الأمم المتحدة تكشف عن تدمير 290 موقعًا أثريًا بسبب الحرب في سورية
آخر تحديث GMT 06:38:51
المغرب اليوم -

مستخدمة في ذلك صورًا خاصة التقطتها عن طريق الأقمار الصناعية

الأمم المتحدة تكشف عن تدمير 290 موقعًا أثريًا بسبب الحرب في سورية

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - الأمم المتحدة تكشف عن تدمير 290 موقعًا أثريًا بسبب الحرب في سورية

آثار الدمار على موقع أثري في سورية
دمشق - ميس خليل

أعلن معهد الأمم المتحدة للتدريب والأبحاث، أنَّ صورًا التقطتها الأقمار الصناعية تظهر أنَّ 290 موقعًا تراثيًا في سورية تاريخها يمتد إلى فجر الحضارة تضررت جراء الحرب.

ويشمل التراث الحضاري السوري أبرز معالم الممالك العظمى التي سادت في الشرق الأوسط على مر العصور، وقد تعرضت مواقع ومبانٍ تراثية في أنحاء البلاد، مثل الجامع الأموي في حلب، لعلميات نهب أو تضررت أو دمرت خلال الحرب المندلعة منذ أكثر من ثلاثة أعوام.

وخلص معهد الأمم المتحدة من خلال صور الأقمار الصناعية المتاحة تجاريًا إلى أنَّ هناك 24 موقعًا دمرت تمامًا، و189 موقعًا تضررت بشدة أو بدرجة متوسطة، و77 موقعًا ربما تكون تضررت، موضحًا أنَّ هذه "شهادة خطيرة على التضرر المستمر في التراث الثقافي السوري الواسع".

إلى ذلك، تهدد عمليات السلب والنهب مقابر في بلدة تدمر في البادية السورية، كما تضررت معابد رومانية أثرية عريقة.

ووثق تقرير معهد الأمم المتحدة الأضرار واسعة النطاق التي لحقت بمواقع تراث حضاري، منها مواقع تضعها منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة "اليونسكو" في قائمة التراث العالمي ومعظمها في مدينة حلب شمال سورية.

واستخدم طرفا الصراع الحصون القديمة كقواعد عسكرية، حيث نشرت القوات الحكومية قناصتها على سطح قلعة حلب، وهي من أقدم وأكبر قلاع العالم، فيما سيطرت قوات المعارضة السورية على قلعة حصن الفرسان التي يرجع تاريخها إلى 900 عام.

وكشفت صور الأقمار الصناعية أيضًا عن تعرض مواقع في الرقة ومدينة تدمر عمرها ألف عام إلى أضرار كبيرة، حيث بيّن معهد الأمم المتحدة أنَّ مدينة بصرى القديمة ومستوطنات مهجورة من الفترة البيزنطية شمال سورية تضررت كذلك جرّاء المواجهات التي تشهدها معظم المناطق في سورية.

 

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الأمم المتحدة تكشف عن تدمير 290 موقعًا أثريًا بسبب الحرب في سورية الأمم المتحدة تكشف عن تدمير 290 موقعًا أثريًا بسبب الحرب في سورية



ارتدت الفساتين المريحة والبناطيل الواسعة

فيكتوريا بيكهام تُحيي موضة الألوان المتداخلة في إطلالاتها الأخيرة

واشنطن ـ رولا عيسى

GMT 00:52 2019 السبت ,19 تشرين الأول / أكتوبر

تعرفي على روعة "الجبس المغربي" وامنحي منزلك نكهة عربية
المغرب اليوم - تعرفي على روعة

GMT 03:23 2019 الجمعة ,18 تشرين الأول / أكتوبر

تصميمات اليوم الخامس من أسبوع الموضة العربي
المغرب اليوم - تصميمات اليوم الخامس من أسبوع الموضة العربي

GMT 04:25 2019 الجمعة ,18 تشرين الأول / أكتوبر

استمتع بالتاريخ والثقافة وتجارب مُذهلة في "ألماتي"
المغرب اليوم - استمتع بالتاريخ والثقافة وتجارب مُذهلة في

GMT 03:34 2019 الجمعة ,18 تشرين الأول / أكتوبر

ألوان خريف وشتاء 2020 تمنح ديكور منزلك لمسة عصرية
المغرب اليوم - ألوان خريف وشتاء 2020 تمنح ديكور منزلك لمسة عصرية

GMT 03:22 2017 السبت ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

إضفاء لمسة عصرية باستخدام مصابيح الطاولة في الديكور

GMT 11:48 2017 الخميس ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

رفيق زخنيني يعرض خدماته على هيرفي رونار
 
almaghribtoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib