حملة ضد شهد دفعتها إلى إغلاق حساباتها على مواقع التواصل
آخر تحديث GMT 03:26:15
المغرب اليوم -

بعدما أعاد المستخدمين "منشورات" للكاتبة تمجّد فيها صدام حسين

حملة ضد شهد دفعتها إلى إغلاق حساباتها على مواقع التواصل

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - حملة ضد شهد دفعتها إلى إغلاق حساباتها على مواقع التواصل

الروائية العراقية الشابة شهد الراوي
بغداد - المغرب اليوم

بعد أيام من إعلان فوز روايتها الوحيدة "ساعة بغداد"، في مهرجان "أدنبره" للكتاب، اضطرت الروائية العراقية الشابة شهد الراوي، إلى تعطيل حساباتها على مواقع التواصل الاجتماعي "تويتر وفيسبوك".

وأعلن مركز الإعلام الرقمي في العراق في بيان، الثلاثاء، أن حساب الروائية المقيمة في دولة، تعرّض للدخول من قبل المستخدمين على هذه المواقع ومراجعة منشوراتها وتعليقاتها القديمة، والتي تسببت لها بانتقادات عديدة نتيجة بعض الآراء والتوجهات، التي وجدها المستخدمون في تلك المنشورات.

وأشار المركز إلى أن الكثير من السياسيين والإعلاميين، تعرضوا لنفس الموقف، وذلك بعد قيام بعض مستخدمي مواقع التواصل بالعودة للمنشورات القديمة والتعليق عليها وانتقاد الكثير مما ورد فيها من آراء.

وكان رئيس الوزراء العراقي، عادل عبد المهدي، قد هنأ الكاتبة شهد الراوي، إثر فوزها بجائزة مهرجان "أدنبره" للكتاب، وكانت رواية "ساعة بغداد"، التي صدرت عام 2016، قد وصلت إلى القائمة القصيرة للرواية العالمية للرواية العربية "بوكر" لعام 2018، ونافست شهد الراوي في مهرجان "أدنبره" 49 كاتبًا وكاتبة بروايتها الأولى المترجمة إلى الإنكليزية، وتم تحديد الفائز أو الفائزة، من خلال تصويت الجمهور على الموقع الإلكتروني للمهرجان.

وتركزت الانتقادات ضد الراوي وروايتها في المرحلة الأولى، على أن الرواية لا ترقى فنيًا إلى كل ما أثير حولها من ضجة إعلامية، وبخاصة في مواقع التواصل الاجتماعي، فإن الحملة وبعد فوزها بجائزة مهرجان "أدنبره" أخذت منحى آخر، فقد أعاد مستخدمون لمواقع التواصل الاجتماعي، تغريدات سابقة للكاتبة، تمجّد فيها رئيس النظام السابق صدام حسين، ورغم أن الكاتبة أوضحت في منشور على صفحتها، أن موقفها الحالي، هو رفض للديكتاتورية وأن منشوراتها المتداولة قديمة، وتعبر عن مرحلة عمرية سابقة تجاوزتها الآن، فإن الحملة ضدها استمرت، ما دفعها في نهاية المطاف، إلى إغلاق حسابها وصفحتها.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

حملة ضد شهد دفعتها إلى إغلاق حساباتها على مواقع التواصل حملة ضد شهد دفعتها إلى إغلاق حساباتها على مواقع التواصل



أصالة تعيد ارتداء فستان خطبة ابنتها شام بعد إدخال تعديلات

القاهرة - المغرب اليوم

GMT 10:36 2021 الثلاثاء ,03 آب / أغسطس

فساتين بظهر مفتوح موديلات عصرية لصيف 2021
المغرب اليوم - فساتين بظهر مفتوح موديلات عصرية لصيف 2021

GMT 08:30 2021 الثلاثاء ,03 آب / أغسطس

انهيار السياحة في تركيا بعد كورونا والحرائق
المغرب اليوم - انهيار السياحة في تركيا بعد كورونا والحرائق

GMT 13:43 2021 الخميس ,22 تموز / يوليو

بريشة : سعيد الفرماوي

GMT 12:55 2020 الأربعاء ,23 كانون الأول / ديسمبر

اتيكيت" قيادة السيارة والأصول التي يجب اتباعها

GMT 16:23 2021 الخميس ,15 تموز / يوليو

أرقام قياسية جديدة في انتظار ميسي مع برشلونة

GMT 12:03 2021 الخميس ,15 تموز / يوليو

إنتر ميلان يستهل حملة الدفاع عن لقبه ضد جنوا

GMT 17:27 2021 الخميس ,11 شباط / فبراير

وفاة الفنان المصري علي حميدة بعد صراع مع المرض

GMT 00:05 2019 السبت ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

أب يقتل طفله في العرائش ويبلغ عن اختفائه
 
almaghribtoday

Maintained and developed by Almaghrib Today for Media Production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Almaghrib Today for Media Production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib