نيلسون مانديلا غادر ليرتاح بسلام وجنوب أفريقيا تنكس علمها حداداً
آخر تحديث GMT 20:34:40
المغرب اليوم -

رحيل قائد الحرية وقاهر العنصرية ومؤسس الدولة الديموقرطية

نيلسون مانديلا غادر ليرتاح بسلام وجنوب أفريقيا تنكس علمها حداداً

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - نيلسون مانديلا غادر ليرتاح بسلام وجنوب أفريقيا تنكس علمها حداداً

رحيل الرئيس الأسبق نيلسون مانديلا
جوهانسبرغ ـ المغرب اليوم

أعلّن الرئيس الجنوب أفريقي غايكوب زوما، عن رحيل الرئيس الأسبق نيلسون مانديلا عن عمر 95 عامًا، بعد معركة مع المرض، داعياً إلى احترام إرثه وقيمه. وتوجه زوما بخطاب إلى الأمة معلناً رحيل مانديلا، بحضور عائلته عند الساعة 8:50 من مساء 5 كانون الأول/ديسمبر 2013 (بالتوقيت المحلي). وأشار إلى أنّ مانديلا، يرتاح الآن بسلام، معرباً عن حزنه الشديد لأن جنوب أفريقيا فقدت أحد أعظم أبنائها، مؤسس الدولة الديمقراطية الحاليّة نيلسون مانديلا.
وأوضح أنّه "بالرغم من أننا كنا نعلم بأن هذا اليوم سيأتي، إلا أن شيئاً لا يستطيع أنّ يخفف الإحساس بالخسارة العميقة". وشدد على أنّ "نضال مانديلا من دون كلل من أجل الحريّة، أكسبه احترام العالم، وتواضعه وتعاطفه وإنسانيته أكسبوه حب العالم".
وعبّر عن تعاطفه مع عائلة الراحل "التي ندين لها بالامتنان إذ أنها ضحت بالكثير وعانت كثيراً حتى يحظى شعبنا بالحريّة، ومع أصدقاء وزملاء مانديلا ومع الشعب الجنوب أفريقي"، مشدداً على أن "الوقت الآن هو وقت "للحزن العميق".
وأشار إلى أنه أمر بتنكيس الأعلام حداداً على مانديلا إلى حين دفنه، موضحاً أنه ستقام له جنازة رسميّة.
ودعا إلى تذكر قيم مانديلا واحترامها، وإلى إعادة تأكيد رؤيته بمجتمع لا وجود للاستغلال أو القمع فيه.
وحثّ على التعبير عن الامتنان العميق لما قام به في حياته خدمة لشعب جنوب أفريقيا وللعالم، والالتزام ببناء بلد موحد وغير عنصري وديمقراطي ومزدهر.
يشار إلى أنّ مانديلا من مواليد 1918، وهو حائز على جائزة "نوبل للسلام"، وخرج قبل فترة قصيرة من المستشفى التي دخلها 6 مرات منذ 2011 بسبب تدهور صحته.
وقضى 27 عاماً في السجن بعد اتهامه بالتخريب والتخطيط لانقلاب على الحكومة، وأفرج عنه في 1990، وأصبح أول رئيس للبلاد في 1994.
وخلال فترة حكمه، شهدت جنوب أفريقيا انتقالاً كبيراً من حكم الأقلية إلى حكم الأغلبية، وفي حزيران/يونيو 2004، قرّر نيلسون مانديلا ذو الـ 85 عامًا التقاعد وترك الحياة العامة، ذلك أن صحته أصبحت لا تسمح بالتحرك والانتقال، كما أنه فضل أن يقضي ما تبقى من عمرة بين عائلته.
وتزامناً مع يوم ميلاده التسعين في تموز/يوليو 2008، أقرّ الرئيس الأميركي جورج بوش قرار شطب اسم مانديلا من على لائحة "الإرهاب" في الولايات المتحدة.
وكان مانديلا محامياً ومناضلاً من أجل الحُريّة، وسجيناً سياسياً، وصانع سلام، وبوصفه مرشداً للأجيال، ويعتبر رمزاً حياً للشجاعة والحكمة والنزاهة.
وحمل نيلسون مانديلا على ظهره تاريخ شعب جنوب أفريقيا، من النضال إلى الحريّة، ومن الفصل العنصري إلى المساواة بين أبناء البلد الواحد، ويعد رمزًا لمكافحة التمييز العنصري في العالم.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

نيلسون مانديلا غادر ليرتاح بسلام وجنوب أفريقيا تنكس علمها حداداً نيلسون مانديلا غادر ليرتاح بسلام وجنوب أفريقيا تنكس علمها حداداً



تتألف من قميص "بولكا دوت" وسروال متطابق

فيكتوريا بيكهام تُدهش متابعيها بطقم بيجاما مميز

لندن ـ المغرب اليوم

GMT 03:08 2019 الأربعاء ,13 شباط / فبراير

الخريبي يعلن أفريقيا ستقود العالم لمدة 3 قرون "

GMT 17:39 2019 الجمعة ,12 إبريل / نيسان

بريشة هاني مظهر

GMT 13:10 2019 الإثنين ,18 آذار/ مارس

بريشة هاني مظهر

GMT 12:05 2017 الخميس ,28 كانون الأول / ديسمبر

بقلم : أسامة حجاج

GMT 18:02 2019 السبت ,16 آذار/ مارس

بريشة هاني مظهر

GMT 12:03 2017 الخميس ,28 كانون الأول / ديسمبر

بقلم : عهد التميمي

GMT 12:09 2018 الإثنين ,01 كانون الثاني / يناير

اسامة حجاج
 
almaghribtoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib