تمثال مصري قديم عمره 4500 عام سيُرحَّل من متحف نورثامبتون
آخر تحديث GMT 13:15:25
المغرب اليوم -

بيع "سيخمكا" مفتش الفرعون من الكتبة في "سقارة" لمشترٍ مجهول

تمثال مصري قديم عمره 4500 عام سيُرحَّل من متحف "نورثامبتون"

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - تمثال مصري قديم عمره 4500 عام سيُرحَّل من متحف

بيع تمثال مصري قديم من متحف نورثامبتون مقابل 15 مليون جنيه استرليني
لندن - سليم كرم

سيُرحَّل التمثال المصري القديم الذي كان في متحف "نورثامبتون" بريطانيا، بعد أن باعه المجلس إثر فشل حملات كثيرة لجمع الأموال لمنع ترحيله. وتسبب قرار مجلس ادارة المتحف في بيع التمثال الذي يبلغ من العمر 4500 في المزاد العلني، بالكثير من الغضب قبل عامين مما أدى الى تجريد المتحف من اعتمادية مجلس الفنون الانجليزي.
 
وبيع التمثال في دار كريستيز في شهر تموز/يوليو 2014 لمشترٍ مجهول بقيمة 15 مليون جنيه استرليني، ووضعت الحكومة حظرا مؤقتا على تصديره على أمل أن تنجح الحملات في دفع مبلغ الشراء للمشتري كي يبقى التمثال في بريطانيا.
 
وصرحت المتحدثة باسم وزارة الثقافة والإعلام والرياضة هذا الأسبوع " بعد عام في ظل تأجيل التصدير، لم يتقدم أي مشتري لشراء تمثال "سيخمكا"، وبذلك ستصدر رخصة التصدير للمالك." وأشار نشطاء في حملة الحفاظ على التمثال " سيختفي التمثال من المشهد العام الى الأبد".
 
وكان السفير المصري في لندن ناصر كمال اقترح خطة للعثور على مشترٍ في مصر، وعرض التمثال لمدة ستة أشهر في مصر ونصف سنة الأخرى في بريطانيا، ولكن المجلس وضع التمثال للبيع لتمويل حاجات المتحف، وتم تقسيم العائدات أيضا مع لورد نورثامبتون.
 
وأخذ التمثال من قبر "سيخمكا" وهو مفتش الفرعون من الكتبة في سقارة وتبرع به  نجل ماركيز الثاني من نورثامبتون للمتحف في عام 1880 عندما أحضر من مصر، ودعا نشطاء في جميعة المتاحف والمجلس الدولي للمتاحف ومجلس علم المصريات مجلس نورثامبتون الى التراجع عن بيع التمثال في عام 2014، وبعد أن بيع في المزاد سحب مجلس الفنون رخصة المتحف حتى عام 2019، وهو ما يعني انه لم يعد مؤهلا لعرض قطعه بعد اليوم . ووصف الروائي الان مور البيع بالكارثة وأنه جلب العار الى المدينة.


 

 

 

 

سيُرحَّل التمثال المصري القديم الذي كان في متحف "نورثامبتون" بريطانيا، بعد أن باعه المجلس إثر فشل حملات كثيرة لجمع الأموال لمنع ترحيله. وتسبب قرار مجلس ادارة المتحف في بيع التمثال الذي يبلغ من العمر 4500 في المزاد العلني، بالكثير من الغضب قبل عامين مما أدى الى تجريد المتحف من اعتمادية مجلس الفنون الانجليزي.
 
وبيع التمثال في دار كريستيز في شهر تموز/يوليو 2014 لمشترٍ مجهول بقيمة 15 مليون جنيه استرليني، ووضعت الحكومة حظرا مؤقتا على تصديره على أمل أن تنجح الحملات في دفع مبلغ الشراء للمشتري كي يبقى التمثال في بريطانيا.
 
وصرحت المتحدثة باسم وزارة الثقافة والإعلام والرياضة هذا الأسبوع " بعد عام في ظل تأجيل التصدير، لم يتقدم أي مشتري لشراء تمثال "سيخمكا"، وبذلك ستصدر رخصة التصدير للمالك." وأشار نشطاء في حملة الحفاظ على التمثال " سيختفي التمثال من المشهد العام الى الأبد".
 
وكان السفير المصري في لندن ناصر كمال اقترح خطة للعثور على مشترٍ في مصر، وعرض التمثال لمدة ستة أشهر في مصر ونصف سنة الأخرى في بريطانيا، ولكن المجلس وضع التمثال للبيع لتمويل حاجات المتحف، وتم تقسيم العائدات أيضا مع لورد نورثامبتون.
 
وأخذ التمثال من قبر "سيخمكا" وهو مفتش الفرعون من الكتبة في سقارة وتبرع به  نجل ماركيز الثاني من نورثامبتون للمتحف في عام 1880 عندما أحضر من مصر، ودعا نشطاء في جميعة المتاحف والمجلس الدولي للمتاحف ومجلس علم المصريات مجلس نورثامبتون الى التراجع عن بيع التمثال في عام 2014، وبعد أن بيع في المزاد سحب مجلس الفنون رخصة المتحف حتى عام 2019، وهو ما يعني انه لم يعد مؤهلا لعرض قطعه بعد اليوم . ووصف الروائي الان مور البيع بالكارثة وأنه جلب العار الى المدينة.


 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

تمثال مصري قديم عمره 4500 عام سيُرحَّل من متحف نورثامبتون تمثال مصري قديم عمره 4500 عام سيُرحَّل من متحف نورثامبتون



GMT 07:37 2019 الثلاثاء ,15 تشرين الأول / أكتوبر

علماء المصريات حول العالم يحدّدون مصير مومياء توت عنخ آمون

قدمت باقة من أجمل أغانيها بدأتها بـ"الرقم الصعب"

نجوى كرم تتألق في مهرجان "الجميزة" بإطلالة حيوية وجذابة

بيروت - المغرب اليوم

GMT 09:41 2019 الخميس ,17 تشرين الأول / أكتوبر

استمرار فعاليات أسبوع الموضة العربي بحضور مصممين شباب
المغرب اليوم - استمرار فعاليات أسبوع الموضة العربي بحضور مصممين شباب

GMT 02:41 2019 الخميس ,17 تشرين الأول / أكتوبر

استمتع بعطلة سياحية في أبرز مناطق موريشيوس الرائعة
المغرب اليوم - استمتع بعطلة سياحية في أبرز مناطق موريشيوس الرائعة

GMT 02:36 2019 الثلاثاء ,15 تشرين الأول / أكتوبر

متاجر "آبل استور" حول العالم تجتمع حول مهرجان الرسم
المغرب اليوم - متاجر

GMT 20:16 2019 الثلاثاء ,15 تشرين الأول / أكتوبر

"فيصل فجر" يشتبك بالأيدي مع زميل له في المنتخب

GMT 02:36 2019 الإثنين ,23 أيلول / سبتمبر

17 سببا و8 طرق لعلاج الم المفاصل الشديد

GMT 00:35 2017 الإثنين ,18 كانون الأول / ديسمبر

البقالي نقيبا جديدا لهيئة المحامين في مكناس

GMT 20:14 2016 الأحد ,07 شباط / فبراير

وحمة على جسم مولودي

GMT 02:10 2016 الأربعاء ,02 تشرين الثاني / نوفمبر

الخنافس تهاجم المنازل مع حلول الخريف للحصول على الدفء

GMT 02:00 2018 الثلاثاء ,03 إبريل / نيسان

حكيمي ضمن تشيكل ريال مدريد أمام يوفنتوس الإيطالي

GMT 13:09 2018 الثلاثاء ,30 كانون الثاني / يناير

"الأحد الأسود" يهدد مصير تقنية الفيديو بعد ارتباك الحكام

GMT 12:20 2017 الأحد ,31 كانون الأول / ديسمبر

باخ يدافع عن قرارات اللجنة الأولمبية بشأن منشطات الروس

GMT 01:05 2017 الخميس ,14 كانون الأول / ديسمبر

شذى حسون تعلن أنّ التنويع في الفن مطلوب
 
almaghribtoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib