اختتام فعاليات الدورة التاسعة لمؤتمر وزراء ثقافة الدول الإسلامية في مسقط
آخر تحديث GMT 13:15:25
المغرب اليوم -

توصيات الإعلان تدعو لنبذ التطرف واحترام التنوع المذهبي

اختتام فعاليات الدورة التاسعة لمؤتمر وزراء ثقافة الدول الإسلامية في مسقط

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - اختتام فعاليات الدورة التاسعة لمؤتمر وزراء ثقافة الدول الإسلامية في مسقط

الدورة التاسعة لمؤتمر وزراء ثقافة الدول الإسلامية
القاهرة - أسامة عبدالصبور

شهد وزير الثقافة الكاتب الصحافي حلمي النمنم ختام أعمال الدورة التاسعة لمؤتمر وزراء ثقافة الدول الإسلامية المنعقد في مسقط، تحت عنوان "نحو ثقافة وسطية تنموية للنهوض بالمجتمعات الثقافية".

واعتمدت الجلسة الختامية للدورة إعلان مسقط الصادر عن المؤتمر ، ورفع وزراء الثقافة برقية شكر وتقدير وعرفان إلى السلطان قابوس بن سعيد.

وأكدت توصيات إعلان مسقط ضرورة العمل على نشر الثقافة الإسلامية الوسطية البانية للإنسان عقلاً وقلبًا ووجدانًا، والتي تنأى عن التطرف في المفاهيم الثقافية، والعمل على حماية أمن الدول الأعضاء ثقافيًّا ودينيًّا، واحترام التنوع المذهبي، وتفعيل المؤسسات الثقافية المتنوعة وتعزيز دورها في توعية الشباب.
كما أكدت التوصيات تعزيز دور الخطاب الديني الوسطي المعتدل لإغناء الثقافة في مفاهيمها ومضامينها، وتنويع موضوعاتها وتوسيع مجالاتها، والنهوض بالعمل الثقافي بشكل عام، وتوجيهه الوجهة السليمة نظرًا إلى تأثيره في الفهم الصحيح للإسلام، وفي الممارسات السوية للعمل الثقافي الذي ينهض بالمجتمع، ويحصنه ضد عوامل التطرف والتعصب الطائفي والانغلاق الفكري.

وشدد الإعلان على تضامنه مع ضحايا الهجرة واللاجئين، والدعوة إلى تقديم الدعم اللازم لهم في إطار احترام كرامتهم الإنسانية، ودعوة الإيسيسكو إلى الإسهام في تقديم الخدمات التربوية والتعليمية والاجتماعية ذات الصلة باختصاصاتها لهم.

ودعا الإعلان الإيسيسكو إلى متابعة تنفيذ خطة عمل الوساطة الثقافية، وتوثيق سجل الحقوق الثقافية في الدول الأعضاء، والعمل على توفير الموارد المادية والفنية والبشرية اللازمة لأداء بذلك.

كما تضمن إعلان مسقط دعوة الإيسيكو لتعزيز التعاون مع المؤسسات المختصة، من أجل رصد أوضاع التراث الثقافي والحضاري والديني في العالم الإسلامي، والتصدي لممارسات التدمير والتخريب التي يتعرض لها هذا التراث، وذلك بالتنسيق مع الدول الأعضاء والشركاء المعنيين على الأصعدة الإسلامية والدولية والإقليمية.
وأشاد إعلان مسقط بالجهود المبذولة من قِبل الإيسيسكو في خدمة قضايا الثقافة البانية للتنمية والمؤسسة للنهضة الحضارية، ودعا وزراء الثقافة الإيسيسكو لرفع هذا الإعلان إلى مجلس وزراء الخارجية للدول الأعضاء في منظمة التعاون الإسلامي، تفعيلاً لمضامينها البناءة.

وأكد النمنم أهمية تكاتف الدول الإسلامية أمام الهجمات التي تستهدف النيل من الثقافة الإسلامية، وضرورة التصدي للفكر المتطرف بمزيد من الجهد لنشر لفكر التنويري من خلال مختلف المؤسسات الثقافية والتعليمية والدينية في الدول العربية والإسلامية.

يذكر أن المؤتمر التاسع لوزراء ثقافة الدول الإسلامية، تزامن مع احتفالات سلطنة عمان بعيدها الوطني الخامس والأربعين، وأقيم في مدينة مسقط، خلال الفترة من 2 إلى 4 تشرين الثاني/ نوفمبر الجاري، بحضور رئيس قطاع العلاقات الثقافية الخارجية الدكتور كاميليا صبحي، ورئيس مجلس إدارة الهيئة العامة لدار الكتب والوثائق القومية، الدكتور شريف شاهين.

وناقشت جلسات المؤتمر في هذه الدورة خطة العمل بين الدول الأعضاء من أجل النهوض بدور الوساطة الثقافية في العالم الإسلامي، والاستراتيجية الثقافية للعالم الإسلامي والاستراتيجيات الفرعية المتخصصة، والمضامين الإعلامية الغربية حول الإسلام في ضوء القانون الدولي، بالإضافة إلى عرض تقرير المدير العام لمنظمة "الإيسيسكو" لجهود المنظمة في إطار الحوار والتنوع الثقافي والرد على حملات التشويه الإعلامي للإسلام والمسلمين، وجهود الإيسيسكو في إطار تنفيذ برنامج عواصم الثقافة الإسلامية، واستراتيجية العمل الثقافي، وتطوير تقنيات المعلومات والاتصال.

كما عقدت مائدة مستديرة وزارية لمناقشة موضوع تعزيز الوساطة الثقافية في العالم الإسلامي، وافتتح على هامش المؤتمر المركز الثقافي في مدينة نزوى، عاصمة الثقافة الإسلامية عن المنطقة العربية للعام 2015.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

اختتام فعاليات الدورة التاسعة لمؤتمر وزراء ثقافة الدول الإسلامية في مسقط اختتام فعاليات الدورة التاسعة لمؤتمر وزراء ثقافة الدول الإسلامية في مسقط



GMT 07:37 2019 الثلاثاء ,15 تشرين الأول / أكتوبر

علماء المصريات حول العالم يحدّدون مصير مومياء توت عنخ آمون

قدمت باقة من أجمل أغانيها بدأتها بـ"الرقم الصعب"

نجوى كرم تتألق في مهرجان "الجميزة" بإطلالة حيوية وجذابة

بيروت - المغرب اليوم

GMT 09:41 2019 الخميس ,17 تشرين الأول / أكتوبر

استمرار فعاليات أسبوع الموضة العربي بحضور مصممين شباب
المغرب اليوم - استمرار فعاليات أسبوع الموضة العربي بحضور مصممين شباب

GMT 02:41 2019 الخميس ,17 تشرين الأول / أكتوبر

استمتع بعطلة سياحية في أبرز مناطق موريشيوس الرائعة
المغرب اليوم - استمتع بعطلة سياحية في أبرز مناطق موريشيوس الرائعة

GMT 02:36 2019 الثلاثاء ,15 تشرين الأول / أكتوبر

متاجر "آبل استور" حول العالم تجتمع حول مهرجان الرسم
المغرب اليوم - متاجر

GMT 20:16 2019 الثلاثاء ,15 تشرين الأول / أكتوبر

"فيصل فجر" يشتبك بالأيدي مع زميل له في المنتخب

GMT 02:36 2019 الإثنين ,23 أيلول / سبتمبر

17 سببا و8 طرق لعلاج الم المفاصل الشديد

GMT 00:35 2017 الإثنين ,18 كانون الأول / ديسمبر

البقالي نقيبا جديدا لهيئة المحامين في مكناس

GMT 20:14 2016 الأحد ,07 شباط / فبراير

وحمة على جسم مولودي

GMT 02:10 2016 الأربعاء ,02 تشرين الثاني / نوفمبر

الخنافس تهاجم المنازل مع حلول الخريف للحصول على الدفء

GMT 02:00 2018 الثلاثاء ,03 إبريل / نيسان

حكيمي ضمن تشيكل ريال مدريد أمام يوفنتوس الإيطالي

GMT 13:09 2018 الثلاثاء ,30 كانون الثاني / يناير

"الأحد الأسود" يهدد مصير تقنية الفيديو بعد ارتباك الحكام

GMT 12:20 2017 الأحد ,31 كانون الأول / ديسمبر

باخ يدافع عن قرارات اللجنة الأولمبية بشأن منشطات الروس

GMT 01:05 2017 الخميس ,14 كانون الأول / ديسمبر

شذى حسون تعلن أنّ التنويع في الفن مطلوب
 
almaghribtoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib