إعادة تصميم قوس النصر في تدمر وسط ساحة الطرف الأغر
آخر تحديث GMT 20:26:03
المغرب اليوم -

في اطار التحدي للتطرّف وباستخدام الرخام المصري

إعادة تصميم قوس النصر في تدمر وسط ساحة الطرف الأغر

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - إعادة تصميم قوس النصر في تدمر وسط ساحة الطرف الأغر

قوس النصر بعد إعاد إنشائه
دمشق - نور خوام

كشف النقاب عن إعادة إنشاء قوس النصر الضخم الذي تم تدميره في مدينة تدمر في  سورية ، والذي يعود تاريخه الى  1800 عاما بواسطة مسلحى "داعش" في أكتوبر / تشرين الأول الماضي، وتم تنصيع النموذج في إيطاليا بطول 6 أمتار من الرخام المصري، في إطار التحدي لإظهار إمكانية استعادة الموقع القديم إذا كانت هناك إرادة، وتم الكشف عن الحدث بواسطة عمدة لندن بوريس جونسون الذي أكد على التضامن مع الشعب السوري ضد البرابرة الذين دمروا الآثار القديمة.وذكر جونسون "  انه منذ 2000 عام و تدمر تقف بمعالمها  وسط الصحراء، ومع مرور الجنرالات الفاتحين على البلاد نقلوا إليها لغاتهم وثقافاتهم وأديانهم وآلهتهم، وأعجبوا بميراث تدمر التاريخي، وتحولت معابد بلاد ما بين النهرين إلى معابد يونانية ثم معابد رومانسية ثم كنائس ثم مساجد، وأعجب الجميع بذلك ولذلك يعد الرثاء غير كاف عند تدمير هذه المدينة".

إعادة تصميم قوس النصر في تدمر وسط ساحة الطرف الأغر

وهنأ جونسون معهد أكسفورد لعلم الآثار الرقمية (IDA)الذي يقف خلف المشروع ، وذكر مايكل روجر مدير المعهد " لم يفكر أحد في مغادرة لندن في الأنقاض بعد الهجوم، وتمثل الآثار مستودعات كبيرة من السرد الثقافي، ويجب آلا يفكر أحد لثانية واحدة بمنح الإرهابيين القدرة على حذف هذه الآثار من سجلنا الثقافي، وعندما يتم مسح التاريخ بهذه الطريقة يجب أن يتم التفكير فورا في استعادته".

إعادة تصميم قوس النصر في تدمر وسط ساحة الطرف الأغر

ويزن قوس النصر 11 طنا"، وتم كشف النقاب عن العملية بعد 6 ساعات من تنفيذها، وأفاد مأمون عبد الكريم مدير عام الآثار السورية والمتاحف  أن القوس المعاد إنشاؤه يعد نموذجا للكيفية التي يجب من خلالها استعادة تدمر في رسالة للسلام، مضيفا " تعتمد حياة الشعب السوري على هويتهم الثقافية وتمثل تدمر واحدة من مواقع التراث الثقافية الاستثنائية ليس فقط في سورية ولكن في العالم أجمع، ونحن نعلم بوجود خطط لاستعادة تدمر لمجدها السابق ولكن يجب أن يتم إطلاق ذلك إذا  أصبحت المهمة عالمية".

إعادة تصميم قوس النصر في تدمر وسط ساحة الطرف الأغر

ويتم تثبيت القوس الأثري كجزء من أسبوع التراث العالمي وسيظل في لندن لمدة 3 أيام قبل وضعه للعرض العام في دبي ونيويورك، فيما أوضحت مؤسسة  IDA أن الأمر ينطوي على تحد هندسي وتكنولوجي، وذكر ألكيسي كارينوشكا الذين يقود فريق  IDA أن ذلك سيعطي فرصة للأشخاص للاحتفال بتاريخهم الغني لشمال أفريقيا والشرق الأوسط، .

وأضاف كارينوشكا " دون إعاد الإعمار فإن المواقع المدمرة ستبتلعها الرمال والنسيان، وتمثل هذه الآثار الإشارات البصرية الأخيرة المتبقية على التاريخ الذي تنتمي إليه، وتعنى مؤسسة  IDA بالمساعدة في الحفاظ على تاريخ المنطقة التي عرفت التقاليد الفنية والأدبية والعلمية والمعمارية في العالم"
 

 

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

إعادة تصميم قوس النصر في تدمر وسط ساحة الطرف الأغر إعادة تصميم قوس النصر في تدمر وسط ساحة الطرف الأغر



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

إعادة تصميم قوس النصر في تدمر وسط ساحة الطرف الأغر إعادة تصميم قوس النصر في تدمر وسط ساحة الطرف الأغر



ارتدت فستانًا مِن الشيفون وقُبعة أنيقة باللون الأسود

جوليان هوغ أنيقة خلال جولة لها في لوس أنجلوس

لوس أنجلوس ـ رولا عيسى
حصلت جوليان هوغ، الراقصة والمغنية الأميركية، على جائزة "Dancing With The Stars" مرتين كمحترفة، وهي تحقق نجاحا بشكل آخر في الموضة إذ ظهرت بإطلالة أنيقة عندما شوهدت في شوارع  لوس انجلوس مع إحدى صديقاتها الأحد. ارتدت الراقصة ذات الـ30 عاما، فستانا من الشيفون بنقوش من الزهور باللون الرمادي والأبيض، ويتميز بخصر بفتحة جانبية تصل إلى الفخذ، وأضافت لأزيائها الأنيقة قبعة "baker boy" باللون الأسود وانتعلت زوجا من أحذية الكاحل الجلدية السوداء ذات كعب عال. وأمسكت جوليان هوغ حقيبة يد سوداء بتوقيع العلامة التجارية "شانيل"، ذات حزام فضي، بينما كانت تخفي عينيها بنظارة سوداء أنيقة وعصرية. أكملت الراقصة الأميركية إطلالتها بالمكياج الطبيعي الناعم، وتركت شعرها الأشقر القصير منسدلا بطبيعته بشكل مستقيم، وبدت جوليان سعيدة وتستمتع بيومها مع صديقتها. حصلت نجمة التلفزيون الشهيرة مؤخرا على تسريحة شعر جديدة بعد أن غيرت لونه من الأحمر إلى الأشقر، وشاركت معجبيها مظهرها الجديد عبر

GMT 00:55 2018 الثلاثاء ,23 تشرين الأول / أكتوبر

إليزابيث ستيوارت تكشف خبايا تعامُلها مع نجوم هوليوود
المغرب اليوم - إليزابيث ستيوارت تكشف خبايا تعامُلها مع نجوم هوليوود

GMT 01:08 2018 الثلاثاء ,23 تشرين الأول / أكتوبر

دليلك للاستمتاع مع أشهر 7 جُزُر في دول البحر الكاريبي
المغرب اليوم - دليلك للاستمتاع مع أشهر 7 جُزُر في دول البحر الكاريبي

GMT 01:22 2018 الثلاثاء ,23 تشرين الأول / أكتوبر

زوجان ينفقان 20 ألف جنيه استرليني في إنشاء بيت الأحلام
المغرب اليوم - زوجان ينفقان 20 ألف جنيه استرليني في إنشاء بيت الأحلام

GMT 01:38 2018 الثلاثاء ,23 تشرين الأول / أكتوبر

روبنسون يدعو بريطانيا إلى استعادة اثنين مِن"داعش"
المغرب اليوم - روبنسون يدعو بريطانيا إلى استعادة اثنين مِن

GMT 07:03 2018 الثلاثاء ,23 تشرين الأول / أكتوبر

وفاة الصحفي الأردني سامي المعايطة في ظروف غامضة
المغرب اليوم - وفاة الصحفي الأردني سامي المعايطة في ظروف غامضة

GMT 03:09 2018 الإثنين ,22 تشرين الأول / أكتوبر

اللون المثالي لأحمر الشفاه لإطلالة جذابة بدرجات خريف 2018
المغرب اليوم - اللون المثالي لأحمر الشفاه لإطلالة جذابة بدرجات خريف 2018

GMT 01:37 2018 الإثنين ,22 تشرين الأول / أكتوبر

تعرَّف عن أفضل منتجعات التزلج وبأسعار معقولة في أوروبا
المغرب اليوم - تعرَّف عن أفضل منتجعات التزلج وبأسعار معقولة في أوروبا

GMT 09:06 2018 الإثنين ,22 تشرين الأول / أكتوبر

انثري عَبق الطبيعة داخل منزلك بقطع من "الفخار الملوّن"
المغرب اليوم - انثري عَبق الطبيعة داخل منزلك بقطع من

GMT 22:17 2018 الأحد ,28 كانون الثاني / يناير

المغرب يقتني نظاما عسكريا متطورا من الصين

GMT 12:00 2017 الأربعاء ,13 كانون الأول / ديسمبر

توابع الزلزال الملكي في المغرب تطول رؤساء الجماعات المحلية

GMT 00:16 2018 الجمعة ,19 كانون الثاني / يناير

"أمن مراكش" يداهم شقة مخصصة للأعمال المنافية للآداب

GMT 01:50 2017 الخميس ,21 كانون الأول / ديسمبر

تعرف على التفاصيل الجديدة في قضية مقتل البرلماني مرداس

GMT 08:00 2015 السبت ,26 أيلول / سبتمبر

رد فعل الجمهور العام

GMT 05:39 2017 الثلاثاء ,07 آذار/ مارس

ماذا يجري في المغرب؟

GMT 03:07 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

جزيرة كامينو الأعلى مبيعًا فى قائمة نيويورك تايمز

GMT 07:31 2015 السبت ,19 كانون الأول / ديسمبر

المجلس البلدي والجمعيات،بداية غير موفقة ؟؟
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib