المُتحف البريطاني يعرض أبرز أعمال أبوالنحت الفرنسي
آخر تحديث GMT 20:51:42
المغرب اليوم -

مزج المعرض بين القدامة والحداثة والشغف اليوناني

المُتحف البريطاني يعرض أبرز أعمال "أبوالنحت الفرنسي"

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - المُتحف البريطاني يعرض أبرز أعمال

المُتحف البريطاني
لندن - سليم كرم

يستمرّ النّحات أوغست رودان في إلهام المؤرّخين والروائيين ومُخرجي الأفلام، إذ إنّه أحد أبرز الفنانين التشكيليين في النصف الثاني من القرن الـ19، ويعدّ أبوالنحت الفرنسي، وهذا هو معرض جديد يُقام في المتحف البريطاني لأعماله الرائع حيث التماثيل اليونانية وشغفه بها.

فكرة العرض
يبدو أن هذا العرض يدور بشأن شيئين في شيء واحد، وهو شغف رودان بالنحت اليوناني القديم، وشغفه الثابت بالمتحف البريطاني و"إلغين ماربلز"، والذي زاره لأول مرة في عام 1881، حين كان عمره 40 عاما، وكرس حياته لدراسة طويلة الأجل لما سبق، وكان يحتذي بالتزامهم العاطفي وبالقوة المطلقة للشخصية البشرية، سواء كانت كاملة أو مجزأة، ويمكنك حتى القول إنه شعر "دانتي" الإيطالي يدخل في صراع قوي مع شبح "فايدياس" النحات اليوناني، حتى يوم وفاته.

وما يلفت النظر في هذا المعرض هو المنظر الجميل للحداثة في المبنى الذي يعدّ بمثابة طريقا جديدا على غرار الطبول منذ إنشائه، وتم تقديم العرض بمزيج بين المنحوتات القديمة والحديثة، ومع ذلك فإن معارض سينسبري التي تقع في الجزء الخلفي من الطابق للمتحف البريطاني ليست جيدة بشكل كامل، فالمعروضات كانت هناك منذ عامين تقريبا، وتم تحويل مساحات الفضاء إلى صالة عرض واحدة طويلة، حيث تقود خطوط الرؤية في نهاية المطاف إلى الحدائق والأشجار، ويوحي المنظر بأنك تنظر إلى مدينة نيويورك.

أحبّ اليونان القديم
ويمكنك أن ترى التماثيل الكاملة اليونانية للنحات الفرنسي، وباختصار، فإن اليونان القديم وردان، هما شظايا رائعة للبارثينون، والتي تم نقلها من المنزل، ليبدوا جيدين هنا كما لو أنهم في أي مكان آخر.
وتعد قصة المعرض فكرة جيدة، ويتم إخبارها بطريقة جيدة أيضا، كما أنه يبعد المتحف عن ذلك النوع المعتاد من المعارض حيث الشعور بالنجاح بسبب المنح المعتمدة على السرعة، وهذه مشكلة حقيقية.​

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المُتحف البريطاني يعرض أبرز أعمال أبوالنحت الفرنسي المُتحف البريطاني يعرض أبرز أعمال أبوالنحت الفرنسي



قدمت باقة من أجمل أغانيها بدأتها بـ"الرقم الصعب"

نجوى كرم تتألق في مهرجان "الجميزة" بإطلالة حيوية وجذابة

بيروت - المغرب اليوم

GMT 09:41 2019 الخميس ,17 تشرين الأول / أكتوبر

استمرار فعاليات أسبوع الموضة العربي بحضور مصممين شباب
المغرب اليوم - استمرار فعاليات أسبوع الموضة العربي بحضور مصممين شباب

GMT 02:41 2019 الخميس ,17 تشرين الأول / أكتوبر

استمتع بعطلة سياحية في أبرز مناطق موريشيوس الرائعة
المغرب اليوم - استمتع بعطلة سياحية في أبرز مناطق موريشيوس الرائعة

GMT 02:36 2019 الثلاثاء ,15 تشرين الأول / أكتوبر

متاجر "آبل استور" حول العالم تجتمع حول مهرجان الرسم
المغرب اليوم - متاجر

GMT 20:16 2019 الثلاثاء ,15 تشرين الأول / أكتوبر

"فيصل فجر" يشتبك بالأيدي مع زميل له في المنتخب

GMT 02:36 2019 الإثنين ,23 أيلول / سبتمبر

17 سببا و8 طرق لعلاج الم المفاصل الشديد

GMT 00:35 2017 الإثنين ,18 كانون الأول / ديسمبر

البقالي نقيبا جديدا لهيئة المحامين في مكناس

GMT 20:14 2016 الأحد ,07 شباط / فبراير

وحمة على جسم مولودي

GMT 02:10 2016 الأربعاء ,02 تشرين الثاني / نوفمبر

الخنافس تهاجم المنازل مع حلول الخريف للحصول على الدفء

GMT 02:00 2018 الثلاثاء ,03 إبريل / نيسان

حكيمي ضمن تشيكل ريال مدريد أمام يوفنتوس الإيطالي

GMT 13:09 2018 الثلاثاء ,30 كانون الثاني / يناير

"الأحد الأسود" يهدد مصير تقنية الفيديو بعد ارتباك الحكام

GMT 12:20 2017 الأحد ,31 كانون الأول / ديسمبر

باخ يدافع عن قرارات اللجنة الأولمبية بشأن منشطات الروس

GMT 01:05 2017 الخميس ,14 كانون الأول / ديسمبر

شذى حسون تعلن أنّ التنويع في الفن مطلوب

GMT 03:59 2017 الإثنين ,11 كانون الأول / ديسمبر

دار "ديور" تُعلن عن أول دراجتها ذات الإصدار المحدود

GMT 02:10 2015 الثلاثاء ,07 إبريل / نيسان

عشبة فيجايسار وبذور الكتان علاجات لمرض السكري

GMT 23:59 2014 الخميس ,28 آب / أغسطس

"شوربة عدس في كاسات"

GMT 18:38 2015 الثلاثاء ,20 تشرين الأول / أكتوبر

"بوسة 2" ثمرة تعاون المطربة يسرا مع بدر سلطان

GMT 02:03 2017 الإثنين ,02 تشرين الأول / أكتوبر

سامح حسين يؤكّد أن"بث مباشر" يهاجم الفساد وليس الحكومة
 
almaghribtoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib