مصر تُؤيّد تمسّك عباس بمرجعيّة عملية السلام وتُطالب بتسوية النزاع
آخر تحديث GMT 02:51:50
المغرب اليوم -

أكدت أن الفرصة سانحة لتحقيق تقدّم تاريخيّ في المفاوضات

مصر تُؤيّد تمسّك عباس بمرجعيّة عملية السلام وتُطالب بتسوية النزاع

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - مصر تُؤيّد تمسّك عباس بمرجعيّة عملية السلام وتُطالب بتسوية النزاع

المفاوضات الفلسطينيّة الإسرائيليّة تدخل مرحلة بالغة الأهمية
القاهرة ـ أكرم علي

أكّدت مصر تأييدها لتمسّك الرئيس الفلسطينيّ محمود عباس و"منظمة التحرير" بالمرجعيّات والمبادئ التي قامت عليها عملية السلام ومؤتمر مدريد و"المبادرة العربيّة للسلام"، مُعتبرة ذلك "التزامًا حقيقيًّا وإرادة صادقة لإقرار السلام بناءً على حلّ الدولتين".وأعلنت وزارة الخارجيّة المصريّة، في بيان صحافيّ، الإثنين، أن "مصر تؤكّد أن التفاؤل الذي ساد في بداية المفاوضات الفلسطينيّة الإسرائيليّة ، والدور النشط لوزير الخارجيّة الأميركيّ لاستئناف المفاوضات ومتابعتها، يُشير إلى أن الفرصة لا تزال سانحة لتحقيق تقدّم تاريخيّ، يمكن أن تكون له تداعياته الإيجابيّة على مستقبل عملية السلام والمنطقة ككل، بما يُخفّف من حدّة الاستقطاب، ويساعد على تجفيف منابع التطرّف، كما أن تمسّك الرئيس محمود عباس و(منظمة التحرير) بالمرجعيّات والمبادئ التي قامت عليها عملية السلام ومؤتمر مدريد و(المبادرة العربيّة للسلام)، وهو ما تؤيده مصر بقوة، يُعبّر عن التزام حقيقيّ، وإرادة صادقة لإقرار السلام، بناءً على حلّ الدولتين".
وجدّدت مصر موقفها، بأن "التوصّل إلى تسوية للنزاع الفلسطينيّ الإسرائيليّ تُحقّق تطلعات الشعب الفلسطينيّ في دولة مستقلة ذات سيادة على الأراضي التي احتلّت عام 1967، وعاصمتها القدس الشرقيّة، والتوصّل إلى حلّ مُتفق عليه لمشكلة اللاجئين، هي الضمانة الحقيقيّة لاستدامة السلام، وتوفير ظروف تسمح لشعوب المنطقة كلها للتطلّع إلى مستقبل أفضل، وأن تمسّك المجتمع الدوليّ بالمبادئ والأسس كافة التي قامت عليها عملية السلام، سيبعث بدوره برسالة إيجابيّة عن مصداقية المجتمع الدوليّ وجديته في إنفاذ الشرعيّة، التي تُعبّر عنها القرارات الدوليّة، وسيُسهم في تأكيد قُدرة الأسرة الدوليّة على تسوية النزاعات من خلال الوسائل السلميّة وإيجاد حلول سياسيّة للأزمات والحيلولة من دون استنزافها للموارد البشريّة والماليّة".وقد دخلت مرحلة المفاوضات الفلسطينيّة الإسرائيليّة مرحلة بالغة الأهمية، حيث يلتقي الرئيس الأميركيّ باراك أوباما مع نظيره الفلسطينيّ محمود عباس، الإثنين.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مصر تُؤيّد تمسّك عباس بمرجعيّة عملية السلام وتُطالب بتسوية النزاع مصر تُؤيّد تمسّك عباس بمرجعيّة عملية السلام وتُطالب بتسوية النزاع



أصالة تعيد ارتداء فستان خطبة ابنتها شام بعد إدخال تعديلات

القاهرة - المغرب اليوم

GMT 10:36 2021 الثلاثاء ,03 آب / أغسطس

فساتين بظهر مفتوح موديلات عصرية لصيف 2021
المغرب اليوم - فساتين بظهر مفتوح موديلات عصرية لصيف 2021

GMT 08:30 2021 الثلاثاء ,03 آب / أغسطس

انهيار السياحة في تركيا بعد كورونا والحرائق
المغرب اليوم - انهيار السياحة في تركيا بعد كورونا والحرائق

GMT 13:43 2021 الخميس ,22 تموز / يوليو

بريشة : سعيد الفرماوي

GMT 12:55 2020 الأربعاء ,23 كانون الأول / ديسمبر

اتيكيت" قيادة السيارة والأصول التي يجب اتباعها

GMT 16:23 2021 الخميس ,15 تموز / يوليو

أرقام قياسية جديدة في انتظار ميسي مع برشلونة

GMT 12:03 2021 الخميس ,15 تموز / يوليو

إنتر ميلان يستهل حملة الدفاع عن لقبه ضد جنوا
 
almaghribtoday

Maintained and developed by Almaghrib Today for Media Production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Almaghrib Today for Media Production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib