طالبان تعلن عن تقدم أحرزته للسيطرة على آخر معاقل المقاومة ضدها في بانشير والمقاومة تنفي
آخر تحديث GMT 12:19:33
المغرب اليوم -

طالبان تعلن عن تقدم أحرزته للسيطرة على آخر معاقل المقاومة ضدها في بانشير والمقاومة تنفي

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - طالبان تعلن عن تقدم أحرزته للسيطرة على آخر معاقل المقاومة ضدها في بانشير والمقاومة تنفي

حركة طالبان
كابول _ المغرب اليوم

قال مواطنون أفغان في العاصمة الأفغانية إنهم سمعوا  إطلاق رصاص ابتهاجا بتقدم قوات حركة طالبان لإخضاع آخر جيوب المقاومة ضدّها  مع تضارب في المعلومات حول سيطرة طالبان بالكامل على وادي بانشثير. ونقلت مصادر أفغانية ان الحركة قولها إن طالبان "سيطرت بالكامل على آخر جيوب المقاومة ضدها".ونقلت الوكالة عن متحدث عسكري باسم الحركة: "لقد هزم مثيرو الشغب وباتت المنطقة تحت سيطرتنا". ولم تصدر طالبان أي إعلان رسمي، كما صرح أحد سكان بانشير لوكالة فرانس برس عبر الهاتف أن هذه المعلومات زائفة. من جهته، شارك أمر الله صالح، أحد

قادة جبهة المقاومة الوطنية ضد طالبان، مقطع فيديو لإثبات أنه لا يزال في وادي بانشير. وقال إن التقارير الإعلامية التي تحدثت عن فراره غير صحيحة، مضيفاً: "لا شك أننا في وضع صعب، نحن تحت هجوم من طالبان. لكننا لن نستسلم. سنصمد من أجل أفغانستان". وشهدت منطقة بانشير شمال شرقي أفغانستان قتالاً محتدماً بين قوات حركة طالبان من جهة وقوات ما يعرف بجبهة المقاومة الوطنية من جهة أخرى. ولم يتسن تأكيد تلك التقارير بعد، إذ قالت جبهة المقاومة الجمعة إنها تسيطر على كافة مداخل بانشير، وإن طالبان خسرت المئات من مقاتليها. وتعدّ بانشير الولاية الوحيدة

التي لم تكن قد سقطت في أيدي طالبان، وقد لجأ إليها آلاف المقاتلين المعارضين، بحسب ما يعتقد مراقبون. وتضم جبهة المقاومة كلا من أمر الله صالح، النائب السابق للرئيس الأفغاني، وعناصر سابقة في قوات الأمن الأفغانية، فضلا عن ميليشيات محلية. ويقود الجبهة أحمد مسعود، نجل أحمد شاه مسعود، الذي قاد قوات التحالف الشمالي ضد الغزو السوفيتي في الثمانينيات وحركة طالبان في التسعينيات من القرن الماضي.   ماذا قال الجانبان؟ قال المتحدث باسم طالبان، ذبيح الله مجاهد، إن مسلحي الحركة زحفوا إلى وادي بانشير بعد فشل المفاوضات، بحسب ما نقلت وكالة

رويترز للأنباء. وقال فهمي داشتي، المتحدث باسم جبهة المقاومة الوطنية، إن المفاوضات فشلت لأن الجانبين اتخذا مواقف متناقضة تماماً. وأضاف داشتي لبي بي سي أن جبهة المقاومة تقاتل مسلحي طالبان على جبهتين، وأن الجبهة قتلت 350 من مقاتلي الحركة وأسرت عددا آخر. ويصعب التحقق من مصداقية تصريحات كلا الجانبين. وعلى الأرض، ترصد تقارير قيام مسلحي طالبان بمطاردة وقتل أشخاص كانوا مسؤولين في الحكومة الأفغانية أو ضباطا كبارا في الشرطة. وتتناقض هذه التقارير مع الصورة المعتدلة التي حاولت الحركة تصديرها للرأي العام وقت سيطرتها على

البلاد. بانتظار حكومة ولا تزال أفغانستان تنتظر الجمعة إعلان حكومتها الجديدة بعد قرابة ثلاثة أسابيع من عودة طالبان إلى السلطة، فيما لا تزال الحركة تواجه جيب مقاومة في وادي بانشير. كان ينتظر أن يعلن الجمعة عن السلطة التنفيذية الجديدة، لكن ناطقاً باسم طالبان كشف لوكالة فرانس برس أنه لن يتم الإعلان عن تشكيلتها قبل السبت على أقرب تقدير. وعادت طالبان إلى السلطة بعدما أطاحها تحالف بقيادة الولايات المتحدة قبل عشرين عاما، ووعدت بتشكيل حكومة "جامعة". لذلك فإن تشكيل حكومة جديدة سيكون بمثابة اختبار للرغبة الحقيقية في التغيير التي أظهرتها الحركة

الإسلامية التي اتسم عهدها الاول (1996-2001) بسياسة وحشية تجاه النساء والمعارضين. في غضون ذلك، زار الرئيس الأمريكي جو بايدن جنودا كانوا قد أصيبوا في هجوم دموي استهدف مطار كابل حيث كان الجنود يساعدون في عمليات إجلاء أمريكيين وأفغان من البلاد. وقد سقط 13 جنديا أمريكيا بين نحو 170 قتيلا جراء الهجوم. وجاءت زيارة بايدن بعد أربعة أيام من مغادرة الجنود الأمريكيين أفغانستان التي شهدت انهيار حكومتها المدعومة من الغرب أمام قوات حركة طالبان في زمن قياسي. ويواجه بايدن انتقادات بسبب قراره سحب القوات الأمريكية من أفغانستان، فضلا عن الطريقة التي أشرف بها على تطورات الأحداث خلال الأسابيع القليلة الماضية

قد يهمك ايضا

"طالبان" تحتفل بسيطرتها على كامل أنحاء أفغانستان بعد سقوط بنجشير في قبضتها

تشكيلة حكومة "طالبان" برئاسة الملا عبد الغني بردار تنتظر وضع اللمسات الأخيرة

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

طالبان تعلن عن تقدم أحرزته للسيطرة على آخر معاقل المقاومة ضدها في بانشير والمقاومة تنفي طالبان تعلن عن تقدم أحرزته للسيطرة على آخر معاقل المقاومة ضدها في بانشير والمقاومة تنفي



GMT 06:52 2021 الأحد ,17 تشرين الأول / أكتوبر

إطلالات جريئة مفعمة بالأنوثة من ميس حمدان
المغرب اليوم - إطلالات جريئة مفعمة بالأنوثة من ميس حمدان

GMT 19:51 2021 الجمعة ,15 تشرين الأول / أكتوبر

قلعة بعلبك من مقصد للسياحة إلى مقصد للسرقة
المغرب اليوم - قلعة بعلبك من مقصد للسياحة إلى مقصد للسرقة

GMT 14:39 2021 الإثنين ,18 تشرين الأول / أكتوبر

ديكورات غرف النوم المودرن لمنزل عصري ومتجدد
المغرب اليوم - ديكورات غرف النوم المودرن لمنزل عصري ومتجدد

GMT 15:56 2021 الجمعة ,15 تشرين الأول / أكتوبر

الصحافية سبيدة جوليان تكشف فظائع سجون إيران
المغرب اليوم - الصحافية سبيدة جوليان تكشف فظائع سجون إيران

GMT 13:46 2021 السبت ,16 تشرين الأول / أكتوبر

إختيارات سيئة لإطلالات بعض النجمات في مهرجان الجونة
المغرب اليوم - إختيارات سيئة لإطلالات بعض النجمات في مهرجان الجونة

GMT 13:44 2021 الخميس ,14 تشرين الأول / أكتوبر

اختيار مطار مراكش سابع أفضل مطار في العالم سنة 2021
المغرب اليوم - اختيار مطار مراكش سابع أفضل مطار في العالم سنة 2021

GMT 17:04 2021 الأحد ,17 تشرين الأول / أكتوبر

أفكار جديدة لتصميمات أبواب المنزل الأماميّة
المغرب اليوم - أفكار جديدة لتصميمات أبواب المنزل الأماميّة

GMT 13:57 2021 الجمعة ,15 تشرين الأول / أكتوبر

برامج الإذاعتين الوطنية والدولية تخضع للتجديد في المغرب
المغرب اليوم - برامج الإذاعتين الوطنية والدولية تخضع للتجديد في المغرب

GMT 14:15 2021 الأربعاء ,06 تشرين الأول / أكتوبر

6 لاعبين يدخلون القائمة السوداء في ريال مدريد بعد أول هزيمة

GMT 13:24 2021 الأربعاء ,15 أيلول / سبتمبر

يوفنتوس يفوز علي مالمو السويدي بثلاثة أهداف

GMT 03:25 2021 الجمعة ,17 أيلول / سبتمبر

حملة من الفيفا لتنظيم كأس العالم كل عامين

GMT 05:52 2021 الخميس ,07 تشرين الأول / أكتوبر

الكشف عن الوضع المالي لبرشلونة الإسباني

GMT 05:57 2021 الخميس ,07 تشرين الأول / أكتوبر

بنزيما يحصل على جائزة جديدة في ريال مدريد

GMT 01:03 2021 الجمعة ,08 تشرين الأول / أكتوبر

صندوق الاستثمارات السعودي يستحوذ على نادي نيوكاسل

GMT 00:46 2016 الإثنين ,19 كانون الأول / ديسمبر

"الأدوية المتنوعة" أبرز 10 أسباب آلام انتفاخ البطن

GMT 04:26 2021 الأربعاء ,23 حزيران / يونيو

بريطانيا تحسم "سعة ويمبلي" لقبل النهائي والنهائي

GMT 07:26 2018 الأربعاء ,12 أيلول / سبتمبر

13 عطور يُناسب بداية فصل الخريف 2019 لنفحات جديدة

GMT 17:31 2016 الجمعة ,15 إبريل / نيسان

تعرفي على أفضل حليب لتسمين الرضع

GMT 12:54 2018 الثلاثاء ,02 كانون الثاني / يناير

ريال مدريد ينجح في التعاقد مع كيبا حارس أتلتيك بيلباو
 
almaghribtoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib