منظمة العفو الدوليَّة تتهم السلطات الجزائريَّة بفرض قيود على حرية التعبير
آخر تحديث GMT 00:07:23
المغرب اليوم -

بالموازاة مع مرحلة التحضير للانتخابات الرئاسيَّة الخميس

منظمة "العفو" الدوليَّة تتهم السلطات الجزائريَّة بفرض قيود على حرية التعبير

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - منظمة

التحضير للانتخابات الرئاسيَّة الجزائرية
الجزائر - نورالدين رحماني

اتهمت منظمة "العفو" الدوليَّة، الاثنين، السلطات الجزائريَّة بفرض قيود متزايدة على حرية التعبير بالموازاة مع مرحلة التحضير للانتخابات الرئاسيَّة المزمع تنظيمها الخميس، واعتبرت أنّ مثل هذه القيود تزيد من أوجه الخلل المقلقة بسجل البلاد لحقوق الإنسان بشكل عام. وأوضحت المنظمة، أن التدابير المتخذة لتكميم أفواه المنتقدين وقمع الاضطرابات الاجتماعية تحتل موقعاً متقدماً في إطار عدد من بواعث القلق المتعلقة بحقوق الإنسان مع اقتراب موعد الانتخابات الرئاسية في 17 نيسان/أبريل 2014، وأشارت إلى أنّ المرشح عبد العزيز بوتفليقة، الذي ما زال على رأس السلطة منذ 1999، يسعى إلى البقاء في سدة الرئاسة للمرة الرابعة على نحو مثير للجدل.
وأفادت أنّ الأمر لا يتعلق بالانتخابات الرئاسية فقط، بل أشارت المنظمة إلى وجود  تحديات أخرى تشمل أوجه الخلل التي تعاني منها قوانين تسهِّل التعذيب وإساءة المعاملة، ولا توفر الحماية الكافية للمرأة من العنف الذي يستهدفها بسبب جنسها، وكذلك استمرار إفلات المسؤولين عن انتهاكات لحقوق الإنسان من العقاب على نطاق واسع.
وأشارت إلى أن السلطات الجزائرية تحاول السيطرة على كل ما يُطرح في الفترة التي تسبق الانتخابات الرئاسية، عن طريق تضييق الخناق على حرية التعبير، كما أن انعدام فضاء الحوار وما يرافقه من قيود على الحق في الانتقاد أو الاحتجاج للتعبير عن المظالم الاجتماعية أو المطالب السياسية، يلقي بظلال من الشك على جدوى الانتخابات المقبلة.
وذكرت أن السلطات الجزائرية ما تزال تستهدف الناشطين، بمن فيهم الصحافيين، الذي يحيدون عن الخطاب الرسمي الموالي للرئيس بوتفليقة، ذاكرة حادثة وقعت مؤخراً، حينما تعرضت زوجة صحافي قام بتغطية احتجاجات المعارضة للاعتداء على أيدي 3 رجال يرتدون الملابس المدنية، وتردد بأنهم قاموا بمطالبتها تحت تهديد السلاح بأن يتوقف زوجها عن انتقاد السلطات على موقع الـ"فيسبوك".
ولفتت إلى أن قانوناً أُقر في 2012 لتنظيم شؤون الجمعيات، شدد القيود المفروضة على الجمعيات التي ترغب في أن تسجل رسمياً كمنظمات مستقلة، وضيِّق الخناق على التمويل الخارجي بذريعة حماية القيم أو الأخلاق الوطنية، ولا يزال عدد من الجمعيات التي دأبت على انتقاد سياسة الحكومة، بما فيها جمعيات تسعى إلى مكافحة الفساد والعنف الجنسي أو تطالب بالحقيقة والإنصاف لحالات الاختفاء القسري فيما مضى، ينتظر الموافقة الرسمية على الترخيص.

 

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

منظمة العفو الدوليَّة تتهم السلطات الجزائريَّة بفرض قيود على حرية التعبير منظمة العفو الدوليَّة تتهم السلطات الجزائريَّة بفرض قيود على حرية التعبير



تعتمد بين الحين والآخر هذه الصيحة وتنسّقها بشكل أنيق

الملكة ليتيزيا تتألق بـ "البلايزر الكاب" خلال تواجدها في مؤتمر عن المناخ

مدريد - لينا العاصي

GMT 06:37 2019 السبت ,14 كانون الأول / ديسمبر

بومبيو يحذر إيران من رد حاسم حال تعرض مصالح بلاده للأذى
المغرب اليوم - بومبيو يحذر إيران من رد حاسم حال تعرض مصالح بلاده للأذى

GMT 12:11 2019 الثلاثاء ,03 كانون الأول / ديسمبر

فان دايك يعتذر عن إهانة رونالدو فى حفل الكرة الذهبية

GMT 11:56 2019 الإثنين ,02 كانون الأول / ديسمبر

سيميوني "حزين" لتقدّم إشبيلية على أتلتيكو مدريد بـ5 نقاط

GMT 12:05 2019 الإثنين ,02 كانون الأول / ديسمبر

أوباميانغ يحرم نوريتش من نقاط أرسنال

GMT 23:43 2019 الإثنين ,02 كانون الأول / ديسمبر

جوارديولا يؤكد غياب أجويرو عن ديربي مانشستر

GMT 22:47 2019 الإثنين ,02 كانون الأول / ديسمبر

تقرير يكشف بلجيكا تتحدى السيناريو الصعب في «يورو 2020»

GMT 22:32 2019 الإثنين ,02 كانون الأول / ديسمبر

سانتوس ينفرد بالمركز الثاني في الدوري البرازيلي

GMT 23:18 2019 الإثنين ,02 كانون الأول / ديسمبر

سانتوس لاجونا يهدر نقطتين أمام مونتيري في الدوري المكسيكي

GMT 12:18 2019 الإثنين ,02 كانون الأول / ديسمبر

أكثر 5 مُدرّبين إنفاقًا للأموال في سوق انتقالات اللاعبين

GMT 14:44 2019 الإثنين ,02 كانون الأول / ديسمبر

منتخب البرازيل يستعين بظهير يوفنتوس بديلاً لمارسيلو
 
almaghribtoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib