة الشرقية من مدينة السفيرة، وسط تقدم للقوات الحكومية في المدينة وسيطرتها على مناطق جديدة في المدينة، في محاولة منها لاستعادة السيطرة على كامل المدينة الإستراتيجية القريبة من معامل الدفاع وطريق سلمية - حلب.
وفي ريف دمشق سقطت قذيفة هاون على منطقة عدرا العمالية مما أدى لأضرار مادية، كما سقطت قذائف هاون عدة في محيط ساحة السيوف في مدينة جرمانا مما ادى لمقتل سيدتين وسقوط عدد من الجرحى، كما تعرضت مناطق في بلدة المليحة لقصف من قبل القوات الحكومية، من دون معلومات عن خسائر بشرية حتى الآن، كذلك وردت معلومات عن اشتباكات بين مقاتلي الكتائب المقاتلة والقوات الحكومية، في الجهة الجنوبية من بيت جن. وفي دمشق تدور اشتباكات عنيفة بين القوات الحكومية ومقاتلي الكتائب المقاتلة في منطقة بور سعيد في حي القدم، وأنباء عن إعطاب دبابة للقوات الحكومية وسقوط خسائر بشرية في صفوفها، وسط استقدام القوات الحكومية لتعزيزات عسكرية جديدة إلى منطقة القدم، كما تستمر الاشتباكات بين مقاتلي الكتائب المقاتلة والقوات الحكومية في حي القابون، بينما سقطت قذائف عدة على حارة البيرقدار وبالقرب من الدفاع الوطني في منطقتي الكباس والدويلعة، ومعلومات أولية عن سقوط عدد من الجرحى، كذلك سقطت قذيفة هاون على منطقة العباسيين ومعلومات أولية عن سقوط عدد من الجرحى بينهم أطفال. وفي درعا قصفت القوات الحكومية مناطق في بلدة الشيخ مسكين ما أدى لسقوط جرحى، كما تدور اشتباكات بين مقاتلي الكتائب المقاتلة والقوات الحكومية، على أطراف طريق نوى - الشيخ مسكين. وفي دير الزور تتعرض مناطق في أحياء العمال والرشدية ومناطق أخرى في مدينة دير الزور لقصف من قبل القوات الحكومية، ولا معلومات عن خسائر بشرية حتى الآن. وفي إدلب نفذ الطيران الحربي غارتين جويتين مناطق في مدينة معرة النعمان ومعلومات عن سقوط عدد من الجرحى.
وأعلنت مصادر مقرّبة من دولة الإسلام في العراق والشام "داعش" في مدينة السفيرة الحلبية، أن مقاتليها دمروا رتلاً للقوات الحكومية كان متوجهًا الى المدينة.
وأشارت المصادر إلى أن العملية أسفرت عن مقتل أكثر من 200 عنصر من قوات الحكومة، واعطاب عدد من آلياته، موضحة بأن العملية تمت بتفخيخ الطريق بالقنابل والألغام قبل أيام، ثم انسحاب مقاتلي الدولة منها، ما أدى الى وقوع قوات الحكومة في الفخ الذي رسمه لهم مقاتلو الدولة.
إلى ذلك تحدثت مصادر ميدانية في جبهة السفيرة عن إسقاط جبهة النصرة طائرة حربية في المدينة، بينما أكدت مصادر مقرّبة من "الدولة" أن اشتباكات عنيفة يخوضها مقاتلوها مع قوات الحكومة.
وتعرضت بلدة السفيرة في ريف حلب الجنوبي، صباح الخميس، لخمس غارات جوية ألقت فيها مروحيات الحكومة البراميل المتفجّرة، قتل على أثرها كل من محمد العبدو الكاسم وحسين زكريا اليوسف البش وأحمد الصطيف النايف العيدو، 46 عامًا.
واستهدفت مدفعية الحكومة المتمركزة في معامل الدفاع المباني السكنية في البلدة، ما أدى لمقتل أكثر من خمسة أشخاص.
وصدّت قوات المعارضة محاولة تقدم جديدة من الجهة الغربية للسفيرة، ما أدى لمقتل أكثر من 10 عناصر من الجيش الحكومي.
وحاولت قوات الحكومة دخول البلدة من الجهة الجنوبية أيضاً بعد تعذر تقدّمها من الغرب، وما تزال المعارك مستمرة حتى الآن.
الى ذلك اندلعت اشتباكات عنيفة، صباح اليوم الخميس، في محيط حاجز النور العسكري بغوطة دمشق الشرقية، حيث حاولت قوات الحكومة استعادة عدّة مواقع كان قد سيطر عليها الجيش السوري الحر خلال الأسبوع الماضي.
ودمّرت كتائب الجيش الحر دبابة تابعة للجيش الحكومي حاولت التقدّم نحو محيط مجمّع شركة "تاميكو" للصناعات الدوائية، الخاضع لسيطرة قوات المعارضة.
كما استهدفت قوات الحكومة أطراف بلدة المليحة المجاورة لحاجز النور وشركة "تاميكو" براجمات الصواريخ وقذائف المدفعية.
وأكد مصدر ميداني من المليحة أن الاشتباكات ما زالت دائرةً حتى الآن، دون إحراز تقدمٍ من أي طرف.
ووجّهت الهيئة الشرعية والمكتب الدعوي في السفيرة نداءً إلى شباب المدينة النازحين بالعودة إلى مدينتهم "لحمل السلاح وعدم التنصل من الواجب الديني في الدفاع عن الدّين والوطن".
من جهة أخرى أعلنت الهيئة الشرعية في حلب عن توصلها إلى شبه اتفاق مع الحكومة، وذلك من خلال الضغط عليه بقطع المياه عن المناطق الّتي يسيطر عليها في حلب، مقابل إنارة المناطق التابعة لها بالكهرباء. ووفقاً للـ "شرعية" فإن وعوداً قطعت لها بوصل التيار الكهربائي خلال اليومين المقبلين.
يُشار إلى أن المناطق التابعة للمعارضة تعيش في حالة ظلام دامس منذ أسابيع نتيجة انقطاع التيار الكهربائي عنها.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

اشتباكات عنيفة بين الحكوميَّة ومقاتلي الكتائب في حيّ القدم وإعطاب دبّابة اشتباكات عنيفة بين الحكوميَّة ومقاتلي الكتائب في حيّ القدم وإعطاب دبّابة



ظهرت دون مكياج معتمدة تسريحة الكعكة وأقراط هوب ونظارات كبيرة

جينيفر لوبيز تتألق بإطلالة رياضية وترتدي حقيبة فاخرة تبلغ قيمتها 20 ألف دولار

واشنطن-المغرب اليوم

GMT 18:19 2019 الخميس ,28 آذار/ مارس

هاني مظهر

GMT 17:39 2019 الجمعة ,12 إبريل / نيسان

بريشة هاني مظهر

GMT 04:41 2018 السبت ,31 آذار/ مارس

بريشة - محمد العقل

GMT 06:32 2017 الخميس ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

بيلا حديد تخطف الأنظار بإطلالة جريئة في نيويورك

GMT 12:02 2015 الأربعاء ,09 أيلول / سبتمبر

فوائد الحمص الوقاية من مرض السكري

GMT 17:22 2018 الثلاثاء ,18 أيلول / سبتمبر

محكمة مراكش ترفض إطلاق سراح نهيلة أملقي مؤقتًا

GMT 03:25 2015 الجمعة ,16 كانون الثاني / يناير

أبرز 5 ألعاب فيديو على "بلاي ستيشن 4" في 2015

GMT 07:14 2012 السبت ,06 تشرين الأول / أكتوبر

محمد صبحي يهدي مكتبة الإسكندرية صور "إخناتون"

GMT 02:52 2017 الخميس ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

نانسي عجرم تتألق بإطلالات عصرية في "ذا فويس كيدز"

GMT 20:42 2019 السبت ,12 كانون الثاني / يناير

الفنانة المغربية "فليفلة" تُنقل إلى "العناية المُركزة"

GMT 00:38 2018 الجمعة ,14 كانون الأول / ديسمبر

نكشف تفاصيل الفضيحة الجنسية لمُضيفة الطيران المغربية
 
almaghribtoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib