المتحف الوطني في إسكتلندا يجد القطع المفقودة والنادرة من الكنز المصري
آخر تحديث GMT 21:28:50
المغرب اليوم -

عبارة عن شظايا تحتوي على شيء أسطوري يسمح بالتيقن من الأسرة المالكة

المتحف الوطني في إسكتلندا يجد القطع المفقودة والنادرة من الكنز المصري

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - المتحف الوطني في إسكتلندا يجد القطع المفقودة والنادرة من الكنز المصري

القطع المفقودة والنادرة من الكنز المصري
إدنبرة ـ سلوى عمر

ظلت تفاصيل الكنز المصري القديم النادر لغزًا محيرًا للخبراء، على الرغم من اكتشافه عام 1850، إلا أن الآن، تم تجميعه في صندوق خشبي مجزأ، يبلغ من العمر 3400 عام، بواسطة متحف في إسكتلندا. ويعتقد الخبراء أن الكنز يعود للفرعون أمنحتب الثاني، وكان ذلك طرح سابقًا، لكن لم يتم تأكيده من قبل.

وحصل المتحف الوطني في إسكتلندا على صندوق خشبي عام 1850، لكنه كان في حالة مجزأة، عبارة عن أجزاء كثيرة. إلا أن رؤساء المتحف حصلوا الآن على اثنين من القطع المفقودة، بعد أن ظهرت في سوق الأعمال الفنية. وكانت تلك الأجزاء عبارة عن شظايا نادرة تحتوي على شيء ملكي، مما يسمح للخبراء بالتيقن من الأسرة المالكة التي يعود إليها الكنز.

وأوضحت الدكتورة مارغريت ميتلاند، أمينة كبار من مجموعة البحر المتوسط ​​القديم في المتحف، قائلة "نحن سعداء لحصولنا على فرصة لجمع شمل هذه الشظايا، والتي تعد واحدة من كنوز عظيمة بين مجموعاتنا المصرية القديمة، وتعد تلك الأشياء المصرية القديمة نادرة للغاية، والتي ستساعدنا في تحديد الأسرة التي تنتمي إليها، بل وستمكننا من فهم قصة ذلك الكنز".

ويعود ذلك الصندوق إلى عهد الفرعون أمنحتب الثاني، الذي حكم مصر القديمة في عهد الأسرة الـ18 حوالي 1427-1400 قبل الميلاد، وهو مصنوعة من الأرز، وخشب الأبنوس والعاج والذهب. والمواد التي صنع منها ذلك الصندوق من مناطق مختلفة من البحر الأبيض المتوسط القديم، مما يدل على مدى إمبراطورية الملك وثروته.

ويصف الخبراء ذلك الصندوق، باعتباره واحدًا من أروع النماذج الخشبية المزخرفة، التي كانت تستخدم في القصر الملكي لوضع مستحضرات التجميل أو العطور باهظة الثمن، ومن المرجح أن تعود ملكية ذلك الصندوق إلى أحد أفراد عائلة الملك.

وأشارت الأدلة إلى أن الصندوق وجد في مقبرة تابعة لمجموعة من عشر أميرات، بما في ذلك بنات فرعون تحتمس الرابع، ابنة الفرعون أمنحتب الثاني. وقال مدير صندوق الفنون، "نحن سعداء حقًا أننا ساعدنا المتحف الوطني في إسكتلندا على اغتنام هذه الفرصة الفريدة، لتوحيد أجزاء مع اثنين واحدة من الأشياء الأكثر أهمية في المجموعات المصرية القديمة الخاصة بالمتحف". وأضاف أن ذلك الصندوق سيرجع معرض الثنون القديمة الجديد في المتحف الذي سيتم افتتاحه في 2018/ 2019.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المتحف الوطني في إسكتلندا يجد القطع المفقودة والنادرة من الكنز المصري المتحف الوطني في إسكتلندا يجد القطع المفقودة والنادرة من الكنز المصري



GMT 07:53 2021 الجمعة ,23 تموز / يوليو

انخفاض حركة النقل عبر مطار فاس سايس ب 35%
المغرب اليوم - انخفاض حركة النقل عبر مطار فاس سايس ب 35%

GMT 01:14 2017 الأربعاء ,04 تشرين الأول / أكتوبر

مطعم " l'Avenue " يبهر الزوار بالديكور المميز والأكلات الشهية

GMT 20:03 2019 الجمعة ,11 تشرين الأول / أكتوبر

القوات المسلحة الملكية تشارك في معرض الفرس بالجديدة

GMT 18:55 2021 الأحد ,11 تموز / يوليو

الجيل الذهبي لإيطاليا يحلم بلقب يورو 2020

GMT 19:03 2021 الأحد ,11 تموز / يوليو

"يورو 2020" نهائي تاريخي بين إنجلترا وإيطاليا

GMT 01:08 2021 الإثنين ,12 تموز / يوليو

دوناروما أفضل لاعب ورونالدو هداف النهائيات

GMT 21:14 2021 الإثنين ,25 كانون الثاني / يناير

تنبؤات بارتفاع درجة الحرارة في روسيا أواخر كانون الثاني

GMT 05:03 2021 الجمعة ,15 كانون الثاني / يناير

قتلى ومفقودون جراء زلزال قوي ضرب إندونيسيا

GMT 10:58 2018 الأربعاء ,15 آب / أغسطس

كم تبلغ درجة الحرارة في أبرد مكان على الأرض؟
 
almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib