رئاسة الوزراء اللِّيبية تُشكِّل لجنة لتطبيق قرار إنهاء كل التَّشكيلات المُسلَّحة في بنغازي
آخر تحديث GMT 22:23:36
المغرب اليوم -

في الوقت الذي رصدت فيه 300 مليون دينار لتنمية درنة وتفعيل الأمن

رئاسة الوزراء اللِّيبية تُشكِّل لجنة لتطبيق قرار إنهاء كل التَّشكيلات المُسلَّحة في بنغازي

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - رئاسة الوزراء اللِّيبية تُشكِّل لجنة لتطبيق قرار إنهاء كل التَّشكيلات المُسلَّحة في بنغازي

مكتب الرئاسة في ليبيا
بنغازي - مصطفي سالم

شكَّل مكتب الرئاسة في ليبيا، لجنة وزارية؛ لتطبيق قرار المؤتمر الوطني العام رقم (53)، في مدينة بنغازي (ثاني أكبر مدينة في البلاد)، والذي ينص على إنهاء كل التشكيلات المسلحة غير الشرعية. وأكد رئيس الحكومة المؤقتة، علي زيدان، الأربعاء، خلال مؤتمر صحافي في العاصمة طرابلس، برفقة وزيري؛ الكهرباء، والعدل، أن "الحكومة شكَّلت لجنة لتطبيق القانون (53)، في بنغازي، وذلك برئاسة وزير التعليم العالي، وبعضوية وزيري؛ المواصلات، والإسكان، وعضوية الدكتور عاشور شوايل، ووزير الداخلية السابق"، مبررًا "تلك الاختيارات بأنها شخصيات معروفة، ورصينة، وذات ثقل في المجتمع".
وأكدت مصادر طبية، "اغتيال ضابط في إدارة الجوازات التابعة لوزارة الداخلية، صباح الأربعاء، في مدينة بنغازي، إثر تفجير سيارته أمام مبنى محكمة الشمال وسط المدينة".
وأضافت مديرة مكتب الإعلام في مستشفى الجلاء للحوادث، فاديا البرغثي، أن "المقتول يدعي، حاتم جمعة العريبي، الذي وصل إلى المستشفى في حالة خطيرة جدًّا، بعد تفجير سيارته أمام المحكمة"، مشيرة إلى أنه "فارق الحياة بعد لحظات من وصوله للمستشفى متأثرًا بجراحه".
وعن آخر الأحداث في مدينة درنة الليبية، أضاف زيدان، أن "الحكومة قدمت مذكرة للمؤتمر الوطني العام تنص على تخصيص مبلغ مالي يتراوح بين 250 إلى 300 مليون دينار؛ لتفعيل الجوانب التنموية والخدمية والتعليمية في المدينة".
وأشار رئيس الحكومة، إلى أن "الحكومة جددت اليوم مذكرة أخرى للمؤتمر الوطني العام من أجل أن يوافقوا على تلك المذكرة حتى تشرع الحكومة في عمليات حثيثة ومركزة في المدينة، وحتى تعود درنة إلى حضن الوطن بفاعليتها وإيجابيتها المعتادة؛ لتساهم في التنمية وتطوير البلاد"، كما حيَّا زيدان مدينة درنة على موقفها الذي وصفه "بالنضالي"، الرافض للمظاهر المسلحة، ووجود السلاح خارج الشرعية.
وتابع زيدان، أن "الحكومة شرعت بالتواصل مع مختلف الجهات الرسمية في درنة، منها؛ مديرية الأمن، وكتائب الجيش المحيطة بالمدينة، وذلك حتى إعادة الأوضاع إلى طبيعتها بتواجد الجيش والشرطة، وفتح مراكز الجيش، وتفعيل مديرية الأمن".
وبين زيدان، أن الجيش والشرطة لن يستهدفا أحد، وأي شخص لا يتعرض للقوات بأذى لن يتعرض له الجيش"، مضيفًا "نحن نريد أن يعم السلم والإخاء والالتزام بأوامر الدولة والانضباط تحت ما يقتضيه القانون".
وأشار زيدان إلى أنه "لن تتم متابعة لأحد، ولن يتم الاعتداء على أحد، ولن يتم اقتحام حرمة أي منزل، أو أي مكان، إلا إذا كان صاحب هذا المكان بادر بمواجهة قوات الدولة الداخلة إلى درنة".
تجدر الإشارة إلى أن مدينة درنة تشهد تلك الأيام احتجاجات متواصلة ضد الاغتيالات والتفجيرات والاختطاف، ويطالب سكان المدينة بتفعيل دور الجيش والشرطة، ودعم الاستقرار في المدينة.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

رئاسة الوزراء اللِّيبية تُشكِّل لجنة لتطبيق قرار إنهاء كل التَّشكيلات المُسلَّحة في بنغازي رئاسة الوزراء اللِّيبية تُشكِّل لجنة لتطبيق قرار إنهاء كل التَّشكيلات المُسلَّحة في بنغازي



البدلات الضخمة صيحة مُستمرة كانت وما تزال رائدة بقوّة

الاتّجاهات المشتركة بين سيندي كروفورد وابنتها كيا جيربر

واشنطن - المغرب اليوم

GMT 20:59 2019 الأربعاء ,08 أيار / مايو

بيجو" تقدم سكوتر جديد بمواصفات كبيرة

GMT 17:36 2019 الأربعاء ,08 أيار / مايو

نيسان تخفض " صني" و" سنترا" و" قشقاي"

GMT 09:05 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

بريشة : أسامة حجاج

GMT 14:11 2017 الخميس ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

رسم للفنان الفرنسي

GMT 16:20 2019 الثلاثاء ,26 شباط / فبراير

"غوغل" تثير ضجة جديدة تتعلق بالخصوصية

GMT 12:35 2019 الثلاثاء ,30 تموز / يوليو

رونالدو يحن إلى مدريد ويستقبل بيريز بالأحضان

GMT 14:45 2017 الإثنين ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

بريشة : أسامة حجاج

GMT 03:18 2017 الإثنين ,11 كانون الأول / ديسمبر

المدير الفني لـ"أرسنال" يكشف عن مستقبل لاعبه أوليفييه جيرو
 
almaghribtoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib