سفارة بكين لدى الرباط تطلقُ السنة الصينية المغربية للسّياحة والثقافة
آخر تحديث GMT 10:35:55
المغرب اليوم -

أكّد السفير لي لي أنّ العلاقات بين البلدين تعود إلى مئات السّنين

سفارة بكين لدى الرباط تطلقُ السنة الصينية المغربية للسّياحة والثقافة

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - سفارة بكين لدى الرباط تطلقُ السنة الصينية المغربية للسّياحة والثقافة

السّفير الصينى المفوّض فى الرباط لي لي
الرباط - المغرب اليوم

وعدتْ سفارة الجمهورية الصّينية في الرّباط بسنة "مليئة" بالأنشطة الثّقافية والفنّية لتقْريبِ المواطنين المغاربة من ثقافة بلاد "التّنين" الآسيوي، إذ يُراهنُ لي لي، السّفير المفوّض فوق العادة لجمهورية الصين الشّعبية في الرباط، على جعْل هذا الموعد الثّقافي والفني "بوّابة جديدة لتعزيز التّعاون بين البلدين".

وقال السّفير الصيني، متحدثاً في ندوة صحافية بخصوص إطلاق "السّنة المغربية الصينية للثّقافة والسّياحة"، إنّ "العلاقات المغربية الصينية متميّزة وتعود إلى مئات السّنين، إذ شهدت الدولتان لحظات تاريخية مهمّة، قبل أن تدخل مرحلة الشّراكة الإستراتيجية إثر الزّيارة التي قام بها الملك محمد السادس سنة 2016 إلى الصّين".
وأضاف السّفير في كلمتهِ أمام الحاضرين: "في أعقابِ هذه الزِّيارة التّاريخية، قررت المملكة إلغاءَ التأشيرة التي كانت تشترطها على المواطنين الصينيين لدخول ترابها الوطني"، مورداً أنّ "الحكومتين الصينية والمغربية قرّرتا أن تنظما، ولأول مرة في التاريخ، السنة الصينية المغربية للسياحة والثقافة عام 2020".
وأوضح المسؤول الدّبلوماسي في حديثه أنّ "جمهورية الصّين ستنظّم لقاءات وندوات ومعارض فنية ابتداء من شهر فبراير المقبل"، وزاد: "ستمثّل السّنة الفنية والثّقافية موعداً هاماً لتعزيز روابط الشّراكة المغربية والصينية، خاصة في المجال السّياحي والثقافي، إذ يتوافد على المملكة عدد كبير من الصّينيين الذين يزورون مراكش وفاس وشفشاون".
وأعربَ السفير الصيني عن أمله في أن تشكّل هذه السّنة الثقافية والفنية "موعداً لتعزيز التعاون المشترك مع الأشقّاء المغاربة الذين يتمتعون بتنوع ثقافي مهم، وهو ما يجعل السّياح الصينيين يتوافدون على المملكة بالآلاف"، على حد قوله.
وقدّمت المستشارة الثقافية في السّفارة الصينية ومديرة المركز الثقافي الصيني في الرباط، شين دونكيون، سلسلة من الأنشطة الثقافية والسياحية ومشاريع التعاون التي ستعرفها هذه السّنة، والتي "تتميّز بالتّنوع والتميز، وكلّها من مميزات الثّقافة الصينية الضّاربة في القدم".
وقال طارق الصّديق، عن وزارة السّياحة والصناعة التقليدية والنقل الجوي، إنّ "العلاقات المغربية الصينية تعيشُ أزهى أيامها بعد تعزيز التّعاون المشترك في مجالات الصّناعة والتجارة والسّياحة"، مبرزا أنّ "عدد السّياح الصينيين في تزايد مستمر، إذ تضاعف أربع عشرة مرة ويبلغُ 141 ألف سائح صيني".
وسيعملُ المغرب بموازاة السّنة الثقافية الصينية على "إقامة أنشطة فنية وثقافية في أكبر المدن الصّينية من أجل تقريب المواطنين الصينيين من الثّقافة المغربية، وكذلك الجالية المقيمة في البلد الآسيوي".

قد يهمك أيضًا : 

العثور على شواهد قبور تاريخية من القرن الـ13 في مكّة المكرمة

رقم قياسي جديد للمتحف المصري الكبير في موسوعة غينيس

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

سفارة بكين لدى الرباط تطلقُ السنة الصينية المغربية للسّياحة والثقافة سفارة بكين لدى الرباط تطلقُ السنة الصينية المغربية للسّياحة والثقافة



أكملت إطلالاتها بزوج من كعوب جلد المارون ومجوهرات بسيطة

الملكة ليتيزيا تلفت الأنظار بفستان ارتدته العام الماضي في قصر لازارزويلا

مدريد - المغرب اليوم

GMT 17:17 2020 الأحد ,09 شباط / فبراير

قيصري سبور يواصل ترنحه في الدوري التركي

GMT 15:38 2019 الإثنين ,02 كانون الأول / ديسمبر

أبرز الأحداث اليوميّة لمواليد برج"الأسد" في كانون الأول 2019

GMT 20:58 2019 الإثنين ,01 تموز / يوليو

تنتظرك أمور إيجابية خلال هذا الشهر
 
almaghribtoday

Maintained and developed by Almaghrib Today for Media Production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Almaghrib Today for Media Production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib