سامح سيف اليزل يُؤكِّد أنَّ الحل العسكري لأزمة سد النَّهضة غير مطروح حاليًا
آخر تحديث GMT 00:53:01
المغرب اليوم -

كشف أنَّ المخابرات تعمل على محاصرة الخلايا التَّجسسيَّة في سيناء

سامح سيف اليزل يُؤكِّد أنَّ الحل العسكري لأزمة سد النَّهضة غير مطروح حاليًا

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - سامح سيف اليزل يُؤكِّد أنَّ الحل العسكري لأزمة سد النَّهضة غير مطروح حاليًا

عناصر تابعة للجيش المصري فى سيناء
القاهرة - محمد الدوي

أكَّد الخبير الإستراتيجي، اللواء سامح سيف اليزل، أن "المخابرات المصرية على قدر عال من الكفاءة، ولم يحدث من قبل، ولن يحدث، أن يتم اختراق الأجهزة الأمنية في مصر، أو تجنيد أحد أفرادها".وأضاف اليزل، خلال حواره على قناة "الحياة"، أنه "لا يمكن وصف ما يحدث في مصر من القبض على عناصر تتجسس بأننا مخترقون أمنيًّا"، مشيرًا إلى أن "تلك الحالات تسمي اختراق المعلومات، بمعنى قيام دول بتجنيد أفراد أو إرسال جواسيس لجمع معلومات أو تقييم الأوضاع الداخلية للدول".وأشار إلى إن "أجهزة المخابرات العامة والحربية تقوم بمجهودات ضخمة في الآونة الأخيرة، من أجل حصار الخلايا التجسسية التي تعمل في منطقة سيناء وغيرها، وتلك المجهودات تضييق الخناق على تلك الجماعات وتحدد من دورها".
من ناحية أخرى، أوضح أن "العلاقات المتوترة بين شمال السودان وإثيوبيا، هو سر مهادنة الحكومة السودانية، وسر موافقة السودان على بناء السد الأثيوبي"، مشيرًا إلى أن "السبب الثاني لموافقة النظام السوداني على بناء السد الأثيوبي هو التقارب مع محمد مرسي، ولكن بعد 30 حزيران/يونيو هبطت مستوى العلاقات والود بين مصر والسودان مما غير من الموقف السوداني حيال بناء سد النهضة".
وأشار إلى أن "وعود مرسي للسودان بحلايب وشلاتين زاد أطمع النظام السوداني، وعندما جاءت أحداث 30 حزيران/يونيو كانت بمثابة الصدمة لهم"، مؤكدًا أن "المخابرات العامة المصرية لم توصِ بأية تصريحات حيال ملف سد النهضة".
أبزر اليزل أن "هناك 3 حلول للتعامل مع أزمة سد النهضة، الحل الأول الضغط على أثيوبيا في تحديد حجم السد عن طريق اللجوء لأطراف ثالثة صديقة لمصر، وتشارك في بناء السد، أما الحل الثاني فتدويل القضية، والحل الثالث الذهاب إلى محكمة لاهاي، والحل العسكري غير وارد حاليًا".

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

سامح سيف اليزل يُؤكِّد أنَّ الحل العسكري لأزمة سد النَّهضة غير مطروح حاليًا سامح سيف اليزل يُؤكِّد أنَّ الحل العسكري لأزمة سد النَّهضة غير مطروح حاليًا



تألقت بفستان باللون النيلي تميّز بقصة الكتف الواحد

نانسي عجرم تقدم مجموعة من فساتين السهرة الفاخرة

بيروت-المغرب اليوم

GMT 18:19 2019 الخميس ,28 آذار/ مارس

هاني مظهر

GMT 17:39 2019 الجمعة ,12 إبريل / نيسان

بريشة هاني مظهر

GMT 04:41 2018 السبت ,31 آذار/ مارس

بريشة - محمد العقل

GMT 06:32 2017 الخميس ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

بيلا حديد تخطف الأنظار بإطلالة جريئة في نيويورك

GMT 12:02 2015 الأربعاء ,09 أيلول / سبتمبر

فوائد الحمص الوقاية من مرض السكري

GMT 17:22 2018 الثلاثاء ,18 أيلول / سبتمبر

محكمة مراكش ترفض إطلاق سراح نهيلة أملقي مؤقتًا

GMT 03:25 2015 الجمعة ,16 كانون الثاني / يناير

أبرز 5 ألعاب فيديو على "بلاي ستيشن 4" في 2015

GMT 07:14 2012 السبت ,06 تشرين الأول / أكتوبر

محمد صبحي يهدي مكتبة الإسكندرية صور "إخناتون"

GMT 02:52 2017 الخميس ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

نانسي عجرم تتألق بإطلالات عصرية في "ذا فويس كيدز"

GMT 20:42 2019 السبت ,12 كانون الثاني / يناير

الفنانة المغربية "فليفلة" تُنقل إلى "العناية المُركزة"

GMT 00:38 2018 الجمعة ,14 كانون الأول / ديسمبر

نكشف تفاصيل الفضيحة الجنسية لمُضيفة الطيران المغربية
 
almaghribtoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib