العثور على القلعة القديمة التي شيّدها الملك اليوناني إبيفانيس
آخر تحديث GMT 18:09:28
المغرب اليوم -

بعد بحث العلماء تحت أحد مواقف السيارات في القدس

العثور على القلعة القديمة التي شيّدها الملك اليوناني إبيفانيس

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - العثور على القلعة القديمة التي شيّدها الملك اليوناني إبيفانيس

القلعة القديمة
القدس المحتلة - ناصر الأسعد

اكتشف علماء الآثار القلعة القديمة التي بناها الملك اليوناني أنطيوخس إبيفانيس منذ أكثر من ألفي عام تحت أحد مواقف السيارات في القدس.

ويعد موقع "أكرا" أحد المواقع الدفاعية على قمة التل في مدينة داوود عام 168 قبل الميلاد من أسرار تاريخ القدس، ويعلم علماء الآثار أن القلعة القديمة بنيت بغرض إخضاع السكان في المدينة بعد أن عزل أنطيوخس الرابع المدينة، لكنهم لم يستطيعوا العثور على أية بقايا من الحصن القديم.

ويعتقد العلماء بأنهم عثروا على الهيكل الأسطوري للقلعة القديمة بعد حفر موقع أحد مواقف السيارات الذي بني أعلى أسوار القدس القديمة.

العثور على القلعة القديمة التي شيّدها الملك اليوناني إبيفانيس

وعثر العلماء على جدار ضخم يعتقد بأنه قاعدة لبرج بعرض أربعة أمتار وطول 20 مترًا، واكتشفوا بقايا منحدر دفاعي عازل يتكون من طبقات من التربة والحجر للحفاظ على المهاجمين بعيدًا عن قاعدة الجدار، فضلًا عن وجود طلقات رصاص ورؤوس أسهم برونزية وحجارة المنجنيق في الموقع، وهي تمثل بقايا المعركة التي دارت بين الإغريق والمكابيين.

العثور على القلعة القديمة التي شيّدها الملك اليوناني إبيفانيس

وكانت الأسلحة مختومة بواسطة الرمح الثلاثي الذي يرمز إلى عهد أنطيوخس الرابع، ونظم المتمردون اليهود معارك دامية ضد الإمبراطورية السلوقية برئاسة أنطيوخس، بعد أن أصدر الملك مراسيم تمنع اليهود من ممارسة شعائرهم الدينية، وأدت المعارك في النهاية إلى ظهور سلالة "الحسمونيين" كحكام في يهودا وتفكك الإمبراطورية السلوقية.

واستخدم أنطيوخس القلعة القديمة في محاولة لإخضاع السكان في أعقاب الثورة المكابية باعتبارها معقلًا لقواته لفرض سيطرته على المدن المحيطة، وكان الحسمونيين يعتبرون أكرا بمثابة الشوكة في الجسد بالنسبة للمدينة، وتم تدميرها بواسطة سيمون المكابي أثناء المعارك التالية.

وأوضح الدكتور دورون بن عامي، وهو أحد مديري عمليات الحفر نيابة عن سلطة الآثار الإسرائيلية: "يسمح لنا هذا الاكتشاف المثير بإعادة تخطيط المستوطنات في المدينة عشية الانتفاضة المكابية عام 167 قبل الميلاد، وتشير الاكتشافات الأثرية الجديدة إلى إنشاء القلعة على منحدر عال يطل على منحدرات مدينة داوود".

العثور على القلعة القديمة التي شيّدها الملك اليوناني إبيفانيس

وأشارت المدير المشارك لأعمال التنقيب يانا تشيكهانوفيتس، إلى أنه تم اكتشاف العديد من القطع الأثرية الأخرى مثل العملات المعدنية وزجاجات النبيذ بين الأنقاض، مضيفة: "يسيطر هذا الموقع على جميع الوسائل المؤدية إلى المعبد على قمة جبل الهيكل ويعزل المعبد عن الأجزاء الجنوبية من المدينة، ويرجع تاريخ القطع المعدنية إلى عهد أنطيوخس الرابع وحتى أنطيوخس السابع، أما زجاجات النبيذ تم استيرادها من منطقة بحر إيجة في القدس وهو ما يقدم دليلًا على التسلسل الزمني للقلعة والهوية غير اليهودية لسكانها".

العثور على القلعة القديمة التي شيّدها الملك اليوناني إبيفانيس
واكتشفت هذه الأطلال أسفل موقع "غفعاتي" للسيارات في القدس، حيث عمل علماء الآثار في الأعوام القليلة الماضية، وعثروا على قصر الملكة هيلانة، والذي يعود تاريخه إلى عام 70 بعد الميلاد، وساعد اكتشاف أطلال أكرا إلى الكشف عن التاريخ القديم لهذا الموقع.

وبيّنت المصادر التاريخية، أن القلعة كان يحرسها المرتزقة واحتلها اليهود المتأثرون باليونانية، ويقال إن الحصن كان له دفاعات قوية صدمت أمام كل محاولات الاستيلاء عليه، إلا أن الحصار الطويل وتجويع الحراس اليونانيين أجبرها على الاستسلام.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

العثور على القلعة القديمة التي شيّدها الملك اليوناني إبيفانيس العثور على القلعة القديمة التي شيّدها الملك اليوناني إبيفانيس



ارتدت الفساتين المريحة والبناطيل الواسعة

فيكتوريا بيكهام تُحيي موضة الألوان المتداخلة في إطلالاتها الأخيرة

واشنطن ـ رولا عيسى

GMT 03:23 2019 الجمعة ,18 تشرين الأول / أكتوبر

تصميمات اليوم الخامس من أسبوع الموضة العربي
المغرب اليوم - تصميمات اليوم الخامس من أسبوع الموضة العربي

GMT 04:25 2019 الجمعة ,18 تشرين الأول / أكتوبر

استمتع بالتاريخ والثقافة وتجارب مُذهلة في "ألماتي"
المغرب اليوم - استمتع بالتاريخ والثقافة وتجارب مُذهلة في

GMT 03:34 2019 الجمعة ,18 تشرين الأول / أكتوبر

ألوان خريف وشتاء 2020 تمنح ديكور منزلك لمسة عصرية
المغرب اليوم - ألوان خريف وشتاء 2020 تمنح ديكور منزلك لمسة عصرية

GMT 04:19 2019 الجمعة ,18 تشرين الأول / أكتوبر

دونالد ترامب يُدافع عن سياسته في الشرق الأوسط
المغرب اليوم - دونالد ترامب يُدافع عن سياسته في الشرق الأوسط

GMT 04:38 2019 الجمعة ,18 تشرين الأول / أكتوبر

ترامب يؤكد أن 7 سنوات من مذابح سورية لم تغضب الإعلام
المغرب اليوم - ترامب يؤكد أن 7 سنوات من مذابح سورية لم تغضب الإعلام

GMT 09:41 2019 الخميس ,17 تشرين الأول / أكتوبر

استمرار فعاليات أسبوع الموضة العربي بحضور مصممين شباب
المغرب اليوم - استمرار فعاليات أسبوع الموضة العربي بحضور مصممين شباب

GMT 02:41 2019 الخميس ,17 تشرين الأول / أكتوبر

استمتع بعطلة سياحية في أبرز مناطق موريشيوس الرائعة
المغرب اليوم - استمتع بعطلة سياحية في أبرز مناطق موريشيوس الرائعة

GMT 04:48 2019 الخميس ,17 تشرين الأول / أكتوبر

دولة الكاميرون تقترح حلا “براغماتيا” للنزاع فى الصحراء

GMT 23:08 2018 الثلاثاء ,26 حزيران / يونيو

صدور المجموعة القصصية "شيء عابر" لـ "سمر الزّعبي"

GMT 13:31 2015 الأحد ,26 إبريل / نيسان

تعرفي على أفضل فاتح شهية للأطفال

GMT 10:32 2018 الجمعة ,20 إبريل / نيسان

القضاء يدين فلاحًا اغتصب طالبة في جامعة مراكش

GMT 10:01 2018 الجمعة ,23 شباط / فبراير

اهتمامات الصحف الباكستانية الجمعه
 
almaghribtoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib