شربل يعلن أن عدد القتلى 22 والجرحى 289 ويستبعد حدوث فتنة
آخر تحديث GMT 18:07:54
المغرب اليوم -

فحوصات الـ "دي إن آي" ستثبت هوية منفذ تفجير الرويس

شربل يعلن أن عدد القتلى 22 والجرحى 289 ويستبعد حدوث فتنة

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - شربل يعلن أن عدد القتلى 22 والجرحى 289 ويستبعد حدوث فتنة

22 قتيلًا وأكثر من 289 جريحًا حصيلة إنفجار الرويس
بيروت – جورج شاهين

بيروت – جورج شاهين أعلن وزير الداخلية اللبناني في حكومة تصريف الأعمال مروان شربل، صباح الجمعة، وقبل ساعتين على اجتماع المجلس اللبناني الأعلى للدفاع في قصر بعبدا برئاسة رئيس الجمهورية العماد ميشال سليمان عند العاشرة والنصف بالتوقيت المحلي، أن آخر حصيلة عن تفجير الرويس بلغت 22 قتيلاً وأكثر من 289 جريحًا وهناك أشلاء جثة، فيما قالت مصادر معنية لـ "المغرب اليوم" إن أشلاءً عُثر عليها في منطقة الضاحية، وقد بوشرت فحوصات الـ"دي آن آي" عليها للتثبت من هويتها ولمن تعود.
ولم تَحسم بعد المراجع الأمنية المختصة التي تُدقّق في البقايا التي خلفها إنفجار الرويس، مساء الخميس، ما يثبت هوية منفذ العملية وما إذا كان انتحاريًا أم لا، علمًا أن هناك احتمالاً آخر في أن يكون أحدهم فجّر السيارة بسائقها قبل أن يتمكن من ركنها في مكان ما.
وقال شربل: كل دولة تحاول تعكير أجواء دولة أخرى ترسل هذا النوع من الإجرام لخلق فتنة سنية -  شيعية، ونؤكد أن مثل هذه الفتنة لن تحصل، وسنبحث في اجتماع المجلس الأعلى للدفاع خططًا لحماية الضاحية وأماكن أخرى يمكن أن تكون مستهدفة.
وقالت مصادر معنية لـ "المغرب اليوم" إن أشلاءً عُثر عليها في منطقة الضاحية، وقد بوشرت فحوصات الـ"دي آن آي" عليها للتثبت من هويتها ولمن تعود، فإذا تبين أنها لشخص من سكان المنطقة تتبدل كل المعطيات، وفي حال كانت لمجهول ستبدأ التحقيقات لمعرفة هويته ومدى ارتباطه بمنفذ الجريمة.
وتوقعت المراجع المعنية أن ظهور نتائج الفحوصات تحتاج إلى 48 ساعة لتبدأ في الظهور، حتى يتم تحديد هوية صاحبها وما إذا كان لبنانيًا أو لا.
إلى ذلك، استنفاقت منطقة الرويس في الضاحية الجنوبية على منظر التدمير الواسع الذي تسبب فيه الانفجار، فيما بدأت الاستعدادات في العديد من المناطق في الضاحية والجنوب وبعلبك لدفن الضحايا الـ 19 الذين قضوا في الإنفجار.
وقالت مصادر المستشفيات، صباح الجمعة، إن حوالي 36 جريحًا بقُوا في المستشفيات بعدما غادرها معظمهم، بعدما أُخضِعوا للإسعافات الضرورية، ونُقل أكثر من 11 شخصًا إلى المستشفيات المتخصصة في الحروق، واستقبلت مستشفى الجعيتاوي في الأشرفية ست حالات صعبة تجاوزت فيها الحروق سبع درجات على الأقل.
وانتشرت، منذ صباح الجمعة، دوريات للجيش اللبناني في المنطقة، وانتشر عناصر من "حزب الله" في المنطقة، ومنعوا الاقتراب من مكان الانفجار، فيما شوهد رجال الشرطة الجناية والقضائية في المكان يبحثون عن الأدلة، وسط عبث كبير لحق بمسرح الجريمة، ما يعيق الوصول إلى أدلة أساسية من نتائج الانفجار، فيما بوشرت التحقيقات لمعرفة نوعية المواد المتفجرة التي استُخدمت، والتي خلفت حرائق غير عادية لم تشهدها عمليات مماثلة من قبل.
وقال وزير الداخلية في حكومة تصريف الأعمال مروان شربل في تصريح سابق إن انفجار الرويس تم التحضير له بإتقان، مشيرًا إلى أنه من الفرضيات أن يكون ردًا إسرائيليًا على العملية التي حصلت في اللبونة.
ورأى شربل في حديث لبرنامج "كلام الناس" عبر الـ (LBCI ) أن ما حصل في الضاحية الجنوبية عملية انتقامية ضد "حزب الله"، لافتًا إلى أنه سيقترح في اجتماع المجلس الأعلى للدفاع، الجمعة، القيام بخطة لحماية الضاحية، بالاشتراك والتنسيق مع السكان .
وشدد شربل على أن "الخلافات السياسية تُشجّع المجرمين الذين يقومون بأعمال "جنونية إجرامية" لا يقبلها دين أو شعب، كاشفًا عن معلومات عن وجود سيارات مفخخة في البلد".
وقال شربل "إن مخابرات الجيش اعتقلت مجموعات إرهابية خطرة"، مضيفًا: "علينا أن نستنكر عدم تأليف الحكومة حتى الآن، وعلى الرئيس تمام سلام تأليف حكومة لا تستثني أي أحد".

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

شربل يعلن أن عدد القتلى 22 والجرحى 289 ويستبعد حدوث فتنة شربل يعلن أن عدد القتلى 22 والجرحى 289 ويستبعد حدوث فتنة



قدمن مقاطع فيديو مميزة نجحت في تحقيق الملايين من المشاهدات حول العالم

تانا مونجو تخطف الأنظار في حفل "يوتيوب" ببدلة رياضية أنيقة باللون الأخضر

واشنطن - المغرب اليوم

GMT 12:11 2019 الثلاثاء ,03 كانون الأول / ديسمبر

فان دايك يعتذر عن إهانة رونالدو فى حفل الكرة الذهبية

GMT 11:56 2019 الإثنين ,02 كانون الأول / ديسمبر

سيميوني "حزين" لتقدّم إشبيلية على أتلتيكو مدريد بـ5 نقاط

GMT 12:05 2019 الإثنين ,02 كانون الأول / ديسمبر

أوباميانغ يحرم نوريتش من نقاط أرسنال

GMT 23:43 2019 الإثنين ,02 كانون الأول / ديسمبر

جوارديولا يؤكد غياب أجويرو عن ديربي مانشستر

GMT 22:47 2019 الإثنين ,02 كانون الأول / ديسمبر

تقرير يكشف بلجيكا تتحدى السيناريو الصعب في «يورو 2020»

GMT 22:32 2019 الإثنين ,02 كانون الأول / ديسمبر

سانتوس ينفرد بالمركز الثاني في الدوري البرازيلي

GMT 23:18 2019 الإثنين ,02 كانون الأول / ديسمبر

سانتوس لاجونا يهدر نقطتين أمام مونتيري في الدوري المكسيكي

GMT 12:18 2019 الإثنين ,02 كانون الأول / ديسمبر

أكثر 5 مُدرّبين إنفاقًا للأموال في سوق انتقالات اللاعبين

GMT 14:44 2019 الإثنين ,02 كانون الأول / ديسمبر

منتخب البرازيل يستعين بظهير يوفنتوس بديلاً لمارسيلو
 
almaghribtoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib