سرّ عمره 210 آلاف عام ربما يُعيد التفكير في أصول الجنس البشري
آخر تحديث GMT 21:20:30
المغرب اليوم -

عثر العلماء على جمجمة بشرية لشخص تُوفّي جنوبي اليونان

سرّ عمره 210 آلاف عام ربما يُعيد التفكير في أصول الجنس البشري

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - سرّ عمره 210 آلاف عام ربما يُعيد التفكير في أصول الجنس البشري

أصول الجنس البشري
أثينا - المغرب اليوم

نشرت تقارير صحافية أميركية عن عثور العلماء على سر يرجع عمره إلى أكثر من 210 آلاف عام، قد يعيد التفكير في أصول الجنس البشري، وأشارت صحيفة “لوس أنجلوس تايمز” الأميركية إلى أن العلماء عثروا على جمجمة بشرية لشخص توفي جنوبي اليونان قبل 210 آلاف عام.

وأوضحت الصحيفة أنه بفحص تلك الجمجمة اكتشف العلماء، أنها قد تكون دليلا على أن هجرة البشر من أفريقيا، لم تكن الوحيدة في كوكب الأرض، لأن تلك الجمجمة تعود أصولها إلى أوروبا أو آسيا، ما يجعلها أقدم جمجمة خارج قارة أفريقيا، وأشار العلماء إلى أن التحليل الجديد للجمجمة كشف أن الجنس البشري، ربما غادر موطنه في أفريقيا قبل 16 ألف عام، ما يعني أنه كان هناك بشر غيرهم يعيشون في تلك المناطق.
إقرأ أيضـــا:  
أعمال التنقيب في الصين تكشف المستوى الاجتماعي للموتى حسب طول الجمجمة

قالت كاترينا هارفاتي، قائدة الدراسة والمتخصصة في علم مستحاثات البشر، أو علم الآثار البشرية في جامعة توبينغن الألمانية: “إننا نشهد على وجود دليل على تشتت البشر، بشكل لا يقتصر على نزوح أساسي وحيد خارج أفريقيا، كما كنا نعتقد في الماضي، بل وجود عدة حالات انتشار”.

ورغم أنه تم العثور على تلك الجمجمة قبل نحو 40 عاما، في كهدف أبيديما في اليونان، بجوار جمجمة أخرى شبه بشرية، إلا أن دراسات العلماء لم تكشف أي تلميحات على أصولهما.

حتى استعان متحف علم الآثار في جامعة أثينا بهارفاتي لاستخدام خبرتها في مجال إعادة البناء وفق الأبعاد الثلاثية الافتراضية وجلب الجمجمتين للحياة، أكدت النتائج أن تلك الجماجم، تعود لإنسان بدائي عاش قبل حوالي 170 ألف عام، أما في ما كانت الجمجمة الأولى تتسم بميزات تدل على أنها تعود لبشري حديث، تبين أن صاحبها قد عاش قبل 40 ألف سنة من جاره الإنسان البدائي الأول، مما يجعلها أقدم جمجمة بشرية يتم العثور عليها خارج أفريقيا.

وبدا أن الصخور المحيطة بالجمجمة الأولى تقدر بنحو 210 آلاف عام، في حين أن تلك المحيطة بالجمجمة الثانية، لا يزيد عمرها على 170 ألف عام.
قد يهمــــك أيضـــا: 

    المتحف البريطاني يؤكد أنه سيُعيد قطعًا أثرية مسروقة إلى العراق

افتتاح متحف نجيب محفوظ "تكية أبو الدهب" بعد طول انتظار

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

سرّ عمره 210 آلاف عام ربما يُعيد التفكير في أصول الجنس البشري سرّ عمره 210 آلاف عام ربما يُعيد التفكير في أصول الجنس البشري



قدمت باقة من أجمل أغانيها بدأتها بـ"الرقم الصعب"

نجوى كرم تتألق في مهرجان "الجميزة" بإطلالة حيوية وجذابة

بيروت - المغرب اليوم

GMT 09:41 2019 الخميس ,17 تشرين الأول / أكتوبر

استمرار فعاليات أسبوع الموضة العربي بحضور مصممين شباب
المغرب اليوم - استمرار فعاليات أسبوع الموضة العربي بحضور مصممين شباب

GMT 02:41 2019 الخميس ,17 تشرين الأول / أكتوبر

استمتع بعطلة سياحية في أبرز مناطق موريشيوس الرائعة
المغرب اليوم - استمتع بعطلة سياحية في أبرز مناطق موريشيوس الرائعة

GMT 02:36 2019 الثلاثاء ,15 تشرين الأول / أكتوبر

متاجر "آبل استور" حول العالم تجتمع حول مهرجان الرسم
المغرب اليوم - متاجر

GMT 20:16 2019 الثلاثاء ,15 تشرين الأول / أكتوبر

"فيصل فجر" يشتبك بالأيدي مع زميل له في المنتخب

GMT 02:36 2019 الإثنين ,23 أيلول / سبتمبر

17 سببا و8 طرق لعلاج الم المفاصل الشديد

GMT 00:35 2017 الإثنين ,18 كانون الأول / ديسمبر

البقالي نقيبا جديدا لهيئة المحامين في مكناس

GMT 20:14 2016 الأحد ,07 شباط / فبراير

وحمة على جسم مولودي

GMT 02:10 2016 الأربعاء ,02 تشرين الثاني / نوفمبر

الخنافس تهاجم المنازل مع حلول الخريف للحصول على الدفء

GMT 02:00 2018 الثلاثاء ,03 إبريل / نيسان

حكيمي ضمن تشيكل ريال مدريد أمام يوفنتوس الإيطالي

GMT 13:09 2018 الثلاثاء ,30 كانون الثاني / يناير

"الأحد الأسود" يهدد مصير تقنية الفيديو بعد ارتباك الحكام

GMT 12:20 2017 الأحد ,31 كانون الأول / ديسمبر

باخ يدافع عن قرارات اللجنة الأولمبية بشأن منشطات الروس

GMT 01:05 2017 الخميس ,14 كانون الأول / ديسمبر

شذى حسون تعلن أنّ التنويع في الفن مطلوب

GMT 03:59 2017 الإثنين ,11 كانون الأول / ديسمبر

دار "ديور" تُعلن عن أول دراجتها ذات الإصدار المحدود

GMT 02:10 2015 الثلاثاء ,07 إبريل / نيسان

عشبة فيجايسار وبذور الكتان علاجات لمرض السكري

GMT 23:59 2014 الخميس ,28 آب / أغسطس

"شوربة عدس في كاسات"

GMT 18:38 2015 الثلاثاء ,20 تشرين الأول / أكتوبر

"بوسة 2" ثمرة تعاون المطربة يسرا مع بدر سلطان

GMT 02:03 2017 الإثنين ,02 تشرين الأول / أكتوبر

سامح حسين يؤكّد أن"بث مباشر" يهاجم الفساد وليس الحكومة
 
almaghribtoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib