الشيخ سلطان القاسمي شخصيَّة العام المسرحيَّة في دول مجلس التعاون الخليجي
آخر تحديث GMT 05:07:15
المغرب اليوم -

شهد حفل اطلاق فعاليات "مهرجان المسرح الخليجي للفرق الأهليَّة" في الشارقة

الشيخ سلطان القاسمي شخصيَّة العام المسرحيَّة في دول مجلس التعاون الخليجي

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - الشيخ سلطان القاسمي شخصيَّة العام المسرحيَّة في دول مجلس التعاون الخليجي

الشيخ سلطان القاسمي
الشارقة - سلمان - السعيد

شهد حاكم الشارقة الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي مساء السبت، حفل اطلاق فعاليات الدورة الثالثة عشرة من مهرجان المسرح الخليجي للفرق الأهلية والذي تنظمه وزارة الثقافة والشباب وتنمية المجتمع، على مسرح قصر الثقافة، بحضور الشيخ سلطان بن محمد بن سلطان القاسمي ولي عهد ونائب حاكم الشارقة، وبمشاركة 9 عروض مسرحية ، تضم ستة عروض داخل المسابقة الرسمية إضافة إلى ثلاثة عروض إماراتية على هامش المهرجان .
وكرم المهرجان خلال حفل الافتتاح، الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة باعتباره شخصية العام المسرحية على مستوى دول مجلس التعاون الخليجي، ويأتي التكريم تقديراً لدوره الكبير في إثراء المشهد الثقافي الخليجي و العربي بالعديد من المؤلفات المسرحية ، ودعم سموه للحركة المسرحية على المستويات المحلية والخليجية والعربية .
وبهذه المناسبة ألقى الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة كلمة قال فيها " يطرح المسرح قضية الإنسان، الذي يبدو متوتراً، بفعل نزاعات وصراعات ذات صبغة أخلاقية: الأسرة والدولة، الدين والمجتمع، الطاعة والتمرد، كما أننا نجد فيه شعوراً قوياً بصروف الحياة وتقلباتها، بتداول الأيام، بتناوب الأفراح والأتراح، ولكنه لا يتذمر من ذلك، ولا ينظر إليه كمظلمة، وإنما يجابهه برؤية مضيئة عن عالم آخر، عالم الإيمان الذي لا يبليه الزمن والذي يستحق وحده احترامنا وتقديرنا".
وأضاف "لنطرح على مسامعكم مشكلة جوهر الظاهرة المسرحية والعلامة المعقدة القائمة بينها وبين المجتمعات، التي تنشأ فيها، والموقف من العناصر الموجودة في بعض أشكال التعبير الفني والإنساني الأخرى".
وأضاف سموه لنطرح على مسامعكم مشكلة جوهر الظاهرة المسرحية والعلامة المعقدة القائمة بينها وبين المجتمعات، التي تنشأ فيها، والموقف من العناصر الموجودة في بعض أشكال التعبير الفني والإنساني الأخرى.
وتابع الشيخ سلطان يقول: الدراما مزيج من الفن أو الأدب المسرحي في حالة تنطوي على تضارب عنيف، وممتع بين قوى مختلفة، برز هذا الفن في الغرب ، تحت تأثير التطورات السياسية والاجتماعية، أما في عالمنا العربي، فيرى البعض ممن ينتمون إلى التيار الذي يضع منزلة الإنسان في عنصري النزاع والصراع النابعين من موقع التمرد على الأمر الواقع، أن الوعي الدرامي يتعارض مع العقلية العربية الإسلامية، وأن انعدام هذا الفن في أشكال التعبير الفنية العربية يرجع إلى عجز الفكر العربي عن ممارسة موقف الرفض والتمرد وإلى سيادة النزعة التسليمية الإيمانية الدافعة إلى الرضوخ للأمر الوقع.
وختم حاكم الشارقة بالقول: كلمة حق أريد بها باطل، إن أصحاب ذلك التيار من منطلق كرهم ومعاداتهم للإسلام، وعجزهم عن استنباط اشكال فنية جديدة للتعبير عن قيم المجتمع العربي لجأوا إلى ذلك المنطق، دون دراسة واقع الدراما في الغرب، تحت تأثير التطورات السياسية والاجتماعية، في القرن التاسع عشر، أما أنا فقد لجأت إلى دراسة الدراما تحت تأثير التطورات السياسية والاجتماعية ، قبل أن أكتب مسرحياتي التي عرضت منذ عدة سنوات، وكانت تمثلها أعمال كتاب مثل "هنري بيك" وأكتاف ميربو" والتي ساهمت في الانتقال من المسرح الكلاسيكي إلى الدراما الرومنطيقية، والأشكال المسرحية الحديثة، تحتذي الدراما الرومنطيقية في المقام الأول بالنموذج الشكسبيري، بإعطائها الأولوية للتاريخ ، وبعنف المواقف وبحرية البناء السردي، وتجسد البطل الذي يواجه العالم، يحاول أن يؤثر فيه، ولكنه يتحطم على صخرة قوانينه

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الشيخ سلطان القاسمي شخصيَّة العام المسرحيَّة في دول مجلس التعاون الخليجي الشيخ سلطان القاسمي شخصيَّة العام المسرحيَّة في دول مجلس التعاون الخليجي



أصالة تعيد ارتداء فستان خطبة ابنتها شام بعد إدخال تعديلات

القاهرة - المغرب اليوم

GMT 10:36 2021 الثلاثاء ,03 آب / أغسطس

فساتين بظهر مفتوح موديلات عصرية لصيف 2021
المغرب اليوم - فساتين بظهر مفتوح موديلات عصرية لصيف 2021

GMT 12:03 2021 الجمعة ,16 تموز / يوليو

ارثر ميلولاعب يوفنتوس يخضع لعملية جراحية

GMT 21:15 2021 الجمعة ,16 تموز / يوليو

إسطنبول تستضيف نهائي دوري أبطال أوروبا 2023

GMT 13:22 2021 الجمعة ,16 تموز / يوليو

مانشستر يسعى للتعاقد مع فاران في أقرب فرصة

GMT 07:54 2020 الثلاثاء ,06 تشرين الأول / أكتوبر

حظك اليوم برج الأسد الجمعة 30 تشرين الثاني / أكتوبر 2020

GMT 20:07 2020 الجمعة ,01 أيار / مايو

أبرز الأحداث اليوميّة
 
almaghribtoday

Maintained and developed by Almaghrib Today for Media Production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Almaghrib Today for Media Production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib