مومياء طفل مصري تخضع للفحص لكشف أسرار التحنيط القديمة
آخر تحديث GMT 21:03:05
المغرب اليوم -

باستخدام تكنولوجيا حديثة تسمح بالدخول إلى الجسد نفسه

مومياء طفل مصري تخضع للفحص لكشف أسرار التحنيط القديمة

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - مومياء طفل مصري تخضع للفحص لكشف أسرار التحنيط القديمة

مومياء طفل مصري تخضع للفحص
برلين ـ جورج كرم

تخضع بعض المومياوات المصرية القديمة للفحص بالأشعة المقطعية لكشف المزيد عن سر حياة المصريين القدماء ما بين التمائم المخفية وعلامات العنف والمرض، إذ تخضع مومياء طفل مصري قديم للفحص في مستشفى سانت بيرنورد في هيلدشايم في ألمانيا، وتفحص المستشفى اثنين من المومياوات لأطفال من متحف رومير أوند بيلزيوس لاكتشاف أي معلومة عنها، بما يمكن أن يساهم في التوصل لفهم أفضل أساليب التحنيط المصرية القديمة.

واستخدم المتحف البريطاني في العام الماضي تكنولوجيا تسمح للزائرين بالدخول إلى المومياوات وفحص الجثث أسفل الأكياس التي تغطيها، بما يتيح رؤية وجوه 8 أفراد من الذين عاشوا في وادي النيل منذ آلاف السنين، وأوضح أمين الآثار المصرية في المتحف البريطاني الدكتور جون تايلور لجريدة "التليغراف"، أنه من خلال هذه التكنولوجيا فإنه يمكننا الدخول داخل الجسد نفسه، يمكننا وضع اللحم على العظام أو أبعاده عنها كيفما نشاء"، وكذلك يمكن للخبراء أخذ شرائح من لحم الجثة والتي يمكن استخدامها في تصنيع مومياوات بشكل ثلاثي الأبعاد، وهو ما يساعد في كشف تفاصيل لم تسبق مشاهدتها.

وأظهرت أشعة "تاموت" على سبيل المثال مغنية بالغة من طيبة والتي تم تحنيطها منذ 900 عام قبل الميلاد، وتم وضع جثتها بشكل مزين وجميل في النعش مع تمائم على جسدها، وسمحت الأشعة المقطعية للخبراء بطباعة هذه التمائم بشكل ثلاثي الأبعاد بطريقة ليس لها مثيل، حيث اشتملت التمائم على شكل إله له جناحين لحماية حلقها، مع وجود أشكال للآلهة من شمع النحل على صدرها لحماية أعضائها الداخلية في الحياة الآخرى، وكذلك اكتشف أن المغنية المتوفية في عمر الثلاثينات أو الأربعينات تعاني من مواد متكسلة داخل شرايينها، مما يشير إلى اتباع نظام غذائي دهني ومكانة اجتماعية عالية، وربما تكون المغنية توفت نتيجة نوبة قلبية أو سكتة دماغية.

وكان المحنطون يتمتعون بمهارة استثنائية، حيث كان لديهم القدرة على استخراج دماغ المتوفي عن طريق الأنف، وبرغم ذلك كان هناك أخطاء أحيانًا، وشعر العلماء بالإثارة عندما اكتشفوا ما يشبه الملعقة في جمجمة أحد الرجال المحنطين.
وقال الدكتور تايلور " هذه الأداة في الجزء الخلفي من الدماغ تعد اكتشافًا لأننا لا نعرف الكثير عن أدوات المحنطين، فالعثور على أحد هذه الأدوات هو تقدم هائل"، وكان يمكن إغفال هذه الأداة إذا لم تلاحظها تقنية المسح الضوئي CT scanning، مضيفًا أن وضوح الصور يتقدم بشكل كبير، " ومع تقدم التكنولوجيا نأمل في أن نستطيع قراءة النقوش الهيروغليفية حتى على الأشياء داخل المومياوات".

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مومياء طفل مصري تخضع للفحص لكشف أسرار التحنيط القديمة مومياء طفل مصري تخضع للفحص لكشف أسرار التحنيط القديمة



GMT 09:14 2018 الخميس ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

العثور على مئات "المحاربين"في حفرة عمرها 2100 عام

GMT 05:22 2018 الخميس ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

35 مصورًا يشاركون في "إكسبوغر 2018" ويتبادلون 700 عام من خبراتهم

GMT 02:29 2018 الأربعاء ,14 تشرين الثاني / نوفمبر

انطلاق النسخة الأولى من "مهرجان الفخار الثقافي" في دبي

GMT 14:49 2018 الثلاثاء ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

خالد العناني يعلن اكتشاف 7 مقابر أثرية جديدة في منطقة "سقارة"

GMT 04:43 2018 الثلاثاء ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

أنتونيا كارفر تُطلق "مركز جميل للفنون" في دبي للإعلاميين

GMT 02:14 2018 الثلاثاء ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

اكتشّاف بقايا موقع احتفالي قديم في صحراء "أتاكاما"

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مومياء طفل مصري تخضع للفحص لكشف أسرار التحنيط القديمة مومياء طفل مصري تخضع للفحص لكشف أسرار التحنيط القديمة



ارتدت بلوزة مطبوعة وتنورة مزخرفة عليها وشاح كبير

تألّق إميلي راتاجوكوفسكي خلال حفلة توزيع جوائز "GQ"

سيدني ـ منى المصري
تألّقت الممثلة وعارضة الأزياء البريطانية، إميلي راتاجوكوفسكي، في حفلة توزيع جوائز مجلة "GQ" أستراليا لرجل العام في سيدني، الأربعاء، حيث إرتدت ملابس كشفت عن منحنيات جسدها الرشيقة. وكشفت الفتاة البالغة من العمر 27 عاما، عن بطنها في ثوب مزخرف مكون من ثلاث قطع، حيث بلوزة مطبوعة تكشف عن خصرها النحيل، وتنورة طويلة مزخرفة مطبوعة أيضا، وعليها وشاح كبير مزخرف لامع. واعتمدت الفتاة التي تتميز ببشرتها بنية اللون، حذاء (صندل) بالكعب العالي، وباللون الفضي اللامع، كما وضعت مكياجا بسيطا أبرز ملامح وجهها، وجمال عيناها، وعظام وجهها. وانضم إلى نجمة مسلسل "I Feel Pretty" عارض الأزياء جوردان باريت، 21 عاما، والذي ارتدى بدلة لامعة وبنطلون كاكي، وحذاء من جلد الغزال الرمادي. وظهرت الممثلة ناعومي واتش بكامل أناقتها في الحفلة السنوية الشهيرة، إذ ارتدت فستانا باللون الأسود، يصل طوله إلى فوق الركبة، وبأكمام متداخلة، وخرز على الخصر، وحملت شنطة صغيرة مطرزة

GMT 09:05 2018 الخميس ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

إليك نصائح مهمة تمكنك من تنسيق أزياء عيد الميلاد
المغرب اليوم - إليك نصائح مهمة تمكنك من تنسيق أزياء عيد الميلاد

GMT 06:33 2018 الخميس ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

أحد أهمّ الوجهات السياحية للسفاري في القارة الأفريقية
المغرب اليوم - أحد أهمّ الوجهات السياحية للسفاري في القارة الأفريقية

GMT 06:42 2018 الخميس ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

أفكار تساهم في تحويل ردهات المنزل إلى بيئة استثنائية
المغرب اليوم - أفكار تساهم في تحويل ردهات المنزل إلى بيئة استثنائية

GMT 06:27 2018 الخميس ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

مقتل صحافية وعمّها بالرصاص في ولاية "أوهايو" الأميركية
المغرب اليوم - مقتل صحافية وعمّها بالرصاص في ولاية

GMT 08:51 2018 الخميس ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

ناعومي كامبل ووالدتها في حملة دعائية لدعم " بربري"
المغرب اليوم - ناعومي كامبل ووالدتها في حملة دعائية لدعم

GMT 00:59 2018 الأربعاء ,14 تشرين الثاني / نوفمبر

مُضيفة طيران تفعل شيئًا مضحكًا ردًا على شكوى راكب
المغرب اليوم - مُضيفة طيران تفعل شيئًا مضحكًا ردًا على شكوى راكب

GMT 01:30 2018 الأربعاء ,14 تشرين الثاني / نوفمبر

غادة إبراهيم تكشف عن استخدام الفوم لعمل عرائس المولد النبوي
المغرب اليوم - غادة إبراهيم تكشف عن استخدام الفوم لعمل عرائس المولد النبوي

GMT 13:36 2015 الخميس ,29 كانون الثاني / يناير

عملية قذف النساء أثناء العلاقة الجنسية تذهل العالم

GMT 14:15 2017 الثلاثاء ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

افتتاح أكبر معمل دولي لاكتشاف أسرار الكون

GMT 00:20 2018 الأربعاء ,30 أيار / مايو

"إحالة سائق سيارة أجرة إلى سجن "العرجات

GMT 14:04 2018 الأربعاء ,07 شباط / فبراير

توقيف كاتب وصديقه متلبسين بتوثيق أشرطة خليعة

GMT 16:34 2014 الإثنين ,29 أيلول / سبتمبر

الفنان عمر لطفي يدخل "القفص الذهبيّ"

GMT 23:36 2017 الأربعاء ,11 تشرين الأول / أكتوبر

ابتكار تطبيق جديد يتيح للمستخدمين توظيف الطلاب الجامعات

GMT 15:02 2018 الثلاثاء ,20 آذار/ مارس

مغربي يعتدي على خطيبته السابقة بشفرة الحلاقة
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib