سعيداني يُؤكِّد أنَّ الرَّئيس لم يقصد حزب التَّحرير الوطني لأنه يُدعِّم المؤسسة العسكريَّة
آخر تحديث GMT 11:10:27
المغرب اليوم -

بعد مطالبة بوتفليقة السِّياسيين بعدم إدخال الجيش وقياداته في اللُّعبة السِّياسيَّة

سعيداني يُؤكِّد أنَّ الرَّئيس لم يقصد حزب "التَّحرير الوطني" لأنه يُدعِّم المؤسسة العسكريَّة

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - سعيداني يُؤكِّد أنَّ الرَّئيس لم يقصد حزب

الداخلية الجزائرية تمنع علي الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة مع قادة الجيش
الجزائر – نورالدين رحماني

الجزائر – نورالدين رحماني  أكَّد الأمين العام لجبهة "التحرير الوطني" (الأفلان)، عمار سعيداني، الحزب الحاكم في الجزائر، الأحد، في اجتماع أمناء محافظات الحزب، في الجزائر العاصمة، أن "الرسالة التي وجهها الرئيس بوتفليقة، إلى نائب وزير الدفاع الجزائري، ورئيس أركان الجيش الجزائري، الفريق أحمد قايد صالح، والتي ذكر فيها، الأربعاء الماضي، أنه لا يحق لأحد أن يعرض الجيش الجزائري، ومؤسسات الدولة إلى بلبلة، لم تكن موجهة إلى "الأفلان"، لأن حزب جبهة "التحرير الوطني" كان دائمًا يدعم المؤسسة العسكرية، وهي موجهة لكل الأحزاب والشخصيات السياسية في الجزائر، والتي يتهم الكثير منها الجيش الجزائري بأباطيل كثيرة.
ويأتي رد سعيداني، بعد البلبلة الكبيرة التي أحدثتها تصريحاته منذ حوالي 10 أيام، والتي اتهم فيها قائد المخابرات الجزائرية، الفريق محمد مدين، المدعو توفيق، بأنه وراء كل المشاكل السياسية التي تشهدها الجزائر، بالإضافة إلى اتهامه بمحاولة العبث بحزب جبهة "التحرير الوطني"، والوقوف ضد ترشح الرئيس بوتفليقة لعهدة رابعة، كما طالبه بالاستقالة.وحذَّر عمار سعيداني، في رسالة مُوجَّهة إلى أمناء المحافظات، ورؤساء اللجان الانتقالية للمحافظات، من "الأطراف التي تحاول استغلال الجدال السياسي، الذي أثارته تصريحاته لزعزعة استقرار الجزائر، وإخراج الموضوع عن مضامينه، وأهدافه، لتعكير صفو الحملة الانتخابية".
ودعا سعداني، جميع الهيئات الوطنية والمحلية التابعة للحزب، إلى "الالتزام بغلق باب الجدال السياسي، وأن تكون كل المداخلات والتصريحات والحوارات، منصبة فقط بشأن المسائل النظامية للحزب، وكذا التحضيرات الجارية للحملة الانتخابية لصالح مرشح الحزب الرئيس عبد العزيز بوتفليقة".وجاءت تصريحات سعيداني، بعد أن وجَّه الرئيس بوتفليقة، رسالة قوية، الأربعاء الماضي، إثر سقوط الطائرة العسكرية، دعا فيها الجميع، لاسيما السياسيون إلى تجنب إدخال الجيش الجزائري، وقياداته في اللعبة السياسية، وتوعد المخالفين لذلك.
واعتبر الكثير من المحللين السياسيين في الجزائر، ذلك موجهًا بالأخص إلى عمار سعيداني، الذي تهجم على أحد أهم وأقوى رجالات الجيش الجزائري، ممثلًا في  قائد المخابرات الفريق توفيق.
من جهة أخرى، رفضت محافظة الجزائر، الأحد، مرة أخرى استلام ملف الجناح المناوئ لسعيداني، ممثلة في جماعة بلعياط، والتي تضغط لعقد جمعية عامة للجنة المركزية لحزب جبهة "التحرير الوطني" للإطاحة بسعيداني من على رأس الحزب؛ بسبب انعدام الصفة لدى الجماعة.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

سعيداني يُؤكِّد أنَّ الرَّئيس لم يقصد حزب التَّحرير الوطني لأنه يُدعِّم المؤسسة العسكريَّة سعيداني يُؤكِّد أنَّ الرَّئيس لم يقصد حزب التَّحرير الوطني لأنه يُدعِّم المؤسسة العسكريَّة



يبرز عندما ترتديه في ساعات النهار للحصول على إطلالة استثنائية

الفساتين الحمراء مع الحذاء الأزرق بأسلوب الملكة رانيا

عمان - المغرب اليوم

GMT 14:45 2017 الإثنين ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

بريشة : أسامة حجاج

GMT 12:01 2018 الخميس ,04 تشرين الأول / أكتوبر

خطة الحكومة في هيكلة قطاع الأعمال العام

GMT 22:35 2018 الثلاثاء ,30 كانون الثاني / يناير

ترامب يرفع الحظر على دخول مواطني 11 دولة

GMT 12:18 2018 الثلاثاء ,02 كانون الثاني / يناير

حجازي يلتقى بول غارنييه للمصادقة على مشروع دعم مياه الشرب

GMT 08:12 2018 الإثنين ,01 كانون الثاني / يناير

لميس حواري تؤكّد أنّ الطبيعة أثّرت على بداياتها الفنية
 
almaghribtoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib