تجار السمك في أكادير والعيون يخوضون إضرابا بسبب الصناديق البلاستيكية
آخر تحديث GMT 14:45:32
المغرب اليوم -

بعد فرض المكتب الوطني للصيد البحري ضمانات على تجار الجملة

تجار السمك في أكادير والعيون يخوضون إضرابا بسبب الصناديق البلاستيكية

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - تجار السمك في أكادير والعيون يخوضون إضرابا بسبب الصناديق البلاستيكية

تجار السمك
الدار البيضاء - جميلة عمر

يخوض تجار السمك بالجملة بأكادير والعيون بسبب مشكل الصناديق البلاستيكية، بعد إصدار وزارة الصيد البحري منذ الأول من فبراير قرارا لوقف ما أسمته "نزيف" الصناديق وعدم إعادتها من طرف التجار.

قرار لم يرق لتجار الجملة خاصة بعد فرض المكتب الوطني للصيد البحري ضمانات على تجار الجملة : ضمانة السمك وضمانة الصناديق ، ودفع درهمين عن كل يوم تأخير، بعد مرور أجل محدد للإبقاء على الصندوق لديه. وألزم المكتب في حالة ضياع الصندوق بدفع التاجر 35 درهما للصندوق الصغير و65 درهما للصندوق الكبير، ما رفضه التجار واقترحوا عوضا عن ذلك أداء حوالي 9 دراهم..

مشكل الصناديق يشرح مصدر من المكتب الوطني للصيد البحري، ظهر بعد أن قامت الوزارة في إطار مخطط أليوتيس ” تثمين المنتوجات السمكية” بتحويل نقل السمك من الصناديق العادية إلى الصناديق البلاستيكية ذات جودة عالية بيئية، ومعايير موحدة… وكانت ستسلم للخواص لكن العملية فشلت، فتولى المكتب الوطني للصيد البحري العملية “المكلفة” حيث تستلزم تجهيز المستودعات، مواد غسلها، الموارد البشرية

5 مليون صندوق بلاستيكي كلفت المكتب الوطني 330 مليون درهم، وتم اقتناء 24 آلة لغسل الصناديق باستثمار كبير لتثمين المنتوجات الصيد البحري، وبدأت العملية من الداخلة قبل أن تعمم على الموانئ المغربية

يضيف المصدر أن الوزارة وضعت الصناديق رهن المجهزين وبواخر الصيد لتعبئة السمك وتسليمه للتجار بالجملة  ” البيع الأول” ويقوم بتوزيعها على المراكز بالمغرب، لكن المشكل الذي ظهر أن التجار لا يعيدون الصناديق، وبالتالي ضاعت 54 في المائة من الصناديق ولم تسترد،  أي 2مليون و400 ألف صندوق ما تزال في حوزة التجار ولم يتم إعادتها، خاصة وأنه تم تسجيل عدد الصناديق التي في ذمة كل تاجر بالجملة، هؤلاء يتشبثون بعدم إرجاعها لكون المكتب لم يقم بأي تعاقد مع التجار لاسترجاع الصناديق إجباريا

وأدى المشكل إلى "أزمة الصناديق" لدى المجهزين وأصحاب البواخر، حيث يضطرون أحيانا إلى الانتظار يومين إلى حين توفير الصناديق للبواخر والمجهزين، وخلق " نزيفا" لم يجد معه المكتب سوى الخروج بقرار الضمانات

قرار رأى فيه التجار بأكادير خروجا عن الاتفاقات المبرمة وتهديد لوضعية التجار،،  واعتبروا أن الصناديق في ملكية المكتب وهو المكلف بالإشراف عليها، ولا علاقة لهم بعملية جمعها وإعادتها للمكتب، ورفضوا الضمانات المفروضة عليهم، رغم اعترافهم بضياعها، وأعلنت الجمعية المهنية لتجار السمك بالجملة إضرابها، فيما سجل عدم إضراب مجموعة من التجار ويؤدون درهمان عن كل صندوق

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

تجار السمك في أكادير والعيون يخوضون إضرابا بسبب الصناديق البلاستيكية تجار السمك في أكادير والعيون يخوضون إضرابا بسبب الصناديق البلاستيكية



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

تجار السمك في أكادير والعيون يخوضون إضرابا بسبب الصناديق البلاستيكية تجار السمك في أكادير والعيون يخوضون إضرابا بسبب الصناديق البلاستيكية



أضافت النجمة الشهيرة مكياجًا مُستوحى مِن الستينات

كيم كارداشيان أنيقة خلال صورها عبر "إنستغرام"

واشنطن ـ رولا عيسى
نشرت ممثلة تلفزيون الواقع كيم كارداشيان، مجموعة من الصور الجريئة لها عبر صفحتها الشخصية على "إنستغرام"، الجمعة. ظهرت كارداشيان ذات الـ37 عاما، في إحدى الصور التي التقطها لمصور ديفيد لاشابيلي، وهي تضع يديها على صدرها وسط خلفية زرقاء تعبر عن الفضاء الخارجي. ونشرت كيم، التي كان شعرها ينسدل على كتفيها ومصفف بموجات متعرجة بواسطة كريس أبلتون مع المكياج الصاخب من قبل سام فيسر، الصور مع متابعيها الذي يصل عددهم لـ119 مليون شخص من جميع أنحاء العالم. وروّجت   نجمة تلفزيون الواقع، التي ستبلغ الثامنة والثلاثين من عمرها، الأحد، مجموعة أزياء فلاشينغ لايتس، والخاصة بخط الأزياء التي أطلقته مؤخرا. وظهرت كيم في إحدى الصورة بصحبة رجل أمام مرآة، بينما ارتدت هي مايو لامع، وظهرت في صور لاحقة معه ممسكة بحمامة بيضاء في يده وتشير كاردشيان بيدها إلى السماء. وأضافت النجمة الشهيرة مكياجا مستوحى من الستينات مع ظلال العيون الزرقاء وأحمر الخدود

GMT 09:55 2018 الأحد ,21 تشرين الأول / أكتوبر

Allbirds"" تبهر الجميع بأحذية خالية من البتروكيماويات
المغرب اليوم - Allbirds

GMT 02:17 2018 الأحد ,21 تشرين الأول / أكتوبر

تطوير حديقة الأزبكية بهدف إحياء طابعها التاريخي
المغرب اليوم - تطوير حديقة الأزبكية بهدف إحياء طابعها التاريخي

GMT 08:55 2018 الأحد ,21 تشرين الأول / أكتوبر

إيمي إكستون تكشّف تفاصيل تصميم الديكور الداخلي لمنزلها
المغرب اليوم - إيمي إكستون تكشّف تفاصيل تصميم الديكور الداخلي لمنزلها

GMT 04:19 2018 الأحد ,21 تشرين الأول / أكتوبر

ترامب يؤكّد أن التصويت لصالح الديمقراطيين"جنون"
المغرب اليوم - ترامب يؤكّد أن التصويت لصالح الديمقراطيين

GMT 09:30 2018 الأحد ,21 تشرين الأول / أكتوبر

كارولين ماكول تُطالب بدعم شبكة "ITV" لنشر أخبار دقيقة
المغرب اليوم - كارولين ماكول تُطالب بدعم شبكة

GMT 09:00 2018 السبت ,20 تشرين الأول / أكتوبر

الشرقية الغربية تجتمع في مجوهرات أوهانيس بوغوسيان
المغرب اليوم - الشرقية الغربية تجتمع في مجوهرات أوهانيس بوغوسيان

GMT 02:33 2018 السبت ,20 تشرين الأول / أكتوبر

أهم المعالم السياحية المميزة في مدينة هونغ كونغ
المغرب اليوم - أهم المعالم السياحية المميزة في مدينة هونغ كونغ

GMT 10:41 2018 السبت ,20 تشرين الأول / أكتوبر

أشهر مكتبات ألمانيا التي تُضفي البهجة على وجوه القراء
المغرب اليوم - أشهر مكتبات ألمانيا التي تُضفي البهجة على وجوه القراء

GMT 04:31 2018 الجمعة ,19 تشرين الأول / أكتوبر

دراسة تؤكد أن طول أصابع اليد يكشف عن ميولك الجنسية

GMT 05:16 2018 الجمعة ,16 شباط / فبراير

"الغاز" يقتل شاب وعشيقته ليلة "عيد الحب" في فاس

GMT 14:48 2017 الجمعة ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

نمر يغدر برجل ويحاول التهام يده في حديقة حيوان صينية

GMT 00:13 2017 الإثنين ,06 تشرين الثاني / نوفمبر

هل نقص النوم يقلل القدرة على التحصيل العلمي ؟

GMT 12:05 2017 الأربعاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

شركة يابانية تنشئ خلية شمسية ذات كفاءة قياسية تبلغ 26%

GMT 03:56 2017 الأربعاء ,25 تشرين الأول / أكتوبر

أكاديميون كبار يحذرون أن جامعة مانشستر في خطر
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib