الأمم المتحدة تُجدد دعمها لمفوضيّة الانتخابات وتسعى لحلِ الأزمة في العراق
آخر تحديث GMT 05:05:49
المغرب اليوم -

أكدَّت أن منع الشعب من التصويّت والتأخيّر لأسباب سياسيّة سابقة خطيّرة

الأمم المتحدة تُجدد دعمها لمفوضيّة الانتخابات وتسعى لحلِ الأزمة في العراق

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - الأمم المتحدة تُجدد دعمها لمفوضيّة الانتخابات وتسعى لحلِ الأزمة في العراق

الانتخابات في العراق
بغداد- نجلاء الطائي

جددِّت بعثة الأمم المتحدة في العراق (يونامي)، الأربعاء، دعمها الكامل لاستقلالية ونزاهة مفوضية الانتخابات، فيما دعت مجلس المفوضين إلى مواصلة عمله والجميع إلى التعاون والتصدي "للأزمة الراهنة"، كما أكدت أن منع الشعب من التصويت في 30 نيسان/إبريل والتأخير لأسباب سياسية أو غيرها سيعد سابقة خطيرة في البلاد"، بينما اتهم رئيس الحكومة العراقية نوري المالكي مجلس النواب العراقي بـ"الضغط" على المفوضية العليا المستقلة للانتخابات بإلزامها إلغاء استبعاد المرشحين، في حين اعتبر القيادي في التحالف الكردستاني محمود عثمان استقالة أعضاء مجلس المفوضية "جزءًا من الصراعات بين السلطتين التشريعية والتنفيذية"، وأكد أن المفوضية أصبحت "ضحية" لهذا الصراع.
وقال الممثل الخاص للأمين العام للأمم المتحدة في العراق نيكولاي ملادينوف في بيان تلقى "المغرب اليوم " نسخة منه إن "بعثة الأمم المتحدة في العراق تؤكد مجدداً دعمها الكامل لاستقلالية، ونزاهة المفوضية العليا المستقلة للانتخابات، مبينًا أن "استقلالية المفوضية ونزاهتها أمر نص عليه الدستور، وتقع على عاتق جميع الكيانات السياسية مسؤولية احترام ذلك".
وأضاف ملادينوف "لقد أبدت المفوضية العليا المستقلة للانتخابات مستوى عال من الاحترافية والمهنية من خلال التخطيط وإجراء انتخابات بالغة التعقيد بما في ذلك انتخابات مجلس النواب المقبلة على الرغم من المخاوف الأمنية".
ودعا المبعوث الأممي مجلس المفوضين إلى "مواصلة عمله والجميع إلى التعاون للتصدي للشواغل الراهنة من خلال الدستور والأطر القانونية".
وتابع ملادينوف "ينبغي ألا يمنع الشعب العراقي من التصويت واختيار ممثليه في 30 نيسان/إبريل وأي تأخير كان لأسباب سياسية أو غيرها سيعد سابقة خطيرة في البلاد".
وكان القيادي في التحالف الكردستاني محمود عثمان عدّ ، الأربعاء، استقالة أعضاء مجلس المفوضية "جزءا من الصراعات بين السلطتين التشريعية والتنفيذية"، وأكد أن المفوضية أصبحت "ضحية" لهذا الصراع، وفيما أشار إلى أن المفوضية تستطيع تقديم شكوى للمحكمة الاتحادية إذا كانت تعتقد ان قرار البرلمان بعدم استبعاد المرشحين غير قانوني، وصف الانتخابات بأنها "شكلية وغير نزيهة".
وكان رئيس الحكومة العراقية نوري المالكي اتهم، الأربعاء مجلس النواب العراقي بـ"الضغط" على المفوضية العليا المستقلة للانتخابات بإلزامها الغاء استبعاد المرشحين، واكد أن هدفه تأجيل الانتخابات البرلمانية المقبلة، وفيما حذر من قبول استقالة أعضاء مجلس المفوضين، دعا إلى "ملاحقة" من يقوم بشراء بطاقات الناخبين الإلكترونية.
وكانت المفوضية العليا المستقلة للانتخابات أعلنت، الثلاثاء 25 آذار/مارس 2014، أن اعضاء مجلس المفوضين في المفوضية قدموا استقالة جماعية، احتجاجا على التدخل في عملهم.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الأمم المتحدة تُجدد دعمها لمفوضيّة الانتخابات وتسعى لحلِ الأزمة في العراق الأمم المتحدة تُجدد دعمها لمفوضيّة الانتخابات وتسعى لحلِ الأزمة في العراق



دمجت بين الصيحة الكلاسيكية والشبابية في آن واحد

إطلالات اتبعتها كارلي كلوس لترسم موضة جديدة خاصة بها

واشنطن ـ رولا عيسى

GMT 01:31 2019 الأربعاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

عرض فستان الأميرة ديانا الشهير للبيع في مزاد علني
المغرب اليوم - عرض فستان الأميرة ديانا الشهير للبيع في مزاد علني

GMT 02:56 2019 الأربعاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

قائمة بأفضل الأماكن في تايلاند لقضاء رأس السنة 2020
المغرب اليوم - قائمة بأفضل الأماكن في تايلاند لقضاء رأس السنة 2020

GMT 03:46 2019 الجمعة ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

فاران يغيب عن ريال مدريد ضد ألافيس بسبب الإصابة

GMT 13:50 2019 الخميس ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

أوناي إيمري يسعى إلى إنقاذ عنقه من مقصلة الإقالة من آرسنال

GMT 03:22 2019 الجمعة ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

فيليكس يدعم التشكيل الأساسي لأتلتيكو مدريد ضد برشلونة

GMT 16:18 2019 الأحد ,01 كانون الأول / ديسمبر

أياكس يقلب تأخره أمام تفينتي أنشخيدة لفوز عريض

GMT 04:21 2019 الجمعة ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

لينجارد يسجل هدفا في أول مباراة له كقائد لليونايتد

GMT 17:34 2019 الجمعة ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

ليفربول يفقد جهود فابينيو حتى نهاية العام

GMT 21:00 2019 الجمعة ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

فينيسيوس يعود إلى قائمة ريال مدريد لمواجهة ألافيس

GMT 06:51 2019 الأربعاء ,24 إبريل / نيسان

الكشف عن مميزات وعيوب سيارة "بروتون ريف 2019"

GMT 20:50 2019 الجمعة ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

سبب وحيد يدفع فيدال للرحيل عن برشلونة
 
almaghribtoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib