انطلاق اجتماعات اتحاد أدباء وكتاب العرب في أبوظبي
آخر تحديث GMT 03:05:14
المغرب اليوم -

نهيان بن مبارك يدعو إلى حماية الملكيَّة الفكريَّة

انطلاق اجتماعات اتحاد أدباء وكتاب العرب في أبوظبي

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - انطلاق اجتماعات اتحاد أدباء وكتاب العرب في أبوظبي

اتحاد أدباء وكتاب العرب
أبوظبي - محمد ظاهر

انطلقت اجتماعات المكتب الدائم للاتحاد العام للأدباء والكتاب العرب، الخميس في فندق شاطئ "روتانا أبوظبي"، في حضور نهيان بن مبارك وزير الثقافة والشباب وتنمية المجتمع، وبمشاركة حبيب الصايغ، رئيس مجلس إدارة اتحاد كتاب وأدباء الإمارات، ومحمد سلماوي، الأمين العام للاتحاد العام للأدباء والكتاب العرب، ومراد السوداني، الأمين العام لاتحاد الكتاب والأدباء الفلسطينيين، وجمع كبير من الكتاب والأدباء والمثقفين .

وصرَّح الشيخ بن مبارك "يسعدني كثيرًا أن أرحب بالضيوف الكرام أعضاء الوفود المشاركة في الاجتماعات في هذه الدولة الرائدة، التي اعتادت ولا تزال، تحتضن أكثر الفعاليات اقتداراً وإبداعاً، في إطار مكانتها الرفيعة، التي حققتها بقيادة الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة".

وأضاف "أصبحت الدولة، عظيمة بشعبها، قوية بقيادتها فخورة بقيمها ومبادئها، حصينة بعطائها، وإنجازاتها، دولة التقدم والرخاء والاستقرار، بل وأيضا دولة الانفتاح الثقافي والحضاري على العالم، تقوم بدورها الثقافي والفكري الرائد والملموس في المنطقة كلها بعزم أكيد، وفكر ثاقب، بل وتوجّه مستمر".

وأكد نهيان بن مبارك أن الإمارات لديها رؤية ثقافية وفكرية واضحة، تمزج بذكاء ووعي بين الأصالة والمعاصرة، وبين الحفاظ على الهوية الوطنية وتحقيق التنمية الشاملة في المجتمع، وبين التمسّك بالذات الحضارية، والانفتاح الذكي على العالم، والحفاظ على العلاقات المثمرة والمتنامية مع الجميع . وتابع "نأمل أن تكون اجتماعاتكم فرصة سانحة لمناقشة التحديات الفكرية والثقافية، التي يشهدها الوطن العربي، ومناسبة أكيدة، لبناء واستمرار علاقة الأخوة والصداقة بين الأدباء والكتاب والمبدعين في الدول العربية، إلى جانب كونها ساحة مواتية يتجسّد فيها وبوضوح حرصنا الأكيد على تنمية الإبداع الثقافي والفكري في المنطقة في ظل يقين تام بأن التنمية الثقافية الناجحة إنما هي مطلب أساسي لتحقيق التقدم الاقتصادي والاجتماعي المستدام بل وأيضا في إطار قناعة كاملة بالارتباط المجتمعي القويّ بين الثقافة والتنمية الثقافية".

وثمّن نهيان الدور الكبير الذي يقوم به اتحاد الكتاب والأدباء العرب في التواصل مع الآخر ونشر مبادئ المحبة والتعايش في المنطقة والعالم، داعياً إياهم إلى الاستمرار في إعلاء شأن الأمة وإنجازاتها، والإسهام في إسعاد الناس، وتحقيق جودة الحياة، في ربوع المجتمع .

وأشاد بالبرنامج الثقافي المصاحب للاجتماعات بما يشمله من أمسيات شعرية وندوات فكرية تناقش قضايا التنمية الثقافية والملكية الفكرية التي تهدف إلى حماية الإبداع والابتكار، ونشر المعارف والأفكار، وتعميق سبل التبادل الثقافي والفكري والعلمي في العالم، وبناء الصناعات الثقافية التي تسهم في التنمية الاقتصادية في المجتمع .

وأشار إلى ضرورة وضع سياسات وطنية وقومية لحماية الملكية الفكرية لتحقيق الفائدة القصوى من معطيات العصر الذي يتسم بدور محوري للأفكار والابتكار، في تحسين نوعية الحياة، مؤكداً أن التجارب العالمية تشير بوضوح إلى الارتباط الوثيق بين حماية الملكية الفكرية من جانب، ومستوى النمو الاقتصادي والاجتماعي من جانب آخر، لافتاً إلى أن حماية الملكية الفكرية تتطلب تشريعات ملائمة، ووعياً مجتمعياً بالحقوق والمسؤوليات والواجبات.

واعتبر نهيان أن الثقافة تسهم في نجاح المجتمع وسلامته وتقدمه، كما أن المجتمع الناجح بدوره يوفّر بيئة ثقافية فعّالة، تحقق ارتباطه مع العالم، وتساعد فئاته وطبقاته كافة على مواجهة تحديات العصر . ونوّه بالهدف الكبير والنبيل الذي يسعى اتحاد الكتاب والأدباء العرب إلى تحقيقه من خلال اجتماعاتها، حيث يؤكد دور الفكر والثقافة في تنمية المجتمع والإنسان، مؤكداً تأييده ودعمه لتلك الجهود، التي ترمي إلى أن تكون المنطقة العربية دائماً مجالاً خصباً وحيوياً للإنتاج المبدع والإسهام الرائع في الآداب والثقافة والفنون، بل وجسراً ممتداً لتلاقي الحضارات والثقافات على مستوى العالم كلّه . وقال محمد سلماوي، "نجتمع اليوم وسط مرحلة مضطربة من تاريخنا المعاصر، مرحلة ما زال هاجس الاضطراب يشكّل نوعاً من الفوضى في الكثير من أنحاء البلاد، وإذا كانت بعض هذه البلاد قد اقتربت من الاستقرار بعد ما مر عليها من اضطراب، فإن البعض الآخر ما زال يعاني التمزق والاضطرابات ما يبعث في نفوسنا الحزن الشديد".

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

انطلاق اجتماعات اتحاد أدباء وكتاب العرب في أبوظبي انطلاق اجتماعات اتحاد أدباء وكتاب العرب في أبوظبي



GMT 02:06 2018 الأحد ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

تشكيلي مصري يُظهر البهجة في "مساحات راقصة"

GMT 03:38 2018 السبت ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

19 صالة فنية من أنحاء العالم تتنافس لتقدم أعمالاً حديثة

GMT 03:23 2018 السبت ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

شعلة تمثال الحرية الأصلية تنتقل إلى المتحف

GMT 03:07 2018 الجمعة ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

العثور على رفات سيّدة عاشت قبل أكثر مِن 3 آلاف عام

GMT 02:40 2018 الجمعة ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

دار الإفتاء تنشئ وحدة للفتاوى الصوتية بالرسوم المتحركة

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

انطلاق اجتماعات اتحاد أدباء وكتاب العرب في أبوظبي انطلاق اجتماعات اتحاد أدباء وكتاب العرب في أبوظبي



ارتدت فستانًا قصيرًا باللون الأسود والأبيض وحذاءً عاليًا مميّزًا

تألّق إيسكرا خلال "Beautycon" في لوس أنجلوس

لندن ـ ماريا طبراني
تستعد عارضة الأزياء البريطانية إيسكرا لورانس، للفوز بجائزة "world's It girl" باعتبارها واحدة من أيقونات الموضة الموجودات حاليا، وأثبتت لورانس أنها تستحق اللقب لهذا العام إذ ظهرت بإطلالة أنيقة ومذهلة في مهرجان "Beautycon" في لوس أنجلوس الخميس. ارتدت عارضة الأزياء الشهيرة البالغة من العمر 28 عاما فستانا قصيرا باللون الأسود والأبيض لافتا للأنظار، خلال الحفلة السنوية في المدينة الأميركية. تميز فستان لورانس بكتف واحد وفتحة صدر عميقة، وأضافت عارضة الأزياء أحذية الفخذ العالية باللون الأبيض المصنوعة من الجلد التي داست بها شوارع كاليفورنيا. وحملت في يدها حقيبة سوداء بسيطة، ووضعت الحد الأدنى من الإكسسوارات لتسليط الضوء على فستانها إذ ارتدت سلسلة وأقراطا ذهبية. وبفضل مظهرها الطبيعي الجميل لم تضع إيسكرا سوى القليل من المكياج من خلال ظلال العيون الدخاني ولمسة من أحمر الشفاة بلون التوت. يتابع لورانس أكثر من 4 ملايين شخص عبر موقع التواصل الاجتماعي "إنستغرام"، والتي

GMT 01:43 2018 الأحد ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

جيجي حديد تبرز طريقة تعاملها مع ضغوط الشهرة
المغرب اليوم - جيجي حديد تبرز طريقة تعاملها مع ضغوط الشهرة

GMT 06:21 2018 السبت ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

مرسيليا عاصمة الثقافة وجهتكَ لقضاء أجمل الأوقات
المغرب اليوم - مرسيليا عاصمة الثقافة وجهتكَ لقضاء أجمل الأوقات

GMT 00:51 2018 الأحد ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

عرض منزل العُطلة الخاص بالملك هنري الثامن للبيع
المغرب اليوم - عرض منزل العُطلة الخاص بالملك هنري الثامن للبيع

GMT 01:00 2018 الأحد ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

وفاة أوَّل مذيع"يقرأ"نشرة الأخبار في تلفزيون"بي بي سي"
المغرب اليوم - وفاة أوَّل مذيع

GMT 03:18 2018 الجمعة ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

اقضي شهر العسل في أوروبا بأرخص الأسعار
المغرب اليوم - اقضي شهر العسل في أوروبا بأرخص الأسعار

GMT 08:10 2018 السبت ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

بريطانيون يضطرون للاستغناء عن جزء من حديقة منزلهم
المغرب اليوم - بريطانيون يضطرون للاستغناء عن جزء من حديقة منزلهم

GMT 08:37 2018 الجمعة ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

أهالي "أكادير" يعثرون على جثة رضع وسط القمامة

GMT 22:01 2018 الأربعاء ,14 تشرين الثاني / نوفمبر

القوات الأمنية توقف "أم" عذبت طفلها بهدف الطلاق من زوجها

GMT 00:16 2015 السبت ,11 إبريل / نيسان

كيفية التخلص من الوبر الزائد في الوجه

GMT 21:51 2017 الأربعاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

القبض على مدوّن مغربي في صفرو يصف نفسه بـ"محارب للفساد"

GMT 17:14 2018 السبت ,30 حزيران / يونيو

دوسايي يستبعد البرتغال ويؤكد فرصة البرازيل

GMT 09:15 2017 الخميس ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

تميز 50 شاطئ في العالم بالمناظر الطبيعية والمياه الزرقاء

GMT 06:13 2018 الثلاثاء ,30 كانون الثاني / يناير

وفاة الفنانة المغربية فاطمة الشيكر بعد صراع مع المرض

GMT 00:55 2018 الأحد ,14 كانون الثاني / يناير

سعر الدرهم المغربي مقابل الدولار الأميركي الأحد
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib