لسانيون ومعلوماتيون يناقشون مشاريع لحوسبة اللغة العربية في الرباط
آخر تحديث GMT 03:23:32
المغرب اليوم -

بهدف إعطاء البحث المتعلق بالهندسة اللغوية المزيد من الجهد

لسانيون ومعلوماتيون يناقشون مشاريع لحوسبة اللغة العربية في الرباط

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - لسانيون ومعلوماتيون يناقشون مشاريع لحوسبة اللغة العربية في الرباط

المعجم الالكتروني
الرباط - عمار شيخي

دعا مشاركون في ندوة علمية متخصصة، إلى إعطاء البحث المتعلق بالهندسة اللغوية والمدونات العربية المزيد من الجهد والدعم، من أجل توفير إمكانيات أكبر للغة العربية على مستوى البرامج والتطبيقات الحاسوبية، وذلك خلال الندوة التي انعقدت الخميس في معهد الدراسات والتعريب حول موضوع "الموارد اللغوية الحاسوبية للغة العربية إنشاء تنميط تدبير واستغلال"، بمشاركة باحثين مشتغلين في المجال ومنخرطين في مشاريع ووحدات بحثية في الهندسة اللغوية.

وشدد المشاركون في الندوة العلمية، على أهمية العمل المشترك بين المعلومياتيين واللسانيين من أجل تحقيق إنتاجات علمية دقيقة، تستجيب لأصول وضوابط اللغة من جهة والبرامج الحاسوبية من جهة أخرى، كما تم خلال الندوة تقديم عدد من المشاريع، من بينها مشروع تحويل معجم العربية المعاصرة من معجم ورقي إلى معجم إلكتروني.

واعتبر الباحث محمد بوتشيش، أن الداعي للبحث في المجال هو كون الموارد في مجال المعالجة الآلية للغة العربية أو للغات الطبيعية عمومًا، بحيث تعتبر أحد الأسس الضرورية لإنجاز البرامج والتطبيقات الحاسوبي.

ويرى الباحث الذي يشتغل في مشروعه على إحدى المدونات اللغوية بالعربية، أن مجال العربية لا يزال يعاني من عدم وفرة الإمكانيات اللازمة والمساعدة على إنتاج برامج متطورة في ما يخص المعالجة الآلية للنصوص العربية.

 

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

لسانيون ومعلوماتيون يناقشون مشاريع لحوسبة اللغة العربية في الرباط لسانيون ومعلوماتيون يناقشون مشاريع لحوسبة اللغة العربية في الرباط



GMT 07:37 2019 الثلاثاء ,15 تشرين الأول / أكتوبر

علماء المصريات حول العالم يحدّدون مصير مومياء توت عنخ آمون

ارتدت الفساتين المريحة والبناطيل الواسعة

فيكتوريا بيكهام تُحيي موضة الألوان المتداخلة في إطلالاتها الأخيرة

واشنطن ـ رولا عيسى

GMT 03:23 2019 الجمعة ,18 تشرين الأول / أكتوبر

تصميمات اليوم الخامس من أسبوع الموضة العربي
المغرب اليوم - تصميمات اليوم الخامس من أسبوع الموضة العربي

GMT 02:41 2019 الخميس ,17 تشرين الأول / أكتوبر

استمتع بعطلة سياحية في أبرز مناطق موريشيوس الرائعة
المغرب اليوم - استمتع بعطلة سياحية في أبرز مناطق موريشيوس الرائعة

GMT 09:41 2019 الخميس ,17 تشرين الأول / أكتوبر

استمرار فعاليات أسبوع الموضة العربي بحضور مصممين شباب
المغرب اليوم - استمرار فعاليات أسبوع الموضة العربي بحضور مصممين شباب

GMT 02:36 2019 الثلاثاء ,15 تشرين الأول / أكتوبر

متاجر "آبل استور" حول العالم تجتمع حول مهرجان الرسم
المغرب اليوم - متاجر

GMT 04:48 2019 الخميس ,17 تشرين الأول / أكتوبر

دولة الكاميرون تقترح حلا “براغماتيا” للنزاع فى الصحراء

GMT 23:08 2018 الثلاثاء ,26 حزيران / يونيو

صدور المجموعة القصصية "شيء عابر" لـ "سمر الزّعبي"

GMT 13:31 2015 الأحد ,26 إبريل / نيسان

تعرفي على أفضل فاتح شهية للأطفال

GMT 10:32 2018 الجمعة ,20 إبريل / نيسان

القضاء يدين فلاحًا اغتصب طالبة في جامعة مراكش

GMT 10:01 2018 الجمعة ,23 شباط / فبراير

اهتمامات الصحف الباكستانية الجمعه
 
almaghribtoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib