130 شخصية بين مثقف وأكياديمي يشاركون في مشروع موسوعة الثقافة المغربية
آخر تحديث GMT 11:23:22
المغرب اليوم -

بهدف التعريف بحركة الثقافة في المملكة وبمكوناتها العريقة والحديثة

130 شخصية بين مثقف وأكياديمي يشاركون في مشروع "موسوعة الثقافة المغربية"

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - 130 شخصية بين مثقف وأكياديمي يشاركون في مشروع

وزارة الثقافه المغربيه
الرباط - المغرب اليوم

130 شخصية ما بين مثقف وأكاديمي ومبدع في حقول مختلفة من المغرب، يشاركون حالياً في المشروع الذي أعلنت عنه وزارة الثقافة وهو "موسوعة الثقافة المغربية" التي من المفترض أن تصدر مطلع العام المقبل، ووفقاً للبيان الرسمي؛ فإن العمل الضخم يسعى إلى "التعريف بحركية الثقافة المغربية وبمكوناتها العريقة والحديثة، وإلى توفير مصدر موسوعي يوثق لـ مظاهر الثقافة المغربية في مختلف أبعادها التراثية والمعرفية والفكرية والإبداعية والفنية".

من جهة أخرى، يوفر المشروع قاعدة بيانات أساسية تعكس الثقافة المغربية بمختلف مكوّناتها وروافدها، العربية الإسلامية، والأمازيغية، والصحراوية الحسانية بروافدها الأفريقية والأندلسية والعبرية والمتوسطية، بحسب البيان.

  أقرأ أيضا :

المباركي يؤكد على ضرورة إعادة إحياء التراث الثقافي في جرادة

يجري ترتيب وتصنيف الموسوعة وفقاً لعدّة محاور بهدف إحاطة الجوانب المتشعّبة للثقافة، وهذه التصنيفات تنقسم إلى التراث المادي والتراث اللامادي بشكل أساسي.

بالنسبة إلى الأول تتطرّق إلى المواقع الأركيولوجية، ومواقع التراث العالمي، ومواقع الآثار التاريخية، والتراث المغربي على مستوى الأنظمة المائية، والتراث الثقافي المغمور في المياه.

أما التراث اللامادي، فتضمّ قائمة اليونسكو للتراث الثقافي اللامادي في المغرب، والتراث الشفهي وفن الطعام، والعادات والتقاليد.

كذلك تفرد الموسوعة فصولاً خاصة بالأدب المغربي بمختلف أجناسه ولغاته، والفكر المغربي، والترجمة، والفنون التشكيلية والبصرية، والمسرح، والسينما، والموسيقى، وفنون الرقص، والمخطوطات، والطباعة والنشر.

كما أن هناك فصولاً تتعلّق بالأرشيف الثقافي، والمهرجانات والتظاهرات الكبرى، والجوائز الأدبية والفكرية والفنية، والبنيات الثقافية، وحضور الثقافة المغربية في الأعمال الأدبية والفنية الأجنبية.
كما ستضمّ ملحق بيبليوغرافيا يحتوي ما كتبه الباحثون المغاربة والعرب والأجانب عن مظاهر الثقافة المغربية.

وقد يهمك أيضاً :

المباني التاريخية تتحول إلى أسلحة في حرب خليجية جديدة

جمعية تراث شرق المغرب تبدي قلقها لمحمد الأعرج بشأن تدبير التراث الثقافي في الجهة

 

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

130 شخصية بين مثقف وأكياديمي يشاركون في مشروع موسوعة الثقافة المغربية 130 شخصية بين مثقف وأكياديمي يشاركون في مشروع موسوعة الثقافة المغربية



تألقت بفستان باللون النيلي تميّز بقصة الكتف الواحد

نانسي عجرم تقدم مجموعة من فساتين السهرة الفاخرة

بيروت-المغرب اليوم

GMT 20:59 2019 الأربعاء ,08 أيار / مايو

بيجو" تقدم سكوتر جديد بمواصفات كبيرة

GMT 09:05 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

بريشة : أسامة حجاج

GMT 14:11 2017 الخميس ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

رسم للفنان الفرنسي

GMT 14:45 2017 الإثنين ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

بريشة : أسامة حجاج

GMT 17:36 2019 الأربعاء ,08 أيار / مايو

نيسان تخفض " صني" و" سنترا" و" قشقاي"

GMT 16:20 2019 الثلاثاء ,26 شباط / فبراير

"غوغل" تثير ضجة جديدة تتعلق بالخصوصية

GMT 20:28 2015 الإثنين ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

انجذاب الرجل لصدر المرأة له أسباب عصبية ونفسية

GMT 06:02 2018 الثلاثاء ,25 أيلول / سبتمبر

الجيران يمنعان استكمال تمثيل جريمة ذبح شاب بسلا

GMT 06:17 2017 السبت ,16 كانون الأول / ديسمبر

"داعش" ينشر تهديدات خطيرة تستهدف نيويورك وبرلين

GMT 15:22 2017 الخميس ,14 كانون الأول / ديسمبر

رواد مواقع التواصل يشيدون بخط الملك محمد السادس
 
almaghribtoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib