بريطانيا تستخلص حقها في أرشيف فرويد من الورثة مقابل 29 مليون إسترليني
آخر تحديث GMT 00:14:33
المغرب اليوم -

عرض رسومات وخطابات الفنان في معرض اللوحات القومي العام المقبل

بريطانيا تستخلص حقها في أرشيف فرويد من الورثة مقابل 2.9 مليون إسترليني

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - بريطانيا تستخلص حقها في أرشيف فرويد من الورثة مقابل 2.9 مليون إسترليني

رسومات الفنان لوسيان فرويد
لندن - كاتيا حداد

حصلت بريطانيا على حقها في أرشيف الفنان لوسيان فرويد، أحد أعظم الفنانين الأكثر إقناعًا وتأثيرًا، حيث سيجري عرض أعماله في معرض اللوحات القومي أو "ناشونال بورتريت غاليري" خلال العام المقبل، وهو المعرض الذي حقق رقمًا قياسيًا في عرض أعمال الفنان لوسيان عام 2012.

ووفقًا لمعرض اللوحات القومي فإن أرشيف الفنان فرويد سيكون بمثابة نظرة ورؤية في أعماله وطريقه إتقانها كما أنه سيكون دراسة رئيسية لأعمال، حيث يتضمن هذا الأرشيف التجارب البدائية لرسم الذات، وإعداد الرسومات لبعض من أهم أعماله الفنية ورسوماته، وكذلك رسمة الطفل لمشهد الكريسماس. 

وكشف مجلس الفنون البريطاني أن الأرشيف تم تأمينه للوطن، وحصل عليه معرض اللوحات القومي بشكل دائم، ويعتبر فرويد واحدًا من أعظم فنانين جيله في بريطانيا والذي توفي عام 2011 عن عمر يناهز 88 عاما، واستخدمت تركته الأرشيف لتسوية 2.9 مليون جنيه إسترليني في ضريبة الميراث في ظل "قبول مخطط التعويض".

وصرَّح رئيس مجلس الفنون البريطاني بيتر بازغليت، بأنَّ "هذا الأرشيف الرائع الذي لم يتم عرضه من قبل يقدم لنا رؤية حقيقية في حياة واحد من أعظم فنانين بريطانيا وأكثرهم إقناعًا وتأثيرًا".

بريطانيا تستخلص حقها في أرشيف فرويد من الورثة مقابل 29 مليون إسترليني

وتجلب أعمال فرويد مبالغ ضخمة، مثل لوحته العراة السمان، كما أنه في بداية هذا العام بيعت لوحته "راحة بائع غير معروف" لمشتري مجهول بأكثر من 35 مليون في مزاد في نيويورك.
ويحتوي أرشيف فرويد على 47 كراسة للرسومات، ورسومات إضافية، ومجموعة من الخطابات من الفنانين و162 رسومات عن الطفولة.

وأكدت أمينة المعرض الحالية سارة هوغيت، والتي قامت بتنسيق أعمال فرويد عام 2012: "إنه شرف عظيم لي أن أكون مسؤولة عن هذه الأعمال، التي تعطي رؤية عن واحد من أفضل صانعي الصور والبورتريه في القرن العشرين، إنها حالة التحام غنية حقًا بالقرب من هذه المواد الفنية".

وأوضحت هوغيت أن كراسات الرسم في صميم التبرع مع بداية عمله عام 1940، وتشمل خمسة عقود، ومثل رسوماته فإن الأعمال تحتوي على مسودات لخطابات وأرقام تليفونات.
وأضافت: "إنها مجموعة غنية جدًا، وليس لها ترتيب زمني، فهي مجرد كراسات رسم للوسيان تضاف لأرشيفه، وبعضها فقط يحتوي على رسومات قليلة بينما بعضها الأخر فارغ".

ويشتمل المعرض على عملين لفرويد ضمن المجموعة، بورتريه شخصي بالزيت ينتمي لعام 1963، ورسمة بالفحم للورد غودما من عام 1985، وتتضمن كراسات الرسم بدايات البورتريهات والرسومات مثل بورتريه اللورد غودمان.

وتحتوي الدراسات المتضمنة في الكتب على رسومات لزوجته الثانية أيضًا، كارولين بلاكوود التي تنتمي لأعماله الأساسية "غرفة فندق" أو "هوتيل بيدروم"، والتي اكتملت في عام 1954، وهناك أيضًا رسومات لبورتريهات تحضيرية لمجموعة(w11) الداخلية بعد واتو.

ولد فرويد في برلين وهو حفيد سيجموند فرويد، ولكن غادرت عائلته عندما كان عمره 10 سنوات في نفس العام الذي حكم فيه هتلر في 1933، واستقروا في إنجلترا. ويتضمن الأرشيف رسومات فرويد الطفولية عندما كان في ألمانيا. 

وتابعت هوغيت عن الرسومات الطفولية: "إنها رسومات رائعة، وتعطيك نظره ورؤية على حياته الأولى وما قبل الاحتلال، كما تحتوي مشاهد ساحرة للكريسماس بما فيها من حيوان الرنة وأشجار الكريسماس".

كما تتضمن الأعمال تصميماته البدائية لغلاف كتاب "الغريب البغيض"، وهو رواية لابنته استر فرويد في 1992، وتصميمات غلاف كتاب "بطاقات الهوية" لـ "نيغل دينيس" في 1955.

وبيَّن وزير الثقافة البريطاني إيد فيزي: "إن المجموعة النادرة الخاصة برسومات وخطابات لوسيان فرويد تزودنا بلمحات غنية حول أعمال واحد من فنانينا الرواد".

وجلب "قبول مخطط التعويض" موضوعات الفن والتراث والتحف الفنية بقيمة 150 مليونا للمجموعات العامة في الأعوام الخمسة السابقة، ومن خلال هذا المخطط وصل تاريخ أكثر من 100 عام، وأعمال تتضمن رسومات بيتر بول روبنس، وأعمال والتر سكيرت، ومنحوتات باربرا هيبورث لتكون في متناول العامة.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

بريطانيا تستخلص حقها في أرشيف فرويد من الورثة مقابل 29 مليون إسترليني بريطانيا تستخلص حقها في أرشيف فرويد من الورثة مقابل 29 مليون إسترليني



GMT 03:38 2018 السبت ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

19 صالة فنية من أنحاء العالم تتنافس لتقدم أعمالاً حديثة

GMT 03:23 2018 السبت ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

شعلة تمثال الحرية الأصلية تنتقل إلى المتحف

GMT 03:07 2018 الجمعة ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

العثور على رفات سيّدة عاشت قبل أكثر مِن 3 آلاف عام

GMT 02:40 2018 الجمعة ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

دار الإفتاء تنشئ وحدة للفتاوى الصوتية بالرسوم المتحركة

GMT 09:14 2018 الخميس ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

العثور على مئات "المحاربين"في حفرة عمرها 2100 عام

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

بريطانيا تستخلص حقها في أرشيف فرويد من الورثة مقابل 29 مليون إسترليني بريطانيا تستخلص حقها في أرشيف فرويد من الورثة مقابل 29 مليون إسترليني



ارتدت فستانًا قصيرًا باللون الأسود والأبيض وحذاءً عاليًا مميّزًا

تألّق إيسكرا خلال "Beautycon" في لوس أنجلوس

لندن ـ ماريا طبراني
تستعد عارضة الأزياء البريطانية إيسكرا لورانس، للفوز بجائزة "world's It girl" باعتبارها واحدة من أيقونات الموضة الموجودات حاليا، وأثبتت لورانس أنها تستحق اللقب لهذا العام إذ ظهرت بإطلالة أنيقة ومذهلة في مهرجان "Beautycon" في لوس أنجلوس الخميس. ارتدت عارضة الأزياء الشهيرة البالغة من العمر 28 عاما فستانا قصيرا باللون الأسود والأبيض لافتا للأنظار، خلال الحفلة السنوية في المدينة الأميركية. تميز فستان لورانس بكتف واحد وفتحة صدر عميقة، وأضافت عارضة الأزياء أحذية الفخذ العالية باللون الأبيض المصنوعة من الجلد التي داست بها شوارع كاليفورنيا. وحملت في يدها حقيبة سوداء بسيطة، ووضعت الحد الأدنى من الإكسسوارات لتسليط الضوء على فستانها إذ ارتدت سلسلة وأقراطا ذهبية. وبفضل مظهرها الطبيعي الجميل لم تضع إيسكرا سوى القليل من المكياج من خلال ظلال العيون الدخاني ولمسة من أحمر الشفاة بلون التوت. يتابع لورانس أكثر من 4 ملايين شخص عبر موقع التواصل الاجتماعي "إنستغرام"، والتي

GMT 06:21 2018 السبت ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

مرسيليا عاصمة الثقافة وجهتكَ لقضاء أجمل الأوقات
المغرب اليوم - مرسيليا عاصمة الثقافة وجهتكَ لقضاء أجمل الأوقات

GMT 08:10 2018 السبت ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

بريطانيون يضطرون للاستغناء عن جزء من حديقة منزلهم
المغرب اليوم - بريطانيون يضطرون للاستغناء عن جزء من حديقة منزلهم
المغرب اليوم - القضاء يحكم بإعادة بطاقة اعتماد أكوستا لدخول البيت الأبيض

GMT 13:05 2018 الجمعة ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

بنطال يحل جميع مشكلاتك الخاصة بملابس الشتاء
المغرب اليوم - بنطال يحل جميع مشكلاتك الخاصة بملابس الشتاء

GMT 03:18 2018 الجمعة ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

اقضي شهر العسل في أوروبا بأرخص الأسعار
المغرب اليوم - اقضي شهر العسل في أوروبا بأرخص الأسعار

GMT 06:54 2018 السبت ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

"البساطة والفخامة" عنوان أحدث الديكورات في عام 2019
المغرب اليوم -

GMT 08:37 2018 الجمعة ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

أهالي "أكادير" يعثرون على جثة رضع وسط القمامة

GMT 22:01 2018 الأربعاء ,14 تشرين الثاني / نوفمبر

القوات الأمنية توقف "أم" عذبت طفلها بهدف الطلاق من زوجها

GMT 00:16 2015 السبت ,11 إبريل / نيسان

كيفية التخلص من الوبر الزائد في الوجه

GMT 21:51 2017 الأربعاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

القبض على مدوّن مغربي في صفرو يصف نفسه بـ"محارب للفساد"

GMT 17:14 2018 السبت ,30 حزيران / يونيو

دوسايي يستبعد البرتغال ويؤكد فرصة البرازيل

GMT 09:15 2017 الخميس ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

تميز 50 شاطئ في العالم بالمناظر الطبيعية والمياه الزرقاء

GMT 06:13 2018 الثلاثاء ,30 كانون الثاني / يناير

وفاة الفنانة المغربية فاطمة الشيكر بعد صراع مع المرض

GMT 00:55 2018 الأحد ,14 كانون الثاني / يناير

سعر الدرهم المغربي مقابل الدولار الأميركي الأحد
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib