أوجيني فرونسكيا تقدّم لوحات بديعة عن الحياة في إسكتلندا
آخر تحديث GMT 15:04:09
المغرب اليوم -

أكّدت أهمية نصائح جون مارتن لدعم موهبتها

أوجيني فرونسكيا تقدّم لوحات بديعة عن الحياة في إسكتلندا

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - أوجيني فرونسكيا تقدّم لوحات بديعة عن الحياة في إسكتلندا

الفنانة أوجيني فرونسكيا
لندن - ماريا طبراني

عاشت الفنانة أوجيني فرونسكيا في المرتفعات لمدة 15 أو 16 عامًا، ولكنها بالكاد كانت ترسم لوحة واحدة للمناظر الطبيعية مثل لوحة "Giorgio Morandi". وتخصصت في الرسم التأملي للحياة القائمة، وكانت ترسم الزجاجات ولعب الأطفال في حين ظل مشهد الجبال والسماء خارج النافذة، وأوضحت "أحب سرد القصص عبر العناصر المحيطة بي".

خرجت أوجيني من منطقة الراحة الخاصة بها عند لقائها مع الفنان جون مارتن في أحد المعارض في لندن، حيث لفت انتباهها إلى التركيز على المشاهد الطبيعية، وكانت النتيجة مجموعة ""The Night Walker التي تعد من اللوحات الجميلة في معرض "مايفر".

واستمتعت أوجيني بالتجول في الريف ليلا والتواصل مع العالم الخارجي، مضيفة "أن تحظى بوقت في مكان يفترض ألا تتواجد فيه، حيث تستمتع بوقت وفضاء ملكك وحدك، ويبدو الأمر كما لو أنك تعرف أمرًا لا يعرفه أحد غيرك، إنها حالة من التأمل والتجمل وليست مجرد تمشية، ويتعلق الأمر بالتواجد وسط الطبيعة".

ولدت أوجيني في موسكو عام 1966 وتدربت على الرسم منذ عمر التاسعة والتحقت بجامعة موسكو ودرست الفنون الجميلة وكانت أصغر طالبة في الجامعة، ووصلت إلى لندن عام 1989 في عمر 23 عامًا إلى جانب 14 عامًا من التدريب التقليدي.

وذكرت في تصريحات لها "أحب الشوارع الضيقة وشكل المباني المزحمة فوق بعضها والحافلات ذات الطابقين والحشود الملونة، لقد كانت مشاهد مثيرة ساعدتني في الرسم في حماس".

وأقامت أوجيني معرضًا خاصًا لها في أقل من عام في "سانت جونز وود"، ومرت بظروق كارثية مع أنطوني كارو الذي جسد رمز الجد حتى وفاته منذ عامين، وبيّنت أنه كان يهتم بكونه بخير حتى عندما كنت أعيش بعيدة عنه بأميال، وكان يمدح عملي وكان صادقا دائما، أنا ممتنة له للأبد".

ودرست أوجيني في الكلية الملكية للفنون في عامي 1991 و1992، وكانت أول طالبة روسية في الكلية، وكانت في طريقها حتى تصبح من الفنانات البارزات في لندن في التسعينات إلا أن زوجها الصوفي انتقل إلى إسكتلندا لبدء مستعمرة دينية، ولم يستمر الزواج لكن أوجيني ظلت في إسكتلندا، وكانت تدعم طفليها من خلال الرسم، ورسمت في عام 2006 حوالي 120 لوحة للمرتفعات المحلية في مشروع باسم "Iconostas".

أوجيني فرونسكيا تقدّم لوحات بديعة عن الحياة في إسكتلندا

وبدأت أوجيني تحب إسكتلندا لكنها منذ عامين بدأت تشعر أن عملها يمكن التنبؤ به للمرة الأولى، وبيّنت أوجيني "كنت أفعل بعض الأشياء بشكل جيد للغاية وعندما أمسك الفرشاة وجدت أنني أعلم كيف ستبدأ اللوحة وكيف ستنتهي، كنت أحب هذا ويمكنني الاستمرار في الرسم لمدة 16 أو 18 ساعة يوميا ولكننا نحتاج إلى نوع من الشك أو عدم اليقين".

وتابعت أوجيني "عندما التقيت مارتن كانت مساهمته حاسمة في تطوير اتجاهي بشكل أكثر إثارة، أردت أن أدفع نفسي للقيام بما كنت أتمنى أن افعله ولكننى لم أجرؤ".

وتجسد مجموعة لوحات The Night Walker التناقض لدى أوجيني، حيث جسدت اللوحات شخصية تتجول بشكل انفرادي في المناظر الطبيعية يشوبها الثلج الذي يتلألأ بين الخلفية والجزء الأمامي من اللوحة، في حين تحاول الشخصية إثبات وجودها، حيث تعيش وحدها مع الطبيعة حتى تضيع في الحياة البرية.

وأضافت أوجيني "لا يمكنننى العيش في الفراغ أكثر من ذلك، جذبني الصمت والراحة والسكون في إسكتلندا والتي تعد من الأمور المهمة بالنسبة للفنان، ولكني وصلت إلى مرحلة أحتاج فيها إلى التواجد إلى جانب الفنانين والنقاد".

وانتقلت أوجيني مرة أخرى إلى لندن متحمسة حول ما قد يضيفه التحرك لحياتها المهنية، وتميزت لوحاتها بالحميمية وعمق الأفكار، وذكرت "لوحات مفاجئة بالنسبة لي كما تدهش الناس الذين يتابعون أعمالي منذ سنوات، إنه أمر رائع وهناك الكثير من الإثارة والحماس، ويتصل بي الناس ويكتبون لي قائلين إنهم لا يمكنهم تصديق أن في إمكان فعل هذا طوال الوقت".

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

أوجيني فرونسكيا تقدّم لوحات بديعة عن الحياة في إسكتلندا أوجيني فرونسكيا تقدّم لوحات بديعة عن الحياة في إسكتلندا



بعد يوم واحد من ظهورها بالساري في مطار كوتشي الدولي

ملكة هولندا في إطلالة أنيقة باللون الوطني في زيارتها إلى الهند

نيوديلهي - المغرب اليوم

GMT 03:38 2019 الإثنين ,21 تشرين الأول / أكتوبر

تصنيف يضع "مراكش" ضمن أرخص الوجهات في الشتاء
المغرب اليوم - تصنيف يضع

GMT 00:52 2019 السبت ,19 تشرين الأول / أكتوبر

تعرفي على روعة "الجبس المغربي" وامنحي منزلك نكهة عربية
المغرب اليوم - تعرفي على روعة

GMT 02:51 2019 الإثنين ,21 تشرين الأول / أكتوبر

أبوظبي تفوز بجائزة أفضل وجهة سياحية في الشرق الأوسط
المغرب اليوم - أبوظبي تفوز بجائزة أفضل وجهة سياحية في الشرق الأوسط

GMT 03:34 2019 الجمعة ,18 تشرين الأول / أكتوبر

ألوان خريف وشتاء 2020 تمنح ديكور منزلك لمسة عصرية
المغرب اليوم - ألوان خريف وشتاء 2020 تمنح ديكور منزلك لمسة عصرية

GMT 20:27 2019 السبت ,19 تشرين الأول / أكتوبر

الجماهير المغربية تهاجم خاليلوزيتش

GMT 21:02 2019 الثلاثاء ,08 تشرين الأول / أكتوبر

السويد تُكرم إبراهيموفيتش بـ "تمثال برونزي" في مالمو

GMT 06:52 2019 الأربعاء ,02 تشرين الأول / أكتوبر

جوزيه مورينيو يؤكد لم أحلم بالتدريب عندما كنت صغيرًا

GMT 21:58 2019 الثلاثاء ,01 تشرين الأول / أكتوبر

كرستيانو رونالدو يُلمّح إلى موعد اعتزاله كرة القدم

GMT 20:49 2019 الجمعة ,03 أيار / مايو

النشاط والثقة يسيطران عليك خلال هذا الشهر

GMT 02:29 2016 الجمعة ,16 كانون الأول / ديسمبر

مجدي بدران يكشف عن مخاطر الديدان الدبوسية

GMT 04:44 2015 الثلاثاء ,08 كانون الأول / ديسمبر

شركة ألعاب "إيرفكيس" الشهيرة تطلق ألعاب خاصة للفتيات

GMT 00:45 2017 الثلاثاء ,14 تشرين الثاني / نوفمبر

بدر بانون وجواد الياميق يلتحقان بتدريبات الرجاء

GMT 16:18 2018 الخميس ,13 أيلول / سبتمبر

إصابة سائق دراجة نارية إثر حادث تصادم في أغادير
 
almaghribtoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib