100 مُثقّف يُطالبون ماكرون بحماية الفرنسية من الاستعمار
آخر تحديث GMT 13:53:31
المغرب اليوم -

وقَّع البيان الكاتب ديدييه فان كوويلار وطاهر بن جلون

100 مُثقّف يُطالبون ماكرون بحماية الفرنسية من الاستعمار

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - 100 مُثقّف يُطالبون ماكرون بحماية الفرنسية من الاستعمار

الاستعمار الأنجلو-أميركي"
باريس - المغرب اليوم

وجّه 100 فنان ومدرّس وعالم من 25 دولة، بينهم المغني الفرنسي بيار بيري وعالم الاجتماع السويسري جان زيغلر، نداءً للرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون لـ"حماية اللغة الفرنسية من الاستعمار الأنجلو-أميركي"، وذلك في بيان نشر الأحد.

وكتب الموقعون في البيان الذي نشرته صحيفة لوباريسيان-أوجوردوي "إن اللغة الفرنسية في وضع سيئ، وهي تختنق بفعل (اللغة) الأنجلو-أميركية، ويشهد استخدامها تراجعا بسبب هذه اللغة التي باتت مألوفة أكثر".

وبين الموقعين الكاتب الفرنسي ديدييه فان كوويلار والمغربي الفرنسي طاهر بن جلون، إضافة إلى المغني الكندي زاكاري ريشار.

إقرا ايضًا:

إطلاق مشروع ديداكتيكي ثقافي لفائدة شباب المغاربة في الدار البيضاء

ولمناسبة الذكرى الـ 79 لنداء الجنرال شارل ديغول في 18 حزيران/يونيو 1940 للوقوف بوجه النازية، طلب الموقعون من فرنسا أكبر مساهم مالي في المنظمة الدولية للفرنكفونية "أن تقتدي بأثر روح المقاومة" وبحماية "اللغة الفرنسية ومن خلالها لغات وثقافات العالم، من الاستعمار الأنجلو-أميركي".

موضوع يهمك ? طالعت في عدد القافلة لشهري مارس/أبريل 2019م، افتتاحية رئيس التحرير بعنوان "الفلسفة مهارة متأنية"، ثم ندوة النقاش التي...مكانة الفلسفة في عالم اليوم القافلة
ودعوا الرئيس الفرنسي الى "إعطاء المثل "من خلال تخلّيه عن استخدام اللغة الانجلو-أميركية في الخارج" و"من خلال التخلّي عن الاستخدام المسيء للغة الأنجلو-أميركية في فرنسا ذاتها".

كابوس فرنسا الإنجليزية!
وعبّر الموقعون المئة عن "تأثرهم بشكل خاص "لاعتبار ماكرون في القمة الأخيرة للفرنكفونية في تشرين الأول/أكتوبر 2018، "اللغة الأنجلو-أميركية كلغة استخدام للعالم".

وكان ماكرون عبّر حينها عن رغبته في النهوض باللغة الفرنسية باعتبارها "لغة إبداع" ما يفرقها عن الإنجليزية "لغة الاستخدام" في التعامل.

ورد الموقعون "بالنظر إلى الحيوية الاقتصادية لقسم كبير من إفريقيا الفرنكفونية، والحيوية الاقتصادية لكندا الفرنكفونية أرض الإبداع والتكنولوجيا العالية، فإن لغة الاستخدام لديهم الفرنسية، تضاهي غيرها".

وعبّر الموقعون عن رفضهم "لجعل اللغة الأنجلو-أميركية لغة رسمية ثانية للأمة" وطلبوا خصوصا "وضع حد للمشروع الآثم الذي يدعم تدريس مواد عامة في المؤسسات التربوية باللغة الأنجلو-أميركية".

وشدد الموقعون على أنه "إذا لم نتمكن من سبق كيبك كمرجع عالمي للدفاع عن الفرنسية، على الأقل دعنا نستلهم من روحها القتالية والتخلي عن سلوكياتنا الخانعة".

وكان ماكرون الذي انتخب رئيسا في 2017، رفع شعار "الدفاع عن الفرنسية في إطار التعددية اللغوية" أي دون فرضها مقابل اللهجات العامية ولا الإنجليزية، وهو يرى في ذلك الوسيلة الوحيدة لتأكيد الزيادة الكبيرة الحالية في عدد مستخدمي اللغة الفرنسية كليا أو جزئيا، الذي يفترض أن يمر من 274 مليونا اليوم إلى 700 مليون في 2050.

قد يهمك أيضًا:

"أوبرا دبي" ملتقى لثقافات العالم

الدورة السابعة للمهرجان الفني "كام تو ماي هوم" تواصل فعاليتها

المصدر :

العربية

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

100 مُثقّف يُطالبون ماكرون بحماية الفرنسية من الاستعمار 100 مُثقّف يُطالبون ماكرون بحماية الفرنسية من الاستعمار



قدمت باقة من أجمل أغانيها بدأتها بـ"الرقم الصعب"

نجوى كرم تتألق في مهرجان "الجميزة" بإطلالة حيوية وجذابة

بيروت - المغرب اليوم

GMT 09:41 2019 الخميس ,17 تشرين الأول / أكتوبر

استمرار فعاليات أسبوع الموضة العربي بحضور مصممين شباب
المغرب اليوم - استمرار فعاليات أسبوع الموضة العربي بحضور مصممين شباب

GMT 02:41 2019 الخميس ,17 تشرين الأول / أكتوبر

استمتع بعطلة سياحية في أبرز مناطق موريشيوس الرائعة
المغرب اليوم - استمتع بعطلة سياحية في أبرز مناطق موريشيوس الرائعة

GMT 02:36 2019 الثلاثاء ,15 تشرين الأول / أكتوبر

متاجر "آبل استور" حول العالم تجتمع حول مهرجان الرسم
المغرب اليوم - متاجر

GMT 20:16 2019 الثلاثاء ,15 تشرين الأول / أكتوبر

"فيصل فجر" يشتبك بالأيدي مع زميل له في المنتخب

GMT 02:36 2019 الإثنين ,23 أيلول / سبتمبر

17 سببا و8 طرق لعلاج الم المفاصل الشديد

GMT 00:35 2017 الإثنين ,18 كانون الأول / ديسمبر

البقالي نقيبا جديدا لهيئة المحامين في مكناس

GMT 20:14 2016 الأحد ,07 شباط / فبراير

وحمة على جسم مولودي

GMT 02:10 2016 الأربعاء ,02 تشرين الثاني / نوفمبر

الخنافس تهاجم المنازل مع حلول الخريف للحصول على الدفء

GMT 02:00 2018 الثلاثاء ,03 إبريل / نيسان

حكيمي ضمن تشيكل ريال مدريد أمام يوفنتوس الإيطالي

GMT 13:09 2018 الثلاثاء ,30 كانون الثاني / يناير

"الأحد الأسود" يهدد مصير تقنية الفيديو بعد ارتباك الحكام

GMT 12:20 2017 الأحد ,31 كانون الأول / ديسمبر

باخ يدافع عن قرارات اللجنة الأولمبية بشأن منشطات الروس

GMT 01:05 2017 الخميس ,14 كانون الأول / ديسمبر

شذى حسون تعلن أنّ التنويع في الفن مطلوب

GMT 03:59 2017 الإثنين ,11 كانون الأول / ديسمبر

دار "ديور" تُعلن عن أول دراجتها ذات الإصدار المحدود

GMT 02:10 2015 الثلاثاء ,07 إبريل / نيسان

عشبة فيجايسار وبذور الكتان علاجات لمرض السكري

GMT 23:59 2014 الخميس ,28 آب / أغسطس

"شوربة عدس في كاسات"

GMT 18:38 2015 الثلاثاء ,20 تشرين الأول / أكتوبر

"بوسة 2" ثمرة تعاون المطربة يسرا مع بدر سلطان

GMT 02:03 2017 الإثنين ,02 تشرين الأول / أكتوبر

سامح حسين يؤكّد أن"بث مباشر" يهاجم الفساد وليس الحكومة
 
almaghribtoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib