ليلة القدر عند سكان الصحراء الجزائريّة طقوس وعادات اجتماعيّة متوارثة
آخر تحديث GMT 12:18:13
المغرب اليوم -

تعتبر فرصة للصلاة والتهجد وتوزيع الصدقات على الفقراء والمساكين

"ليلة القدر" عند سكان الصحراء الجزائريّة طقوس وعادات اجتماعيّة متوارثة

المغرب اليوم -

المغرب اليوم -

"ليلة القدر" عند سكان الصحراء الجزائريّة
الجزائر- سميرة عوام

تتنوع تقاليد العائلات الصحراوية في الجزائر خلال الاحتفال بـ"ليلة القدر" في شهر رمضان، حيث تعتبر هذه الليلة المباركة من أفضل الليالي التي تحظى باهتمام سكان الصحراء رغم ارتفاع درجة الحرارة والتي تصل إلى 50 درجة، إلا أن ذلك يحول أمام فرحة أهلي المنطقة والذين يفضلون إحياء "ليلة القدر"، التي فيها يجتمع فيها الأقارب والأصدقاء من أجل توزيع الصدقات على الفقراء والمساكين، إلى جانب توزيع كسوة العيد.وتقيم العائلات في "ليلة القدر"، في المسجد العتيق في المنطقة صلاة خاصة على بخور"27" وهو عبارة عن بخور تستعمله العائلات يوم 27 رمضان لفك السحر والعين والرباط وتزويج البنات المتأخرات عن الزواج، بالإضافة إلى حفل خاص لختان الأطفال الصغار والذين تقدم لهم الهدايا، كما تُحضر الأكلات الشعبية المرصعة بلحم الجمل وتوزع على أهل الصحراء، فرحة باحتفالية الختان والذي يدوم يومين كاملين أي بداية من ليلة القدر.
وتختلف عادات أهالي الصحراء عن بقية سكان الشمال، حيث تصنع النسوة مشروب "عشبة لخور" والمتكونة من 10 أعشاب يتم استقدمها من الواحة والرمال حيث تزيد من مضاعفة طاقة الصائم بعد شهر كامل من الصيام والقيام، لمساعد الصائمين خصوصًا الشيوخ والأطفال الذين صاموا للمرة الأولى على تقوية المناعة لديهم.وعلى صعيد متصل حضرت مديرية الثقافة لمناطق الصحراء، حفلات عديدة الأسبوع الجاري، حول الإنشاد الديني وهناك من العائلات من تفضل ليلة القدر بعد الانتهاء من صلاة التراويح السمر على الرملة كما يطلقون عليها في اللهجة المحلية في الصحراء الجزائرية بين "جنبات القمر" والواحات من أجل تناول الشاي الذي يتم إعداده على أغصان وسعف النخيل، وتستمر السهرات حتى السحور، حيث تحضر النسوة طبق "السفة" والذي يتكون من الكسكسى وبعض الأعشاب الصحراوية و عشبة تسمى بورتلاق حيث تقطع إلى أجزاء وتوضع فوق الطبق، وهذه الأكلة هي المفضلة في الصحراء لأنها تقي من حرقة المعدة كما يتبع هذا الطبق بالتمر والغرس والدقلة وأقداح اللبن.وتقدم في "ليلة القدر" المشويات وهو الطبق الذي تعده النسوة في أول يوم من رمضان ابتهاجًا باستقباله، ويتم تحضيره مرة ثانية  ليلة القدر كفرحة باستكمال ليالي رمضان بعد شهر كامل من الجوع والعطش والصيام والقيام.

 

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

ليلة القدر عند سكان الصحراء الجزائريّة طقوس وعادات اجتماعيّة متوارثة ليلة القدر عند سكان الصحراء الجزائريّة طقوس وعادات اجتماعيّة متوارثة



ارتدت الفساتين المريحة والبناطيل الواسعة

فيكتوريا بيكهام تُحيي موضة الألوان المتداخلة في إطلالاتها الأخيرة

واشنطن ـ رولا عيسى

GMT 00:52 2019 السبت ,19 تشرين الأول / أكتوبر

تعرفي على روعة "الجبس المغربي" وامنحي منزلك نكهة عربية
المغرب اليوم - تعرفي على روعة

GMT 03:23 2019 الجمعة ,18 تشرين الأول / أكتوبر

تصميمات اليوم الخامس من أسبوع الموضة العربي
المغرب اليوم - تصميمات اليوم الخامس من أسبوع الموضة العربي

GMT 04:25 2019 الجمعة ,18 تشرين الأول / أكتوبر

استمتع بالتاريخ والثقافة وتجارب مُذهلة في "ألماتي"
المغرب اليوم - استمتع بالتاريخ والثقافة وتجارب مُذهلة في

GMT 03:34 2019 الجمعة ,18 تشرين الأول / أكتوبر

ألوان خريف وشتاء 2020 تمنح ديكور منزلك لمسة عصرية
المغرب اليوم - ألوان خريف وشتاء 2020 تمنح ديكور منزلك لمسة عصرية

GMT 03:22 2017 السبت ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

إضفاء لمسة عصرية باستخدام مصابيح الطاولة في الديكور

GMT 11:48 2017 الخميس ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

رفيق زخنيني يعرض خدماته على هيرفي رونار
 
almaghribtoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib