اكتشاف فسيفساء للقاء الإسكندر الأكبر بكاهن يهودي قرب طبريا
آخر تحديث GMT 12:16:30
المغرب اليوم -

يظهر في العمل المزخرف البطل التوراتي الشهير "شمشون"

اكتشاف فسيفساء للقاء الإسكندر الأكبر بكاهن يهودي قرب طبريا

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - اكتشاف فسيفساء للقاء الإسكندر الأكبر بكاهن يهودي قرب طبريا

اكتشاف فسيفساء للقاء الإسكندر الأكبر
القدس المحتلة ـ ناصر الأسعد

اكتشف علماء الآثار أخيرًا، عمل فني رائع من الفسيفساء التي تصور اجتماع الإسكندر الأكبر بكاهن يهودي في الأراضي الفلسطينية المحتلة، وذلك في الممر الشرقي للمعبد اليهودي القديم الذي يعود للقرن الخامس في القرية اليهودية القديمة  Huqoq قرب طبريا.

ويعد هذا المشهد أول قصة غير مكتوبة يتم العثور عليها في المعبد القديم، واستطاع المشهد أن يثير اهتمام فريق من علماء الآثار بقيادة البروفيسور جودي ماغنيس من جامعة ولاية "كارولينا الشمالية" في شابل هيل، وهو مصنوع من قطع صغيرة من الفسيفساء، وتضم الأرضية من الفسيفساء ثلاث شرائط أفقية تحتوي على الإنسان وأشكال من الحيوانات مثل الفيلة.

ويظهر الشريط العلوي وهو أكبر شريط مشهد لقاء بين رجلين والذين ربما يمثلا المحارب الأسطوري الإسكندر الأكبر ورئيس كهنة اليهود، حيث يظهر في المشهد جندي ملتحي يرتدي ثوب المعركة الأرجواني ويقود الثور من قرنيه، ويتبعه بعض الجنود والفيلة مع الدروع على الجانبين، وهو لقاء بين رجل مسن أشيب الشعر يرتدي سترة بيضاء وعباءة احتفالية ويرافقه شاب مغمد بالسيوف وفي ملابس احتفالية أيضا.

وأوضح البروفيسور ماغنيس أن التعرف على الأشكال الواردة في مشهد الفسيفساء أمر غير واضح، نظرا لعدم وجود قصص في الكتاب المقدس العربي تنطوي على الفيلة، مضيفا "ترتبط الفيلة بمعارك الجيوش اليونانية مع الإسكندر الأكبر، ولذلك فقد يكون هذا المشهد وصفًا للأسطورة اليهودية عن اللقاء بين الإسكندر ورئيس الكهنة اليهودي، حيث تظهر إصدارات مختلفة من هذه القصة في كتابات يوسيفوس فلافيوس والأدب الرباني".

وشارك فريق من سلطة الآثار الإسرائيلية في التنقيب عن حفريات Huqoq بدءا من عام 2012، حيث تم العثور على الفسيفساء الأولى في الموقع وتشمل صورة لشمشون، وفي هذا الصيف تم اكتشاف المزيد من الأرضيات بما في ذلك بعض النقوض المهداة والأشكال والحيوانات والمخلوقات الأسطورية ولتي تم ترتيبها بشكل متناسق.

وتشمل المكتشفات أيضا شكل لكيوبيد بأجنحته ممسكا بأقنعة مسرحية وشخصيات ذكورية ترتدي بنطلونا، ووجوه من الذكور والإناث في إكليل من الزهور محاط بنقوش، وأوضح البروفيسور ماغنيس أنه يطلق على كيوبيد "putti"، أما الأقنعة فهي مرتبطة بالإلهة "Dionysos" أو"Bacchus"، والذي كان الإله اليوناني الروماني للنبيذ والعروض المسرحية.

وأضاف أن "صور الفسيفساء هذه التي هي على قدر عال من الجودة الفنية حيث رسمت الأعمدة بزخارف نباتية، لم يتم العثور عليها في أي كنيسة قديمة أخرى، إنها اكتشافات فريدة من نوعها"، وكذلك كشفت عمليات التنقيب عن الحفريات هذا الصيف عن أعمدة للإضاءة داخل المعبد اليهودي مغطاة بالجص ومزخرفة بأوراق اللبلاب.

وفي عام 2012 تم اكتشاف فسيفساء تصور شمشون والثعالب كما هو موضح في سفر القضاة بالممر الشرقي للمعبد اليهودي القديم "synagogue"، وفي الصيف التالي تم العثور على فسيفساء ثانية تظهر شمشون وهو يحمل بوابة غزة على كتفيه، وأضاف البروفيسور ماغنيس أنه "ليس واضحا إن كان هناك صلة بين مشاهد شمشون والفسيفساء الأخرى في الممر الشرقي"، وقد تم إزالة الفسيفساء من الموقع لحفظها وتم إعادة ملء المناطق المحفورة بها، ومن المتوقع اكتشاف مزيد من الحفريات الصيف المقبل.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

اكتشاف فسيفساء للقاء الإسكندر الأكبر بكاهن يهودي قرب طبريا اكتشاف فسيفساء للقاء الإسكندر الأكبر بكاهن يهودي قرب طبريا



GMT 05:46 2018 الثلاثاء ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

وفاة محمود أبو الوفا الصعيدي بعد عودته من أداء مناسك العمرة

GMT 03:44 2018 الثلاثاء ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

علماء الآثار يعثرون على لوحة لإلهة الشغف في بومبي الإيطالية

GMT 01:11 2018 الإثنين ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

رحيل الفنان المسرحي زياد أبوعبسي عن عمر ناهز 62 عامًا

GMT 02:06 2018 الأحد ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

تشكيلي مصري يُظهر البهجة في "مساحات راقصة"

GMT 03:38 2018 السبت ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

19 صالة فنية من أنحاء العالم تتنافس لتقدم أعمالاً حديثة

GMT 03:23 2018 السبت ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

شعلة تمثال الحرية الأصلية تنتقل إلى المتحف

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

اكتشاف فسيفساء للقاء الإسكندر الأكبر بكاهن يهودي قرب طبريا اكتشاف فسيفساء للقاء الإسكندر الأكبر بكاهن يهودي قرب طبريا



أضافت المكياج الناعم ولمسة من أحمر الشفاه الوردي

ريتا أورا حيث تحتفل بألبومها الثاني الذي ينتظره الجميع

لندن ـ ماريا طبراني
ظهرت المغنية البريطانية، ريتا اورا، بإطلالة مفعمة بالحيوية والإثارة، بعد أن كشفت عن ألبومها الثاني الذي طال انتظاره "Phoenix " يوم الجمعة، في حفلة إطلاقه يوم الاثنين في لندن. وصلت المغنية، البالغة من العمر 27 عاما، إلى مركز "Annabel" الأسطوري في العاصمة البريطانية، وكانت ترتدي فستانا قصيرا باللون القرمزي المذهل، تميّز بالشراشيب الحمراء التي غطته بالكامل، ونسّقته مع زوج من الصنادل بنفس اللون ذات كعب رفيع وعالٍ، كما اختارت النجمة ذات الأسلوب المميز تسريحة شعر "ريترو"، والتي تناسبت مع شعرها الأشقر، وأضافت المكياج الناعم ولمسة من احمر الشفاه الوردي، وأكملت إطلالتها بالأقراط الوردية والخواتم الفضية. أطلقت ريتا أورا البومها الجديد "Phoenix"، وهو الألبوم الثاني لها منذ ظهورها لأول مرة في عام 2012، وفي حديثها إلى مجلة Vogue في وقت سابق من هذا الشهر عن البومها الجديد، اعترفت أنها أصيبت بتوتر شديد بعد الانتهاء من الألبوم وقالت "كنت أشعر

GMT 03:04 2018 الثلاثاء ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

نجوم يتألّقون بملابس مُميّزة في حفلةEvening Standard""
المغرب اليوم - نجوم يتألّقون بملابس مُميّزة في حفلةEvening Standard

GMT 02:32 2018 الثلاثاء ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

وجهات لزيارة سلالات الحيوانات البرية المُهددة بالانقراض
المغرب اليوم - وجهات لزيارة سلالات الحيوانات البرية المُهددة بالانقراض

GMT 01:37 2018 الإثنين ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

كيت ميدلتون تعتمد إكسسوار شعرٍ جديدًا خلال الفترة الأخيرة
المغرب اليوم - كيت ميدلتون تعتمد إكسسوار شعرٍ جديدًا خلال الفترة الأخيرة

GMT 10:07 2018 الأحد ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

جولة روتينية تكشف جوانب غير معروفة في جنوب أفريقيا
المغرب اليوم - جولة روتينية تكشف جوانب غير معروفة في جنوب أفريقيا

GMT 00:40 2018 الإثنين ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

شقة عائلية مُميّزة في موسكو تنحك شعورًا بالسلام والدفء
المغرب اليوم - شقة عائلية مُميّزة في موسكو تنحك شعورًا بالسلام والدفء

GMT 02:17 2016 الثلاثاء ,12 إبريل / نيسان

قماش المخمل يميز فساتين السهرة بموسم الربيع

GMT 00:57 2017 الأحد ,26 تشرين الثاني / نوفمبر

مناقشة مقترح تدشين "مونديال جديد" يعوض المباريات الودية

GMT 18:03 2018 الخميس ,11 كانون الثاني / يناير

جواز السفر المغربي يقود إلى 61 وجهة عالمية دون تأشيرة

GMT 02:25 2017 الثلاثاء ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

مواقع معاكسة تجعل طباعك متقلبة وتفشل في تهدئة أعصابك

GMT 16:39 2018 الأربعاء ,24 كانون الثاني / يناير

وفاة القيادي الاتحادي مولاي أحمد العراقي بعد صراع مع المرض

GMT 13:46 2017 السبت ,27 أيار / مايو

"ما بْتَعِرْفو السوريين"!

GMT 13:42 2018 الجمعة ,12 كانون الثاني / يناير

تعليم الطائف ينجز أول دراسة علمية ميدانية عن خدماته
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib