وزير الأوقاف يناقش العناصر المؤسّسة للسياسة الدينيّة المغربيّة والقيم التي تحكمها
آخر تحديث GMT 20:02:21
المغرب اليوم -

أكّد أنّ "إمارة المومنين" هي الضّامن للسلم وأقرّ باستحالة فصل الدين عن الدولة

وزير الأوقاف يناقش العناصر المؤسّسة للسياسة الدينيّة المغربيّة والقيم التي تحكمها

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - وزير الأوقاف يناقش العناصر المؤسّسة للسياسة الدينيّة المغربيّة والقيم التي تحكمها

وزير الأوقاف والشؤون الإسلامية أحمد التوفيق
الرباط – محمد عبيد 

الرباط – محمد عبيد  استعرض وزير الأوقاف والشؤون الإسلامية أحمد التوفيق، في لقاء نظّمته المؤسسة الدبلوماسية، الخميس، في الرباط، في حضور ممثلي السلك الدبلوماسي المعتمد في المغرب، العناصر المؤسّسة لسياسة الشأن الديني في المّملكة وخصائص "إمارة المؤمنين"، والمبادئ والقيم المؤطرة للممارسة الدينيّة. وأكّد وزير الأوقاف والشؤون الإسلامية أنّ "نظام المغرب القائم على إمارة المومنين لا يمكن أن يفصل فيه الدين عن الدولة، عكس التجارب التاريخية لبلدان أخرى"، موضحًا أنَّ "المغرب طوّر العناصر المؤسّسة لسياسة الشأن الديني، وكيّفها مع اختيارات المغرب في السياسة والاقتصاد، دون تباعد عن المقاصد الإسلامية".
وأضاف التوفيق، الذي كان يستعرض تقرير تدبير وزارته للشأن الديني، حصل "المغرب اليوم" على نسخة منه، الجمعة، أنّ "إمارة المؤمنين في المغرب هو نظام سياسي ديني، وحده المقبول في الضمير الإسلامي، وهو متحقّق"، مشيرًا إلى أنَّ "الضمير الإسلامي يتضمن فكرة تداخل لدولة والدين".
وشدّد على أنّ "ضمان الدين يكون باحترام الكليات المذكورة، التي تتحكم في ضمير الناس، وتصورهم للعالم والحياة"، مبيّنًا أنَّ "المملكة تستند في ذلك على العقيدة الأشعرية (العقيدة الإسلامية المتبعة في المغرب)، التي تعدُّ عقيدة ضد التكفير، بمختلف جوانبه".
وأشار إلى التزام نظام "إمارة المؤمنين"، من ملائمة القوانين الوضعية، مع الشريعة الإسلامية في المغرب، وأنه الضامن للاستقرار والسلم الديني في البلاد، مشدّدًا على أنَّ "مميزات الشأن الديني في المغرب تنسجم مع اختيارات المغرب في الحرية، والتنمية، والتعدّديّة، وبناء مجتمع متنوع، والتعامل مع المحيط الكوني والدولي"، على حد تعبير التوفيق.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

وزير الأوقاف يناقش العناصر المؤسّسة للسياسة الدينيّة المغربيّة والقيم التي تحكمها وزير الأوقاف يناقش العناصر المؤسّسة للسياسة الدينيّة المغربيّة والقيم التي تحكمها



يمنح من ترتديه الشعور بالانتعاش مع مكملات موضة رقيقة وصغيرة الحجم

الفساتين القطن المميزة بتصميم مزركش لصاحبات الاختيارات العملية والموديلات المريحة

نيويورك-المغرب اليوم

GMT 17:39 2019 الجمعة ,12 إبريل / نيسان

بريشة هاني مظهر

GMT 18:19 2019 الخميس ,28 آذار/ مارس

هاني مظهر

GMT 04:41 2018 السبت ,31 آذار/ مارس

بريشة - محمد العقل

GMT 11:18 2014 الأحد ,21 أيلول / سبتمبر

الوراقون ينشرون العلم الشرعي في نجد قبل 500 عام

GMT 02:58 2018 السبت ,16 حزيران / يونيو

خواتم ذهب "لازوردي" من موضة 2018 تناسب كل الأذواق

GMT 05:48 2018 الأربعاء ,24 كانون الثاني / يناير

علماء بريطانيون يكشفون سبب غزارة الدم أثناء الحيض

GMT 13:35 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

Falcon Films تروّج لفيلمها اللبناني "بالغلط"

GMT 16:50 2013 الإثنين ,13 أيار / مايو

أطفال القمر مرضى صغار تقتلهم الشمس
 
almaghribtoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib