بنكيران يعلن تنظيم لجنة تقصي الحقائق في أحداث التساقطات المطرية
آخر تحديث GMT 12:30:42
المغرب اليوم -

يناقش البرلمان الترتيبات الضرورية لزيارة المناطق المنكوبة

بنكيران يعلن تنظيم لجنة تقصي الحقائق في أحداث التساقطات المطرية

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - بنكيران يعلن تنظيم لجنة تقصي الحقائق في أحداث التساقطات المطرية

مجلس النواب المغربي
الرباط - علي عبداللطيف

وافق رئيس الحكومة المغربية عبدالاله بنكيران على الطلب الذي تقدمت به المعارضة البرلمانية في مجلس النواب من أجل تنظيم لجنة تقصي الحقائق في الأحداث المفجعة التي وقعت في جنوب المغرب جراء التساقطات المطرية خلال الأسابيع الماضية.

ويرتقب أنَّ تبدأ مهمة التحقيق خلال الأيام القليلة المقبلة؛ إذ كشف مصدر برلماني لـ"المغرب اليوم" أنَّ رئيس مجلس النواب لم يحسم بعد في اليوم الذي سيتم فيه انطلاق التحقيق، لكنه أكد بأنه قريب جدًا.

وأضاف المصدر أنَّ البرلمان حاليًا يناقش فقط الترتيبات الضرورية لتنظيم لجنة تقصي الحقائق إلى المناطق المنكوبة والمناطق التي تضررت كثيرًا جراء تساقط أمطار غير مسبوقة في المغرب منذ عقود من الزمن، والتي راح ضحيتها أرواح بشرية مهمة، قبل البنيات التحتية والأراضي الزراعية والقناطر والطرق والمنازل.

ولا يزال الجدل في مجلس النواب بين الفرق البرلمانية لاسيما بين المعارضة والأغلبية في البرلمان من أجل الحسم لمن ستؤول رئاسة لجنة التحقيق ومقرر اللجنة.

وبيّن المصدر أنَّ النظام الداخلي لمجلس النواب ينص على ضرورة أنَّ تؤول إما رئاسة لجنة تقصي الحقائق أو مقرر اللجنة للمعارضة حسب اختيارهم، ما يعني أنَّ القانون الداخلي لمجلس النواب يعطي الحق للمعارضة أنَّ تختار هي أولًا بين أنَّ تأخذ رئاسة لجنة تقصي الحقائق أو تختار مقرر اللجنة.

وأضاف المصدر أنَّ المعارضة متشبثة بأنَّ تؤول إليها رئاسة اللجنة، ما يعني أنَّ الأغلبية ستكتفي بالقيام بمهمة مقرر اللجنة.

كما أكد المتحدث ذاته لـ"المغرب اليوم" أنَّ الفرق البرلمانية تعمل حاليًا على تعيين أعضائها في اللجنة ذاتها، إذ سيعين كل فريق ممثلاً عنه في لجنة تقصي الحقائق.

ووافق رئيس الحكومة على القيام بلجنة تقصي الحقائق طبقًا لما ينص عليه الدستور، الذي ينص على أنَّ البرلمان إذا أراد أنَّ يقوم بتقصي الحقائق في قضية وطنية عليه أنَّ يحشد ثلث البرلمانيين، وبعدها ينتظر موافقة رئيس الحكومة على طلب تقصي الحقائق.

وهو ما فعلته المعارضة إذ حشدت 162 توقيعًا للبرلمانيين عن المعارضة، وأرسلت الطلب إلى رئيس الحكومة مصحوبًا بالتوقيعات فوافق عليه بعد مدة مقدرة من تقديم الطلب.

وأعطى الدستور حق قبول أو رفض إجراء "تقصي الحقائق" لرئيس الحكومة بالنظر إلى أنّ القانون المتعلق بتقصي الحقائق ينص على أنه لا يمكن إجراء "تقصي الحقائق" في القضايا التي تدخل ضمن أسرار الدولة، كما لا يمكن إجراء تقصي الحقائق في القضايا المعروضة على أنظار القضاء للحسم فيها.

وبعد الانتهاء من إجراء تحقيق في هذا الحادث، ستعد اللجنة تقريرًا وترفعه إلى رئيس مجلس النواب، ليتخذ فيه البرلمان قرارات، ويحدد المسؤوليات التي كانت وراء حدوث كل تلك الأضرار البشرية والمادية.

يشار إلى أنه في تاريخ الحكومات المغربية لم يتم تنفيذ إلا أربعة تحقيقات برلمانية، منها ثلاثة تحقيقات في عهد الحكومة الحالية، الأول يتعلق بأحداث ما عرف بـــ"اكديم ايزيد"، أي العنف الذي وقع في مخيمات منطقة اقدي مايزيك بالمتاخمة للحدود مع البوليساريو، والثاني في أحداث العنف التي حدثت في محافظة سيدي افني بالصحراء جنوب المغرب، والتحقيق الثالث هذا الذي يستعد البرلمان للقيام به.

 

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

بنكيران يعلن تنظيم لجنة تقصي الحقائق في أحداث التساقطات المطرية بنكيران يعلن تنظيم لجنة تقصي الحقائق في أحداث التساقطات المطرية



كارن وازن دواليبا ونعومي كامبل يتألقن في عروض ميلانو

روما - المغرب اليوم

GMT 12:22 2021 السبت ,25 أيلول / سبتمبر

موديلات فساتين زفاف فخمة 2021 للعروس الأنيقة
المغرب اليوم - موديلات فساتين زفاف فخمة 2021 للعروس الأنيقة

GMT 11:42 2021 السبت ,25 أيلول / سبتمبر

الصوف "البوكليه" في موضة الديكور الخريفي
المغرب اليوم - الصوف

GMT 12:54 2021 الجمعة ,24 أيلول / سبتمبر

أفكار لتنسيق المعطف الترانشكوت هذا الخريف
المغرب اليوم - أفكار لتنسيق المعطف الترانشكوت هذا الخريف
المغرب اليوم - اللون البرتقالي الصدئ في الديكور الداخلي المعاصر

GMT 12:57 2021 الخميس ,16 أيلول / سبتمبر

أسس ترتيب المائدة الرسمية حسب الإتيكيت

GMT 12:07 2021 الخميس ,16 أيلول / سبتمبر

أفكار مختلفة لديكور غرفة النوم الخريفيّة

GMT 13:43 2021 الخميس ,22 تموز / يوليو

بريشة : سعيد الفرماوي

GMT 02:48 2021 الثلاثاء ,07 أيلول / سبتمبر

بيليه يكشف طبيعة العملية الجراحية التي خضع لها

GMT 18:36 2021 الجمعة ,01 كانون الثاني / يناير

أعد النظر في طريقة تعاطيك مع الزملاء في العمل

GMT 08:27 2020 الثلاثاء ,06 تشرين الأول / أكتوبر

حظك اليوم برج الدلو الجمعة 30 تشرين الثاني / أكتوبر 2020

GMT 16:51 2021 الجمعة ,01 كانون الثاني / يناير

تتيح أمامك بداية السنة اجواء ايجابية

GMT 00:33 2016 الأربعاء ,17 آب / أغسطس

فوائد التوت الازرق واضراره الصحية
 
almaghribtoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib