تعرَّف على تاريخ وطريقة الأذان قديمًا في المسجد الحرام
آخر تحديث GMT 04:41:11
المغرب اليوم -

أوَّل مَن أدخل مُكبّرات الصوت الملك عبدالعزيز

تعرَّف على تاريخ وطريقة الأذان قديمًا في المسجد الحرام

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - تعرَّف على تاريخ وطريقة الأذان قديمًا في المسجد الحرام

أوَّل مَن أدخل مُكبّرات الصوت الي المسجد الحرام
القاهرة - المغرب اليوم

يجهل كثيرون تاريخ بدء الأذان ومتى دخلت مبكرات الصوت إلى المسجد الحرام، حيث تختلف كثيرا من حيث طريقتها عما نراه عن وقتنا الحالي، ولذلك سلطت "دارة الملك عبدالعزيز" الضوء على طريقة الأذان قديما في المسجد الحرام.

طريقة الأذان قديما
قالت دارة الملك عبدالعزيز: "يرتقى المؤذنون المنابر العالية المشيدة في أطراف الحرم، وعلى كل منارة مؤذن من ذوي الأصوات الحسنة والقوية، وكان رئيس المؤذنين يبدأ الأذان من منارة العمرة فيردد بعده المؤذنون في المنائر الأخرى".

المكبرية
بناء مرتفع مواجه للكعبة المشرفة ومخصص للمؤذنين، تم الانتقال لها في 1388، وكانت في باب الزيادة ثم نقلت فوق بئر زمزم.

مكان الأذان
انتقل في القرن 8 الهجري لباب السلام، وفي القرن 10 الهجري صار من قبة زمزم.

مكبرات الصوت
أدخلها الملك عبدالعزيز لأول مرة بالمسجد الحرام عام 1368 هجريا.

يذكر أن دارة الملك عبدالعزيز كانت كشفت عن أقدم تسجيل للأذان في المسجد الحرام، والذى يعود إلى نحو عام 1302 هجريا، وهي إحدى الوثائق الصوتية النادرة في مكتبة ليدن بهولندا، ويعود تاريخ التسجيل لأكثر من 138 عاما، سجله المستشرق الهولندي كريستيان سنوك هورخرونيه عام 1302 هجريا، 1885 ميلاديا.

قد يهمك أيضًا:

ترجمة عربية لـ"سوناتات فرناندو بيسوا شاعر البرتغال الأشهر

ولي عهد السعودية يبحث مستقبل الثقافة في المملكة مع مجموعة من المثقفين

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

تعرَّف على تاريخ وطريقة الأذان قديمًا في المسجد الحرام تعرَّف على تاريخ وطريقة الأذان قديمًا في المسجد الحرام



اقتصر على حوالي 150 من أفراد العائلة والأصدقاء

سيينا ميلر تخطف الأضواء في حفل زفاف جنيفير لورانس

واشنطن ـ رولا عيسى

GMT 03:35 2019 الخميس ,24 تشرين الأول / أكتوبر

بساطة السهل الممتنع بعرض أزياء "تي أو دي إس" في "ميلانو"
المغرب اليوم - بساطة السهل الممتنع بعرض أزياء

GMT 00:06 2019 الخميس ,24 تشرين الأول / أكتوبر

ارتفاع حركة النقل في مطار فاس بنسبة 12 في المائة
المغرب اليوم - ارتفاع حركة النقل في مطار فاس بنسبة 12 في المائة

GMT 02:46 2019 الخميس ,24 تشرين الأول / أكتوبر

نصائح وأفكار تُساعدك على اختيار "جبس" غرف نوم
المغرب اليوم - نصائح وأفكار تُساعدك على اختيار

GMT 22:07 2019 الجمعة ,11 تشرين الأول / أكتوبر

أنسو فاتي يقترب من الإنضمام إلى صفوف المنتخب الإسباني

GMT 23:42 2019 الجمعة ,11 تشرين الأول / أكتوبر

خطوة واحدة تفصل رونالدو عن الهدف 700 في مسيرته

GMT 23:49 2019 الجمعة ,11 تشرين الأول / أكتوبر

برشلونة يغلق الباب أمام عودة نيمار دا سيلفا إلى صفوفه

GMT 19:11 2019 الجمعة ,11 تشرين الأول / أكتوبر

فابيينو يُشيد بعلاقة الصداقة بين محمد صلاح وساديو ماني

GMT 21:27 2017 الأحد ,15 كانون الثاني / يناير

فيلم "الوحش الغاضب" يُعرض على "طلقة هندي"

GMT 02:51 2017 الجمعة ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

محمد يسري يعبر عن سعادته بنجاح مسلسل "بين عالمين"

GMT 11:45 2019 السبت ,12 كانون الثاني / يناير

أليغري يكشف عن قائمة يوفنتوس استعدادًا لمواجهة بولونيا
 
almaghribtoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib