المجلس الدستوري يؤكّد أنّه لم ينتهي من دراسة ملفات المترشحين للرئاسيّات الجزائريّة
آخر تحديث GMT 16:07:38
المغرب اليوم -

بيّن أنَّ الإعلان عن أسماء المرشحين سيكون في 14 آذار عبر وسائل الإعلام العموميّة

المجلس الدستوري يؤكّد أنّه لم ينتهي من دراسة ملفات المترشحين للرئاسيّات الجزائريّة

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - المجلس الدستوري يؤكّد أنّه لم ينتهي من دراسة ملفات المترشحين للرئاسيّات الجزائريّة

المجلس الدستوري في الجزائر
الجزائر - نورالدين رحماني

نفى المجلس الدستوري، الثلاثاء، فصله النهائي في ملفات المترشحين للانتخابات الرئاسية في الجزائر، وهو ما تداولته بعض المصادر، بشأن إسقاط ستة مترشحين من المشاركة في الانتخابات، ومنهم الوزير المنتدب الأسبق المكلف بالخزينة علي بنواري، الذي تمَّ تأكيد إسقاطه من قائمة المترشحين. وأوضحت مصادر من المجلس الدستوري أنَّ "عملية  دراسة الملفات، التي أودعها 12 مترشحًا للانتخابات الرئاسية، المقررة في 17 نيسان/أبريل المقبل، مازالت متواصلة، في انتظار إنتهاء الآجال القانونية، المحددة بـ10 أيام من إنتهاء إيداع ملفات الترشح، الذي كان في 4 آذار/مارس الجاري".
وبيّنت أنَّ "عملية دراسة ملفات المترشحين ستنتهي الجمعة 14 آذار/مارس الجاري، وتتم من خلال دراسة الملف الإداري للمترشح، وحساب التوقيعات التي جمعها، ومعالجتها عبر نظام الإعلام الآلي، بغية استخراج كل التوقيعات المزدوجة التي يمكن أن يمنحها الناخب لأكثر من مترشح".
وأشار المجلس إلى أنَّ "كل توقيع مزدوج لا يؤخذ بعين الاعتبار"، و أضاف أنَّ "التوقيعات المزدوجة تعتبر حسب القانون لاغية، وتخصم من حساب كل مترشح استفاد منها، وهذا بعد التأكد أيضًا من إستيفاء استمارات التوقيع للشروط المحدّدة قانونًا، حيث يتم ضبط الحساب النهائي لكل مترشح".
وتابع "بعد الانتهاء من النقاط السابق ذكرها، تبدأ عملية المداولة، بتقديم المقرر (عضو المجلس الدستوري) تقريرًا مفصلاً عن كل مترشح، ليتم بناء على ذلك الفصل في صحة الملف، وإعداد قرار بالقبول أو الرفض، يبلغ إلى المعني، وينشر في الجريدة الرسمية"، مضيفًا أنَّ "الإعلان الرسمي عن قائمة المترشحين المقبولين لانتخاب رئيس الجمهورية سيتم مباشرة عبر وسائل الإعلام العمومية".
وكانت مصادر إعلاميّة عدّة قد أكّدت أنّ "المرشحين المقبولين لهذه الانتخابات هم ستة، ويتعلق الأمر برئيس الجمهورية عبد العزيز بوتفليقة، ولويزة حنون، وموسى تواتي، وعلي بن فليس، وعبد العزيز بلعيد، وفوزي رباعين".

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المجلس الدستوري يؤكّد أنّه لم ينتهي من دراسة ملفات المترشحين للرئاسيّات الجزائريّة المجلس الدستوري يؤكّد أنّه لم ينتهي من دراسة ملفات المترشحين للرئاسيّات الجزائريّة



المغرب اليوم - لمسات تجدّد ديكور غرف النوم

GMT 10:51 2021 الأحد ,25 تموز / يوليو

أكثر أنواع الجينز راحة سترتديها في عام 2021
المغرب اليوم - أكثر أنواع الجينز راحة سترتديها في عام 2021

GMT 10:59 2021 الأحد ,25 تموز / يوليو

أفكار بسيطة لتجديد غرفة الضيوف لمنزل عصري
المغرب اليوم - أفكار بسيطة لتجديد غرفة الضيوف لمنزل عصري

GMT 13:43 2021 الخميس ,22 تموز / يوليو

بريشة : سعيد الفرماوي

GMT 12:55 2020 الأربعاء ,23 كانون الأول / ديسمبر

اتيكيت" قيادة السيارة والأصول التي يجب اتباعها

GMT 10:58 2021 الثلاثاء ,13 تموز / يوليو

ريال مدريد يتحرك لضم موهبة برشلونة خاومي جاردي

GMT 14:36 2021 الثلاثاء ,13 تموز / يوليو

تشكيلة اليورو 2020 تضم خمسة لاعبين من إيطاليا

GMT 14:21 2021 الثلاثاء ,13 تموز / يوليو

ميسي المرشح الأقرب لنيل الكرة الذهبية

GMT 18:34 2021 الثلاثاء ,13 تموز / يوليو

سيلفا ينتقد البرازيليين الذين ساندوا الأرجنتين
 
almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib