الأميرة للاسلمى تترأس انطلاق الدورة 21 من مهرجان فاس للموسيقى العالمية العريقة
آخر تحديث GMT 18:54:10
المغرب اليوم -

شارك فيها فنانون مغاربة وأجانب واستحضرت روح فاس الإفريقية

الأميرة للاسلمى تترأس انطلاق الدورة 21 من مهرجان فاس للموسيقى العالمية العريقة

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - الأميرة للاسلمى تترأس انطلاق الدورة 21 من مهرجان فاس للموسيقى العالمية العريقة

الأميرة للاسلمى
فاس- حميد بنعبد الله

استحضرت مدينة فاس المغربية، ليلة الجمعة، أصول جذورها الإفريقية في ملحمة موسيقية بعنوان "فاس تبحث عن إفريقيا"، شارك فيها فنانون مغاربة وأجانب أبدعوا لوحة رائعة في افتتاح الدورة 21 لمهرجان فاس للموسيقى العالمية العريقة الذي يتواصل إلى 30 أيار/ مايو الجاري.

وشارك عشرات الفنانين من المغرب وبوركينافاسو ومالي والسنغال وموريتانيا وفرنسا في هذه اللوحة الموسيقية التي استحضرت روح إفريقيا بإرثها الغني الممتد من أحجار الصحراء إلى الأحجار الكريمة التي كانت تزخر بها القصور في العهود الغابرة.

وأعادت تجسيد ما ورد في كتاب "وصف إفريقيا" للحسن الوزان المعروف بـ "ليون الإفريقي" أو "يوحنا الأسد" الذي شخص دوره الفنان العالمي سعيد التغماوي، حتى ميلاد الطائفة التيجانية مع المتصوف الموجود ضريحه في قلب المدينة العتيقة لفاس سيدي أحمد التيجاني، وشخص دوره رسمان وداروغو.

وتحولت فاس ومدينتها العتيقة في هذه الملحمة، إلى صلة وصل بين الأندلس وإفريقيا، تكريمًا لأولئك الرحالة الكبار أو المتصوفة الذين سنجوا روابط تاريخية بين المغرب وإفريقيا، عبر صور امتزج فيها الحجر والأسوار، لتتحول باب المكينة إلى بوابة من بوابات الممالك الإفريقية القديمة.

وأتاحت اللوحات سفرًا معماريًا من إفريقيا التقليدية إلى فاس العتيقة المعبر الرمزي بين أجواء الأندلس وإفريقيا، بفضل تصميم سينوغرافي متميز تحول معه الفضاء إلى مدرسة تقليدية في تومبوكتو وقلعة هوسا وزاوية تيجانية وجامع القرويين أو مخيم للأعراب، في تناسق فني كبير.

وعرفت الملحمة مشاركة عدة فنانين مغاربة بينهم فنانة الملحون الناشئة نهيلة القلعي، وزميلها إدريس الملومي، والفنانة الأمازيغية الشريفة رفيقة درب الفنان المرحوم محمد رويشة، التي قدمت لوحات فنية غنائية من قلب الأطلس، ومحمد با جدوب، ومجموعة سماع قدمت إنشادًا منه الطريقة التيجانية.

وحضرت السنغال بثقلها في هذه الملحمة، من خلال عدة فنانين وفرق بينهم دودو نديا روز، وطبول الصبار، وكير سيمب، ورقصة الأسود الطقوسية، وجماعة القرآن والذكر التي قدمت بدورها إنشادًا صوفيًا للطريقة التيجانية، فيما شاركت في الملحمة فرقة أقنعة القمر من بوركينافاسو.

وتميز حفل الافتتاح بحضور عقيلة العاهل المغربي محمد السادس الأميرة للاسلمى، التي ترأسته إلى جانب مسؤولين مغاربة، وأجانب بينهم عمداء ورؤساء عدة مدن وعواصم عالمية متوأمة مع مدينة فاس أو تربطها علاقات تعاون، والذين حضروا أشغال الدورة الثالثة للمدن المتوأمة مع فاس.   

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الأميرة للاسلمى تترأس انطلاق الدورة 21 من مهرجان فاس للموسيقى العالمية العريقة الأميرة للاسلمى تترأس انطلاق الدورة 21 من مهرجان فاس للموسيقى العالمية العريقة



GMT 07:37 2019 الثلاثاء ,15 تشرين الأول / أكتوبر

علماء المصريات حول العالم يحدّدون مصير مومياء توت عنخ آمون

قدمت باقة من أجمل أغانيها بدأتها بـ"الرقم الصعب"

نجوى كرم تتألق في مهرجان "الجميزة" بإطلالة حيوية وجذابة

بيروت - المغرب اليوم

GMT 09:41 2019 الخميس ,17 تشرين الأول / أكتوبر

استمرار فعاليات أسبوع الموضة العربي بحضور مصممين شباب
المغرب اليوم - استمرار فعاليات أسبوع الموضة العربي بحضور مصممين شباب

GMT 02:41 2019 الخميس ,17 تشرين الأول / أكتوبر

استمتع بعطلة سياحية في أبرز مناطق موريشيوس الرائعة
المغرب اليوم - استمتع بعطلة سياحية في أبرز مناطق موريشيوس الرائعة

GMT 02:36 2019 الثلاثاء ,15 تشرين الأول / أكتوبر

متاجر "آبل استور" حول العالم تجتمع حول مهرجان الرسم
المغرب اليوم - متاجر

GMT 20:16 2019 الثلاثاء ,15 تشرين الأول / أكتوبر

"فيصل فجر" يشتبك بالأيدي مع زميل له في المنتخب

GMT 02:36 2019 الإثنين ,23 أيلول / سبتمبر

17 سببا و8 طرق لعلاج الم المفاصل الشديد

GMT 00:35 2017 الإثنين ,18 كانون الأول / ديسمبر

البقالي نقيبا جديدا لهيئة المحامين في مكناس

GMT 20:14 2016 الأحد ,07 شباط / فبراير

وحمة على جسم مولودي

GMT 02:10 2016 الأربعاء ,02 تشرين الثاني / نوفمبر

الخنافس تهاجم المنازل مع حلول الخريف للحصول على الدفء

GMT 02:00 2018 الثلاثاء ,03 إبريل / نيسان

حكيمي ضمن تشيكل ريال مدريد أمام يوفنتوس الإيطالي

GMT 13:09 2018 الثلاثاء ,30 كانون الثاني / يناير

"الأحد الأسود" يهدد مصير تقنية الفيديو بعد ارتباك الحكام

GMT 12:20 2017 الأحد ,31 كانون الأول / ديسمبر

باخ يدافع عن قرارات اللجنة الأولمبية بشأن منشطات الروس

GMT 01:05 2017 الخميس ,14 كانون الأول / ديسمبر

شذى حسون تعلن أنّ التنويع في الفن مطلوب
 
almaghribtoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib