زعماء مسلمين يؤكدون أنها ستشعل شرارة الإسلاموفوبيا في وسائل الإعلام
آخر تحديث GMT 20:37:09
المغرب اليوم -

في ظل الاستعدادات لاستضافة قمة واشنطن لمكافحة التطرف

زعماء مسلمين يؤكدون أنها ستشعل شرارة الإسلاموفوبيا في وسائل الإعلام

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - زعماء مسلمين يؤكدون أنها ستشعل شرارة الإسلاموفوبيا في وسائل الإعلام

قادة الاتحاد الأوروبي
واشنطن ـ عادل سلامة

يحذر منتقدو قمة واشنطن لمكافحة التطرف العنيف في جميع أنحاء العالم، والتي كان قد أعلن عنها الرئيس الأميركي باراك أوباما، من أنها قد تعزز الخوف والكراهية تجاه المسلمين.

 ويستعد الرئيس أوباما لاستضافة قمة واشنطن لمكافحة التطرف الداخلي، فيما يواجه ردة فعل عنيفة من قبل قادة المجتمع الإسلامي، في الولايات المتحدة، الذين يحذرون من أن القمة تنطوي على مخاطر تشويه صورة المسلمين، وتعريضهم للتهديد.

وستهيمن مناقشة القتل الوحشي لثلاثة طلاب المسلمين في ولاية كارولينا الشمالية الأربعاء الماضي، على قمة واشنطن لمكافحة الإرهاب  التي ستعقد يوم الثلاثاء وحتى الخميس في البيت الأبيض ووزارة الخارجية.

 وأكد زعماء المسلمين في أعقاب عمليات القتل، بعضهم التقى "أوباما" أخيرًا، أنه مهما كانت النوايا التي تنطوي عليها القمة، لكنها ستشعل شرارة "إرهاب الإسلام" أو الإسلاموفوبيا في وسائل الإعلام وعلى شبكة الإنترنت.

وذكرت المديرة التنفيذية لمجموعة الحقوق المدنية "الدعاة المسلمين" فرحانة خيرا: " يؤكد مقتل شادي بركات (23 عامًا) وزوجته يسر محمد أبو صالحة (21 عامًا)، وشقيقتها رزان محمد أبو صالحة (19 عامً)، الخطورة التي تواجهها حكومة الولايات المتحدة، بما في ذلك البيت الأبيض.

 وشددت على ضرورة التركيز على مجابهة التطرف العنيف، الذي يواجه الأميركيين المسلمين في المقام الأول".

 وأضافت: "لقد تحدثنا منذ فترة طويلة، مع الإدارة الأميركية، بشأن توجيه الجزء الأكبر من موارد القمة لمسلمي الولايات المتحدة، بما يقوض سلامة كل واحد منا، ويهدد المسلمين في الولايات المتحدة، لأنه يرسل رسالة مفادها أن مجتمعنا يتعرض للخوف والشك وحتى الكراهية "، وبدون دعم المجتمع المحلي.

وقالت خيرا إن مبادرة واشنطن لمكافحة الإرهاب تتعرض لخطر، وتهدف هذه القمة إلى توثيق العلاقات بين المجتمعات التي تتعرض للإرهاب، كما تدعو إلى إنفاذ القانون.

وقد كشفت إدارة "أوباما" لأول مرة عن هذه القمة في 2010، وبالرغم من تجنبها الإشارة إلى أنها تستهدف فقط المجتمعات المسلمة، إلا أن الجهود العملية المبذولة من قبل المحامين في الولايات المتحدة، ومسؤولي وزارة الأمن الداخلي، كانت تسلط الضوء على المجتمعات الإسلامية.

وتتحدث الإدارة الأميركية عن المعنى الشامل لمبادرة واشنطن، لتشمل خدمات اجتماعية أكبر، إلا أن المسلمين الأميركيين يرون أن الوجه الذي تكشفه الحكومة الأميركية هو الشرطة والمدعين العامين وغيرهم من عناصر الأجهزة الأمنية.

وأوضح المدير التشريعي لمجلس العلاقات الأميركية الإسلامية كوري سايلور  :"هناك قلق حقيقي جدًا في المجتمع الإسلامي في الولايات المتحدة، أن ينخرط الكثير من أعضاء هذا المجتمع  في أعمال تطرف عنيفة.

وتابع "لا توجد ثقة في الجهود التي تبذلها الحكومة الأميركية، في سبيل عقد قمة واشنطن لمكافحة التطرف العنيف".

 وأضاف سايلور: "وذلك لأن الحكومة الأميركية كانت في كثير من الأحيان تمد يدها لصداقة المجتمع الإسلامي، بينما تحمل وراء ظهرها في اليد الأخرى الأصفاد أو الكلبشات".

 

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

زعماء مسلمين يؤكدون أنها ستشعل شرارة الإسلاموفوبيا في وسائل الإعلام زعماء مسلمين يؤكدون أنها ستشعل شرارة الإسلاموفوبيا في وسائل الإعلام



GMT 01:11 2018 الإثنين ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

رحيل الفنان المسرحي زياد أبوعبسي عن عمر ناهز 62 عامًا

GMT 02:06 2018 الأحد ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

تشكيلي مصري يُظهر البهجة في "مساحات راقصة"

GMT 03:38 2018 السبت ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

19 صالة فنية من أنحاء العالم تتنافس لتقدم أعمالاً حديثة

GMT 03:23 2018 السبت ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

شعلة تمثال الحرية الأصلية تنتقل إلى المتحف

GMT 03:07 2018 الجمعة ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

العثور على رفات سيّدة عاشت قبل أكثر مِن 3 آلاف عام

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

زعماء مسلمين يؤكدون أنها ستشعل شرارة الإسلاموفوبيا في وسائل الإعلام زعماء مسلمين يؤكدون أنها ستشعل شرارة الإسلاموفوبيا في وسائل الإعلام



ارتدت قميصًا باللون البيج وبنطالًا أسود

النجمة كاتي برايس في إطلالة بسيطة أثناء التسوق

باريس ـ مارينا منصف
ذهبت عارضة الأزياء ونجمة تلفزيون الواقع البريطانية، كاتي برايس، للتسوق في متجر "باوند لاندPoundland"، يوم الأحد، قبل أسابيع من إعلان إفلاسها، وقد شوهدت النجمة صاحبة الـ40 عامًا، في فرع المتجر في العاصمة البريطانية لندن، وهي تحمل لفائف من ورق التغليف، وحقيبة بها بعض المشتريات، إذ يفترض أنها كانت تشتري مستلزمات عيد الميلاد، في وقت مبكر.   وارتدت برايس قميص باللون البيج مطبوع برسمة "بلاي بوي"، كشف عن خصرها، وبنطال أسود، وزوج من الأحذية الرياضية باللون الأبيض، وكذلك كاب بيسبول على رأسها بنفس رسمة القميص، وتركت شعرها الطويل المصبوغ باللون الكستنائي مسدولًا , أما المكياج، فاعتمدت صاحبة البشرة البرونزية مكياجًا خفيفًا، أبرز ملامح وجهها، ووضعت أحمر شفاة باللون الوردي، ليناسب مظهرها خلال رحلة متواضعة إلى متجر باوند لاند , ورافقتها مربية أطفالها إلى المتجر، والتي ساعدتها في حمل الأكياس من المتجر وعبور الشارع.   وظهرت برايس في باوند لاند،

GMT 01:37 2018 الإثنين ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

كيت ميدلتون تعتمد إكسسوار شعرٍ جديدًا خلال الفترة الأخيرة
المغرب اليوم - كيت ميدلتون تعتمد إكسسوار شعرٍ جديدًا خلال الفترة الأخيرة

GMT 10:07 2018 الأحد ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

جولة روتينية تكشف جوانب غير معروفة في جنوب أفريقيا
المغرب اليوم - جولة روتينية تكشف جوانب غير معروفة في جنوب أفريقيا

GMT 00:40 2018 الإثنين ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

شقة عائلية مُميّزة في موسكو تنحك شعورًا بالسلام والدفء
المغرب اليوم - شقة عائلية مُميّزة في موسكو تنحك شعورًا بالسلام والدفء

GMT 06:17 2018 الإثنين ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

كوربين يرفض طرح فكرة إجراء استفتاء جديد حول "بركسيت"
المغرب اليوم - كوربين يرفض طرح فكرة إجراء استفتاء جديد حول

GMT 01:43 2018 الأحد ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

جيجي حديد تبرز طريقة تعاملها مع ضغوط الشهرة
المغرب اليوم - جيجي حديد تبرز طريقة تعاملها مع ضغوط الشهرة

GMT 06:21 2018 السبت ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

مرسيليا عاصمة الثقافة وجهتكَ لقضاء أجمل الأوقات
المغرب اليوم - مرسيليا عاصمة الثقافة وجهتكَ لقضاء أجمل الأوقات

GMT 00:51 2018 الأحد ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

عرض منزل العُطلة الخاص بالملك هنري الثامن للبيع
المغرب اليوم - عرض منزل العُطلة الخاص بالملك هنري الثامن للبيع

GMT 21:44 2018 السبت ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

مولاي هشام يُعزي الأميرة للا سلمى في وفاة جدتها

GMT 20:14 2018 السبت ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

التحقيق في أسباب سقوط طائرة بعد تحطُمها في مراكش

GMT 07:06 2016 الأحد ,27 آذار/ مارس

زبدة الشيا لبشرة فاتحة ونقيّة طبيعيًا

GMT 08:06 2016 الأربعاء ,19 تشرين الأول / أكتوبر

18نوعًا من الأعشاب تُعالج الأمراض المزمنة أفضل من الكيمياء

GMT 22:22 2018 الإثنين ,08 تشرين الأول / أكتوبر

رسالة عاجلة من عرشان لمدير الأمن الوطني ووزير الداخلية

GMT 15:30 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

حقائق مثيرة تسببت في فاجعة سيدي بوعلام

GMT 07:01 2018 الجمعة ,16 شباط / فبراير

الخشت يبحث تعزيز التعاون مع الجامعات الصينية

GMT 05:57 2018 الأربعاء ,10 كانون الثاني / يناير

“أمن طنجة يشن حملة على مقاهي “الشيشة
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib