علي العلوي يصدر آخر مؤلفاته الذات المغتربة والبحث عن الخلاص
آخر تحديث GMT 21:18:44
المغرب اليوم -

ضمن سلسلة منشورات مكتبة سلمى الثقافية في تطوان

علي العلوي يصدر آخر مؤلفاته "الذات المغتربة والبحث عن الخلاص"

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - علي العلوي يصدر آخر مؤلفاته

علي العلوي يصدر آخر مؤلفاته "الذات المغتربة والبحث عن الخلاص"
انزكان : جميلة عمر

أصدر الباحث علي العلوي مؤلفًا جديدًا تحت عنوان "الذات المغتربة والبحث عن الخلاص.. الشعر المغربي المعاصر أنموذجا"، ضمن سلسلة منشورات مكتبة "سلمى" الثقافية في تطوان.

ويتضمن المؤلف مدخلًا نظريًا وأربعة فصول الغاية منها، حسب مقدمة للكاتب، مقاربة موضوع الاغتراب في الشعر المغربي المعاصر من زوايا مختلفة، تتمحور حول أشكال حضور الاغتراب الذاتي وكذلك المكاني، بالإضافة إلى كيفية تعاطي الشاعر المغربي المعاصر مع مشاعر الاغتراب لديه، وردود فعله تجاهها.

واعتبر المؤلف أن اغتراب الشاعر المغربي المعاصر كان وراءه عوامل ذاتية وموضوعية، تتعلق الأولى بحالته النفسية من حيث الانقباض والانبساط، وبتفاعله مع الظروف والأحداث التي تبرز داخل الوطن والأمة باستمرار، فيما تتعلق الثانية بالواقع الذي يحيط به سواء كان ذلك على المستوى الاجتماعي أو السياسي أو الثقافي أو الاقتصادي.

وأضاف أن حدة الاغتراب، سواء الذاتي أو المكاني، تتفاوت من شاعر إلى آخر، وذلك تبعًا لشخصية كل واحد على حدة ولشكل تقبله للوضع الذي يعيش فيه إما سلبًا وإما إيجابًا، مشيرًا إلى أن جميع الشعراء صوروا صمتهم وتيههم على وجه هذه الأرض عبر الكلمات، إلا أنهم اختلفوا في شكل هذا التصوير.
 
ورأى أن الاغتراب الذاتي اتخذ أشكالًا متعددة، إما عبر الحنين إلى مراحل مضت وأسف على واقع الحال وبحث عن المواساة، وعن شكل من أشكال العزاء للتخفيف عن الذات، وأضاف: "كل شاعر جسد حالة تيهه وضياعه وفق درجة تحمله للوقائع والأحداث من حوله، وكذلك أشكال تقبله لما آلت إليه الأوضاع التي تتحول أمامه باستمرار".

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

علي العلوي يصدر آخر مؤلفاته الذات المغتربة والبحث عن الخلاص علي العلوي يصدر آخر مؤلفاته الذات المغتربة والبحث عن الخلاص



GMT 17:49 2019 الخميس ,10 تشرين الأول / أكتوبر

990 مشاركًا يتقدمون لاختبارات "منشد الشارقة" في 6 دول عربية

GMT 05:09 2019 الأحد ,13 تشرين الأول / أكتوبر

دعوات عربية في "نيويورك" لمقاطعة السياحة التركية
المغرب اليوم - دعوات عربية في

GMT 20:53 2019 الجمعة ,11 تشرين الأول / أكتوبر

رئيس الحكومة الإثيوبية آبي أحمد يفوز بجائزة نوبل للسلام
المغرب اليوم - رئيس الحكومة الإثيوبية آبي أحمد يفوز بجائزة نوبل للسلام

GMT 02:59 2019 السبت ,12 تشرين الأول / أكتوبر

مونتي كارلو أغلى وجهة حسب منظمة السياحة العالمية
المغرب اليوم - مونتي كارلو أغلى وجهة حسب منظمة السياحة العالمية

GMT 01:48 2019 السبت ,12 تشرين الأول / أكتوبر

الألوان الصيفية تعطي غرفة معيشتك انتعاشة لا تُقارن
المغرب اليوم - الألوان الصيفية تعطي غرفة معيشتك انتعاشة لا تُقارن

GMT 21:58 2019 الثلاثاء ,01 تشرين الأول / أكتوبر

كرستيانو رونالدو يُلمّح إلى موعد اعتزاله كرة القدم

GMT 22:43 2019 السبت ,12 تشرين الأول / أكتوبر

بدر هاري يعبر عن صدمته ويعتبر المقطع ب"المروع"

GMT 02:13 2017 الأربعاء ,11 تشرين الأول / أكتوبر

أطباء يكشفون عن علاج يعيد لون الجلد لمرضى البهاق

GMT 19:09 2015 الأحد ,25 كانون الثاني / يناير

خرافات تثير مخاوف البريطانيين خلال السفر بالطائرة

GMT 05:44 2018 الأحد ,23 أيلول / سبتمبر

أخطاء يقع فيها الرجل عند شراء الساعات

GMT 06:52 2019 الأربعاء ,02 تشرين الأول / أكتوبر

جوزيه مورينيو يؤكد لم أحلم بالتدريب عندما كنت صغيرًا
 
almaghribtoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib