الحرية والعدالة الجزائري يُطالب بدستور توافقي لاستقرار الأوضاع السياسية في البلاد
آخر تحديث GMT 21:33:12
المغرب اليوم -

شدَّد على ضرورة ضمان ونزاهة انتخابات الرئاسة في 2014

"الحرية والعدالة" الجزائري يُطالب بدستور توافقي لاستقرار الأوضاع السياسية في البلاد

المغرب اليوم -

المغرب اليوم -

رئيس حزب "الحرية والعدالة" الجزائري
الجزائر- سميرة عوام

أكد رئيس حزب "الحرية والعدالة" الجزائري، محمد السعيد، على "ضرورة ذهاب الطبقة السياسية في الجزائر إلى دستور توافقي،  يضمن فعالية استقرار البلاد، وتهدئة الوضع الحزبي"، مضيفًا أنه "لا يهم من سيحكم البلاد، أو من سيكون رئيسًا بعد الانتخابات الرئاسية في نيسان/أبريل 2014".وأضاف السعيد، خلال لقائه في العاصمة مع مناضلي حزبه، أن "البرامج المُقدَّمة هي التي تحدد قوة الرجل الذي سيحكم البلاد، ويحارب الفساد والبيروقراطية، موضحًا أن "الأهم في الانتخابات الرئاسية المقبلة، هو تعزيز وضمان انتخابات تبنى على الشفافية والمصداقية بعيدًا عن تمرير ورقة التزوير والتلاعب بالصندوق".وأوضح السعيد، أنه "يجب تسيير الدولة بالكفاءات والأخلاق بعيدًا عن المحسوبية والبيروقراطية؛ لتفعيل المسار الديمقراطي، والذي يلد من رحم المنافسة النزيهة، مشيرًا إلى "استعداد حزبه لإنشاء تحالف من أجل محاربة مافيا الدولة، ومختلف العوامل الأخرى التي تسفر عن الفوضى والتكالب على المصالح".وبشأن تعديل الدستور أشار السعيد إلى أنه، "ينبغي على الطبقة السياسية والأحزاب الموافقة على دستور توافقي، يأخذ بعين الاعتبار مطالب فئة الشعب، لاسيما في ما يتعلق بالتشغيل والسكن والصحة والتعليم"، مضيفًا أن "كثرة تعديلات الدستور منذ العام 1976، أدت إلى عدم استقرار مؤسسات الدولة، والتي أصبحت تعاني من الصراعات الطبقية، وعليه يتوجب على كل التشكيلات السياسية اللجوء إلى سياسة الموافقة على التعديل الدستوري التوافقي".

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الحرية والعدالة الجزائري يُطالب بدستور توافقي لاستقرار الأوضاع السياسية في البلاد الحرية والعدالة الجزائري يُطالب بدستور توافقي لاستقرار الأوضاع السياسية في البلاد



تعتمد بين الحين والآخر هذه الصيحة وتنسّقها بشكل أنيق

الملكة ليتيزيا تتألق بـ "البلايزر الكاب" خلال تواجدها في مؤتمر عن المناخ

مدريد - لينا العاصي

GMT 06:37 2019 السبت ,14 كانون الأول / ديسمبر

بومبيو يحذر إيران من رد حاسم حال تعرض مصالح بلاده للأذى
المغرب اليوم - بومبيو يحذر إيران من رد حاسم حال تعرض مصالح بلاده للأذى

GMT 19:58 2019 الخميس ,12 كانون الأول / ديسمبر

لاعب سابق بفريق الجيش الملكي ينهي حياته شنقًا بالسجن

GMT 20:28 2019 الأربعاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

تسريب عقد المهاجم المغربي بوطيب يكشف مفاجآت بالجملة

GMT 17:48 2019 الإثنين ,02 كانون الأول / ديسمبر

فيرمينو يتفوق على جريزمان في سباق الكرة الذهبية

GMT 16:37 2019 الأحد ,01 كانون الأول / ديسمبر

أرسنال يحدد سعر بيع الاعب المصري محمد النني

GMT 15:08 2019 الأحد ,01 كانون الأول / ديسمبر

ريبيري يتعرض لإصابة خطيرة أمام ليتشي

GMT 17:47 2019 الأحد ,01 كانون الأول / ديسمبر

كانافارو يقود قوانجتشو للتتويج بلقب الدوري الصيني

GMT 18:27 2019 الأحد ,01 كانون الأول / ديسمبر

البرازيلي فابينيو خارج كأس العالم الأندية

GMT 15:22 2019 الأحد ,01 كانون الأول / ديسمبر

رسميًا واتفورد يقيل فلوريس سانشيز من تدريب الفريق

GMT 17:42 2019 الأحد ,01 كانون الأول / ديسمبر

نانت يفوز على تولوز في الدوري الفرنسي
 
almaghribtoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib