أوبرا دبي تحتفي بـبشائر الربيع وتوراندو أيلول المقبل
آخر تحديث GMT 13:51:54
المغرب اليوم -

يُشكّل العرضان أول ظهور لدار" شنغهاي" في الشرق الأوسط

"أوبرا دبي" تحتفي بـ"بشائر الربيع" و"توراندو" أيلول المقبل

المغرب اليوم -

المغرب اليوم -

أوبرا دبي
دبي ـ المغرب اليوم

اختارت أوبرا دبي، أن تحتفي بالثقافة الصينية وبعلاقات البلدين المتميزة، على طريقتها الخاصة، إذ أعلنت عن عرضين جديدين يقدمان على مسرحها بالشراكة مع مسرح غراند شنغهاي ودار أوبرا شنغهاي، في سبتمبر/أيلول 2019, وهذان العرضان يشكّلان أول ظهور لدار أوبرا شنغهاي في الشرق الأوسط، حيث ستقدّم على مسرح دبي أوبرا رائعة بوتشيني "توراندو" من 5 إلى 7 سبتمبر والدراما الراقصة المعاصرة , "بشائر الربيع" من 11 إلى 12 سبتمبر/أيلول 2019.

أقرأ أيضًا:البحرين تُعلن من القاهرة نجاح أول مسحٍ عربي لـ"حكايتها الشعبية"

وتُعدّ "توراندو" هي آخر الروائع التي ألّفها بوتشيني في بكين القديمة، وتضمّ ما يعتبره الكثيرون أشهر وصلات التينور الفردية في تاريخ الأوبرا، وهي "نيسّون دورما" المألوفة لدى الجمهور العريض. تدور قصة "توراندو" في بكين القديمة، حيث تعلن الأميرة "توراندو"، صاحبة الجمال الآسر والقلب المتحجّر، أنها ستتزوّج من الرجل الذي يتمكّن من حلّ أحجياتها الثلاث، على أن توقع العقاب الشديد بكلّ من يحاول ويفشل.

وتتدحرج الرؤوس، إلى أن يأتي أمير شجاع وذكيّ مصمّم على الفوز بيد الأميرة حتى ولو قُتل في سبيل ذلك. وبالفعل، ينجح في حلّ أحجياتها، ولكنه في المقابل يتحدّى الأميرة بأن تحلّ أحجيته المتمثّلة في معرفة اسمه.

ويعتبر هذا الإنتاج الرائع لأوبرا «توراندو» , من إخراج روبيرتو آندو، وكان باكورة إنتاجات شنغهاي أوبرا هاوس الأوبرالية في موسم 2018 وسط إقبال شديد.

وتعدّ "بشائر الربيع" ,دراما راقصة معاصرة للمؤلّفة الموسيقية دو ويه، من إخراج وانغ يوان يوان، من أداء فرقة باليه شنغهاي أوبرا هاوس. هذا الإنتاج الأصلي لشنغهاي أوبرا هاوس يرتكز إلى رواية المؤلف الصيني رو شي التي تحمل عنوان "فبراير".

أمام التناقضات بين المثالية والواقع، تعكس مشاعر بطل القصة «شياو جيانكيو» اللامبالاة السائدة إزاء الضعفاء خلال العشرينيات من القرن العشرين في الثقافة الريفية التقليدية في الصين. حيث يواجه الشاب مغبات الثرثرة والغيبة غير المتعمدة التي لا تلبث أن تدمّر الطبيعة البشرية، وتتسبّب في مأساة تصيب حياة أشخاص أبرياء. كما تعكس القصة شعور الشباب والارتباك الذي كان يواجههم في ذلك المجتمع المعقّد.


وقد يهمك أيضاً :"اللوحة التي مزّقت نفسها" تُعرض في ألمانيا 5 شباط الجاري

جائزة البوكر للرواية العربية تُعلن عن القائمة القصيرة لعام 2019

 

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

أوبرا دبي تحتفي بـبشائر الربيع وتوراندو أيلول المقبل أوبرا دبي تحتفي بـبشائر الربيع وتوراندو أيلول المقبل



بعد حصولها على المركز الثاني عند مشاركتها في "آراب أيدول"

فساتين سهرة من وحي دنيا بطمة من بينها مكشوف الأكتاف

الرباط - وسيم الجندي

GMT 03:02 2019 الأحد ,20 تشرين الأول / أكتوبر

10 أسباب تضع مانشستر على لائحة وجهاتكم المفضلة
المغرب اليوم - 10 أسباب تضع مانشستر على لائحة وجهاتكم المفضلة

GMT 00:52 2019 السبت ,19 تشرين الأول / أكتوبر

تعرفي على روعة "الجبس المغربي" وامنحي منزلك نكهة عربية
المغرب اليوم - تعرفي على روعة

GMT 03:34 2019 الجمعة ,18 تشرين الأول / أكتوبر

ألوان خريف وشتاء 2020 تمنح ديكور منزلك لمسة عصرية
المغرب اليوم - ألوان خريف وشتاء 2020 تمنح ديكور منزلك لمسة عصرية

GMT 17:20 2019 الجمعة ,18 تشرين الأول / أكتوبر

مخالفة فريدة من نوعها في حق سائق سيارة في المغرب

GMT 12:52 2019 الجمعة ,18 تشرين الأول / أكتوبر

تركيا ومصر وإسبانيا تكبد "حوامض المغرب" خسائر بـ200 مليار

GMT 15:53 2016 الثلاثاء ,02 شباط / فبراير

بطلة مسلسل "أحببت طفلة" تتهرب من أسئلة الصحفيين

GMT 04:33 2018 الإثنين ,23 تموز / يوليو

استمتعي بهواية التزلج مع "ELEGANT RESORTS"
 
almaghribtoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib