باحثون يعثرون على ألواح من الفخار تنتمي إلى الحضارة اليونانيّة
آخر تحديث GMT 12:09:14
المغرب اليوم -

الثقافة "الميسينية" مصدر إلهام لملحمتي هوميروس

باحثون يعثرون على ألواح من الفخار تنتمي إلى الحضارة اليونانيّة

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - باحثون يعثرون على ألواح من الفخار تنتمي إلى الحضارة اليونانيّة

أنقاض القصر المفقود
أثينا ـ سلوى عمر

يعتقد خبراء الآثار أنهم عثروا على أنقاض القصر المفقود منذ زمن طويل والذي ينتمي إلى ثقافة "سبارتا" القديمة، وجرى اكتشاف القصر المكون من 10 غرف في محيط قرية Xirokambi Lakonia التي تقع بالقرب من "سبارتا" جنوب اليونان، ووجد العلماء بعض النقوش القديمة في القصر والتي تعود إلى القرنين السادس عشر والسابع عشر قبل الميلاد.

باحثون يعثرون على ألواح من الفخار تنتمي إلى الحضارة اليونانيّة

وأوضحت وزارة الثقافة اليونانية، أن علماء الأثار اكتشفوا مجموعة من الكائنات الطقوسية في موقع يسمى Ayios Vassileios بما في ذلك بعض الرموز الدينية فضلا عن أشكال فخارية وكوب للثور وسيوف برونزية وقطع من جداريات قديمة، ومن المثير للدهشة بقاء هذه الأعمال الفنية القديمة لفترة طويلة بعد احتراق القصر في القرن الـ 14 قبل الميلاد.

باحثون يعثرون على ألواح من الفخار تنتمي إلى الحضارة اليونانيّة

واكتشف العلماء في عام 2009 حفريات تحتوي على نقوش تفصيلية للاحتفالات الدينية، وكذلك بعض الأسماء والأماكن في مخطوطة تدعى "Linear B"، وهي من أقدم النصوص التي اكتشفت في أوروبا وأول مخطوطة تستخدم اللغة اليونانية، وتعد تلك الشهادات الخطية أكثر الاكتشافات قيمة في الحفريات، نظرا إلى قلة الدلائل المكتوبة التي استمرت طوال هذه الفترة، ووجدت هذه الألواح في الغرفة الغربية من أطلال المباني المصفوفة في الساحة.

واستخدم الكُتّاب ألواح الطين لتدوين بعض الملاحظات المؤقتة وبقيت ملاحظاتهم المكتوبة على الرغم من احتراق الألواح بسبب اندلاع النيران في القصر، وظهر نظام الكتابة للمرة الأولى في جزيرة كريت في حوالى عام 1375 قبل الميلاد ولم ينجح أحد في فك شفرتها إلا في منتصف القرن العشرين.

باحثون يعثرون على ألواح من الفخار تنتمي إلى الحضارة اليونانيّة

وأشارت وزارة الثقافة، في بيان لها، إلى أن الاكتشاف الجديد يسمح بإجراء مزيد من الأبحاث حول الجوانب السياسية والاقتصادية والإدارية والاجتماعية للمنطقة، الأمر الذي يوفر معلومات جديدة عن معتقدات ونظم اللغة لدى شعب "Mycenean".

ويُعتقد أن الثقافة "الميسينية" كانت مصدر إلهام لملحمتي هوميروس "الإلياذة" و"الأوديسة"، ومن الأكثر تأثيرا في عام 1700 قبل الميلاد، في ظل وجود إرث كبير من القصور والمقابر المليئة بالكنوز والمخطوطات النصية القديمة.

باحثون يعثرون على ألواح من الفخار تنتمي إلى الحضارة اليونانيّة

وذكر LiveScience أنه رغم النجاح العسكري والسياسي للثقافة الميسينية إلا أنها اختفت بعد 500 عام لاحقا، وغرقت اليونان في عصر الظلام، وفي حين لا يزال سقوط الميسينية لغزا إلا أن باحثين من جامعة "بول ساباتتيه تولوز" في فرنسا توقعوا عام 2013 أن يكون الجفاف سببا في سقوط الميسينية، وهناك آراء منافسة تعتقد أن زلزالا دمر هذه الحضارة.

وتنبع أهمية هذا الاكتشاف من معرفة الخبراء بأهمية "سبارتا" كموقع في الفترة الميسينية لكنهم لم يجدوا قصرا يعود إلى تلك الفترة، وذكر Hal Haskell من الجامعة الجنوبية في "جورج تاون" في تكساس، "من المحتمل أن يكون الموقع الجديد هو قصر سبارتا المفقود، والمثير هو أنه لديك أمر يعود إلى منتصف العصر البرونزي مما يوحي أنه كان عصرًا مهمًا". ويأمل علماء الآثار في الكشف عن قاعة العرش التي عقد فيها اليونانيون القدماء حفلات الاستقبال.

باحثون يعثرون على ألواح من الفخار تنتمي إلى الحضارة اليونانيّة

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

باحثون يعثرون على ألواح من الفخار تنتمي إلى الحضارة اليونانيّة باحثون يعثرون على ألواح من الفخار تنتمي إلى الحضارة اليونانيّة



GMT 05:46 2018 الثلاثاء ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

وفاة محمود أبو الوفا الصعيدي بعد عودته من أداء مناسك العمرة

GMT 03:44 2018 الثلاثاء ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

علماء الآثار يعثرون على لوحة لإلهة الشغف في بومبي الإيطالية

GMT 01:11 2018 الإثنين ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

رحيل الفنان المسرحي زياد أبوعبسي عن عمر ناهز 62 عامًا

GMT 02:06 2018 الأحد ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

تشكيلي مصري يُظهر البهجة في "مساحات راقصة"

GMT 03:38 2018 السبت ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

19 صالة فنية من أنحاء العالم تتنافس لتقدم أعمالاً حديثة

GMT 03:23 2018 السبت ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

شعلة تمثال الحرية الأصلية تنتقل إلى المتحف

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

باحثون يعثرون على ألواح من الفخار تنتمي إلى الحضارة اليونانيّة باحثون يعثرون على ألواح من الفخار تنتمي إلى الحضارة اليونانيّة



أضافت المكياج الناعم ولمسة من أحمر الشفاه الوردي

ريتا أورا حيث تحتفل بألبومها الثاني الذي ينتظره الجميع

لندن ـ ماريا طبراني
ظهرت المغنية البريطانية، ريتا اورا، بإطلالة مفعمة بالحيوية والإثارة، بعد أن كشفت عن ألبومها الثاني الذي طال انتظاره "Phoenix " يوم الجمعة، في حفلة إطلاقه يوم الاثنين في لندن. وصلت المغنية، البالغة من العمر 27 عاما، إلى مركز "Annabel" الأسطوري في العاصمة البريطانية، وكانت ترتدي فستانا قصيرا باللون القرمزي المذهل، تميّز بالشراشيب الحمراء التي غطته بالكامل، ونسّقته مع زوج من الصنادل بنفس اللون ذات كعب رفيع وعالٍ، كما اختارت النجمة ذات الأسلوب المميز تسريحة شعر "ريترو"، والتي تناسبت مع شعرها الأشقر، وأضافت المكياج الناعم ولمسة من احمر الشفاه الوردي، وأكملت إطلالتها بالأقراط الوردية والخواتم الفضية. أطلقت ريتا أورا البومها الجديد "Phoenix"، وهو الألبوم الثاني لها منذ ظهورها لأول مرة في عام 2012، وفي حديثها إلى مجلة Vogue في وقت سابق من هذا الشهر عن البومها الجديد، اعترفت أنها أصيبت بتوتر شديد بعد الانتهاء من الألبوم وقالت "كنت أشعر

GMT 03:04 2018 الثلاثاء ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

نجوم يتألّقون بملابس مُميّزة في حفلةEvening Standard""
المغرب اليوم - نجوم يتألّقون بملابس مُميّزة في حفلةEvening Standard

GMT 02:32 2018 الثلاثاء ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

وجهات لزيارة سلالات الحيوانات البرية المُهددة بالانقراض
المغرب اليوم - وجهات لزيارة سلالات الحيوانات البرية المُهددة بالانقراض

GMT 01:37 2018 الإثنين ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

كيت ميدلتون تعتمد إكسسوار شعرٍ جديدًا خلال الفترة الأخيرة
المغرب اليوم - كيت ميدلتون تعتمد إكسسوار شعرٍ جديدًا خلال الفترة الأخيرة

GMT 10:07 2018 الأحد ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

جولة روتينية تكشف جوانب غير معروفة في جنوب أفريقيا
المغرب اليوم - جولة روتينية تكشف جوانب غير معروفة في جنوب أفريقيا

GMT 00:40 2018 الإثنين ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

شقة عائلية مُميّزة في موسكو تنحك شعورًا بالسلام والدفء
المغرب اليوم - شقة عائلية مُميّزة في موسكو تنحك شعورًا بالسلام والدفء

GMT 02:17 2016 الثلاثاء ,12 إبريل / نيسان

قماش المخمل يميز فساتين السهرة بموسم الربيع

GMT 00:57 2017 الأحد ,26 تشرين الثاني / نوفمبر

مناقشة مقترح تدشين "مونديال جديد" يعوض المباريات الودية

GMT 18:03 2018 الخميس ,11 كانون الثاني / يناير

جواز السفر المغربي يقود إلى 61 وجهة عالمية دون تأشيرة

GMT 02:25 2017 الثلاثاء ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

مواقع معاكسة تجعل طباعك متقلبة وتفشل في تهدئة أعصابك

GMT 16:39 2018 الأربعاء ,24 كانون الثاني / يناير

وفاة القيادي الاتحادي مولاي أحمد العراقي بعد صراع مع المرض

GMT 13:46 2017 السبت ,27 أيار / مايو

"ما بْتَعِرْفو السوريين"!

GMT 13:42 2018 الجمعة ,12 كانون الثاني / يناير

تعليم الطائف ينجز أول دراسة علمية ميدانية عن خدماته
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib