أحمد شوقي تقرّب من الشعب وانشغل بقضاياه وعبر عن عواطفه كثيرًا
آخر تحديث GMT 04:28:56
المغرب اليوم -

عيّن رئيسًا لقسم الترجمة في قصر الخديوي ولُقب بـشاعر الأمير

أحمد شوقي تقرّب من الشعب وانشغل بقضاياه وعبر عن عواطفه كثيرًا

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - أحمد شوقي تقرّب من الشعب وانشغل بقضاياه وعبر عن عواطفه كثيرًا

منزل أمير الشعراء أحمد شوقي
القاهرة ـ المغرب اليوم

يطل منزل أمير الشعراء أحمد شوقي أو كرمة بن هانئ ذلك القصر الراقي على ضفاف النيل في محافظة الجيزة والذي تحول إلى واحد من أهم المتاحف الموجودة في جمهورية مصر العربية، عاصر مجموعة من ألمع نجوم الفن والأدب في القرن العشرين، وشهد أجمل الحفلات والسهرات والليالي الغنائية والشعرية التي شارك فيها ألمع النجوم مثل "كوكب الشرق أم كلثوم و محمد عبد الوهاب" وكان ملتقى لشتى ألوان الإبداع في الأدب والشعر والمسرح والموسيقى والغناء.

أحمد شوقي تقرّب من الشعب وانشغل بقضاياه وعبر عن عواطفه كثيرًا

ولد أمير الشعراء في مثل هذا اليوم 16 / 10 / 1868 في بيت من بيوت الثراء والترف، ونعم بـعيشة كريمة حيث ورث والده ثروة طائلة، وكانت جدته وصيفة في قصر الخديوى إسماعيل حاكم مصر آن ذاك - فكانت نشأته ناعمة لا يعاني الفقر وضيق العيش الذي كان هو ثمة حياة أغلب الشعب المصري في ذلك العصر، وفي الرابعة من عمره التحق بكُتاب الشيخ صالح في حى الحنفي في القاهرة، ودخل مدرسة المبتديان الإبتدائية ثم المدرسة الخديوية الثانوية.

أحمد شوقي تقرّب من الشعب وانشغل بقضاياه وعبر عن عواطفه كثيرًا

والتحق شوقي بعد ذلك بمدرسة الحقوق - بناء على رغبة والده - ودخل قسم الترجمة في مدرسة الحقوق وتخرج وحصل على شهادته الجامعية عام 1887، وعيّنه الخديوي في وظيفة في القصر ثم أرسله إلى فرنسا ليستكمل دراسته.

وعمل في نهاية السنة الثالثة من دراسته في فرنسا على تفقد مسارح باريس، وتعرف على الثقافة والآداب الفرنسية، وأثناء فترة البعثة زار إنجلترا وتركيا والجزائر وبلجيكا، وعندما أتم دراسته وعاد إلى مصر بدأ عمله في قسم الترجمة في القصر، وبعد فترة توفي الخديوي توفيق وخلفه الخديوي عباس وصار شوقي رئيسًا لقسم الترجمة في القصر ولُقب بـشاعر الأمير.

ونفي شوقي إلى إسبانيا بعد الحرب العالمية الأولى وفرض الحماية البريطانية على مصر، وظل فيها 5 سنوات وتعرف حينها على الحضارة العربية في الأندلس، وعندما عاد من منفاه عام 1920 تقرّب من الشعب وانشغل بقضاياه ومشكلاته وعبّر كثيرًا عن عواطفه حتى أصبح شاعر الشعب والعروبة والإسلام .

أحمد شوقي تقرّب من الشعب وانشغل بقضاياه وعبر عن عواطفه كثيرًا

وكان شوقي يقيم في المطرية ولكن بعد عودته من منفاه انتقل إلى بيت آخر - المتحف حاليًا - وقد اختار شوقي هذا البيت نظرًا لتفرده  في الموقع فكان يطل من الشرفة الشرقية على الأهرامات ومن الشرفة الغربية على نهر النيل.

وبعد وفاة أمير الشعراء تحوّل منزله بقرار شعبي إلى متحف في عام 1977 يشرف عليه قطاع الفنون التشكيلية في وزارة الثقافة، ليصبح بذلك محفورًا في ذاكرة وطنه ولكي يظل منزله دائمًا وأبدًا مركزًا للإشعاع الثقافي حتى بعد وفاته.

يوجد في حديقة المتحف تمثال كبير لأحمد شوقي قد أهداه له المثال الراحل جمال السجيني، ويتكون المتحف من طابقين يضم الطابق الأول صالة كبيرة وكانت على الطراز العربي الإسلامي حيث وُزعت آيات من سورة البقرة على جدران الصالة وكان يقيم فيها الحفلات والأمسيات الشعرية.

ويضم الطابق الأول أيضًا ناحية اليسار جناح استضافة خاص بموسيقار الأجيال "محمد عبد الوهاب" حيث كان يتبناه لمدة 7 سنوات وجعله يقيم معه وأعتنى به بشكل كامل والجناح يحتوي على صورة تجمعهما معًا وكذلك بعض النوتات الخاصة بالراحل محمد عبد الوهاب.

ويوجد ناحية اليمين غرفة السفرة والمكتبة الخاصة بـ شوقي وتحتوي على كتب في شتى المجالات الثقافية وما سجله شوقي على صفحاتها من مسودات لشعره ونثره ودفاتر لأشعاره ومخطوطات بخط يده.

ويضم الطابق العلوي غرفة نومه الخاصة، حيث كان متأثرًا بالنظام الأوروبي مما دفعه لإقامة غرفة نوم خاصة به وأخرى لزوجته، بالإضافة إلى أنه كان يسهر لوقت طويل لكتابة أشعاره، ويوجد غرفة استقبال خاصة للضيوف المقربين.

وتحتوى على مجموعة من الصور العائلية التي تجمعه مع أبنائه فكان أبًا لولدين وبنت ( علي - وحسين - وأمينة )، وهناك غرفة مكتبه الخاص والتي تطل على نهر النيل وفيها صورة له مع زعيم الأمة سعد زغلول وأُطلق على هذه الصورة "صورة الخالديّن".

كما تم تخصيص غرفة للنياشين والأوسمة والجوائز والهدايا التي حصل عليها الشاعر وكذلك شهادات التقدير ومن أبرزهم وثيقة التكريم عندما بايعه الشعراء أميرًا للشعر العربي، وتضم الغرفة أيضًا بدلة التشريفة التي كان يرتديها عند مقابلة الخديوي.

وفي الطابق العلوي، صالة مصممة على الطراز الفرنسي تحتوي على مكتبة أخرى بها الكتب التي انتهى من قراءتها، وتضم الصالة مجموعة من اللوحات الزيتيتة وكذلك أشهر 20 مستنسخة لأشعاره، وصورة لنابليون، وزيُن المتحف بمجموعة من لوحات الفن التشكيلي التي أهدتها الفنانة خديجة رياض - حفيدته - للمتحف بمناسبة مرور 50 عامًا على وفاته .

ويعد متحف أحمد شوقي منبرًا تنويريًا متميزًا يقدم الخدمات الثقافية للجمهور كما تقصده رحلات المدارس وزوار مصر من الدول العربية والأجنبية، كما يحتوي على مركز ثقافي "مركز كرمة بن هانئ الثقافي " يضم قاعة عرض متميزة للفن التشكيلي، ويقدم برنامجًا متميزًا من الندوات الثقافية والأمسيات الشعرية والحفلات ، ذلك الجهد الرائع الذي يقدمه العاملون في ذلك الصرح الثقافي العريق الذي يليق بقيمة وقامة أمير الشعراء أحمد شوقي.

 

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

أحمد شوقي تقرّب من الشعب وانشغل بقضاياه وعبر عن عواطفه كثيرًا أحمد شوقي تقرّب من الشعب وانشغل بقضاياه وعبر عن عواطفه كثيرًا



GMT 03:07 2018 الجمعة ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

العثور على رفات سيّدة عاشت قبل أكثر مِن 3 آلاف عام

GMT 02:40 2018 الجمعة ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

دار الإفتاء تنشئ وحدة للفتاوى الصوتية بالرسوم المتحركة

GMT 09:14 2018 الخميس ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

العثور على مئات "المحاربين"في حفرة عمرها 2100 عام

GMT 05:22 2018 الخميس ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

35 مصورًا يشاركون في "إكسبوغر 2018" ويتبادلون 700 عام من خبراتهم

GMT 02:29 2018 الأربعاء ,14 تشرين الثاني / نوفمبر

انطلاق النسخة الأولى من "مهرجان الفخار الثقافي" في دبي

GMT 14:49 2018 الثلاثاء ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

خالد العناني يعلن اكتشاف 7 مقابر أثرية جديدة في منطقة "سقارة"

GMT 04:43 2018 الثلاثاء ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

أنتونيا كارفر تُطلق "مركز جميل للفنون" في دبي للإعلاميين

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

أحمد شوقي تقرّب من الشعب وانشغل بقضاياه وعبر عن عواطفه كثيرًا أحمد شوقي تقرّب من الشعب وانشغل بقضاياه وعبر عن عواطفه كثيرًا



ارتدت بلوزة مطبوعة وتنورة مزخرفة عليها وشاح كبير

تألّق إميلي راتاجوكوفسكي خلال حفلة توزيع جوائز "GQ"

سيدني ـ منى المصري
تألّقت الممثلة وعارضة الأزياء البريطانية، إميلي راتاجوكوفسكي، في حفلة توزيع جوائز مجلة "GQ" أستراليا لرجل العام في سيدني، الأربعاء، حيث إرتدت ملابس كشفت عن منحنيات جسدها الرشيقة. وكشفت الفتاة البالغة من العمر 27 عاما، عن بطنها في ثوب مزخرف مكون من ثلاث قطع، حيث بلوزة مطبوعة تكشف عن خصرها النحيل، وتنورة طويلة مزخرفة مطبوعة أيضا، وعليها وشاح كبير مزخرف لامع. واعتمدت الفتاة التي تتميز ببشرتها بنية اللون، حذاء (صندل) بالكعب العالي، وباللون الفضي اللامع، كما وضعت مكياجا بسيطا أبرز ملامح وجهها، وجمال عيناها، وعظام وجهها. وانضم إلى نجمة مسلسل "I Feel Pretty" عارض الأزياء جوردان باريت، 21 عاما، والذي ارتدى بدلة لامعة وبنطلون كاكي، وحذاء من جلد الغزال الرمادي. وظهرت الممثلة ناعومي واتش بكامل أناقتها في الحفلة السنوية الشهيرة، إذ ارتدت فستانا باللون الأسود، يصل طوله إلى فوق الركبة، وبأكمام متداخلة، وخرز على الخصر، وحملت شنطة صغيرة مطرزة

GMT 09:05 2018 الخميس ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

إليك نصائح مهمة تمكنك من تنسيق أزياء عيد الميلاد
المغرب اليوم - إليك نصائح مهمة تمكنك من تنسيق أزياء عيد الميلاد

GMT 03:18 2018 الجمعة ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

اقضي شهر العسل في أوروبا بأرخص الأسعار
المغرب اليوم - اقضي شهر العسل في أوروبا بأرخص الأسعار

GMT 06:42 2018 الخميس ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

أفكار تساهم في تحويل ردهات المنزل إلى بيئة استثنائية
المغرب اليوم - أفكار تساهم في تحويل ردهات المنزل إلى بيئة استثنائية
المغرب اليوم - مراسل قناة

GMT 08:51 2018 الخميس ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

ناعومي كامبل ووالدتها في حملة دعائية لدعم " بربري"
المغرب اليوم - ناعومي كامبل ووالدتها في حملة دعائية لدعم

GMT 06:33 2018 الخميس ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

أحد أهمّ الوجهات السياحية للسفاري في القارة الأفريقية
المغرب اليوم - أحد أهمّ الوجهات السياحية للسفاري في القارة الأفريقية

GMT 01:30 2018 الأربعاء ,14 تشرين الثاني / نوفمبر

غادة إبراهيم تكشف عن استخدام الفوم لعمل عرائس المولد النبوي
المغرب اليوم - غادة إبراهيم تكشف عن استخدام الفوم لعمل عرائس المولد النبوي

GMT 21:57 2018 الأربعاء ,14 تشرين الثاني / نوفمبر

المتهمون بتصوير وتخدير"سكيرج"يخترقون حسابه على"فيسبوك"

GMT 20:08 2018 الأربعاء ,14 تشرين الثاني / نوفمبر

توقيف خطيب مسجد وسيدة بتهمة "الخيانة الزوجية"

GMT 02:38 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

رفع درجة التأهب الأمني في الصحراء بعد زيادة نشاط المتطرفين

GMT 01:38 2017 الأحد ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

سرقة ومحاولة اغتصاب طالبة بالقوة في فاس

GMT 01:16 2018 الثلاثاء ,23 تشرين الأول / أكتوبر

العثماني يستدعي النقابات بعد رفض عرض الحكومة لرفع الأجور

GMT 20:50 2018 الإثنين ,18 حزيران / يونيو

المنتخب التونسي يخسر أمام نظيره الإنجليزي بهدفين

GMT 08:52 2017 الثلاثاء ,07 تشرين الثاني / نوفمبر

"آي فون 10" يتفوق على 8 من حيث الحصة السوقية
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib