مشروع وطني فنّي لعمل خريطة رقمية تصف مدن بريطانيا بقصائد شعر
آخر تحديث GMT 04:04:05
المغرب اليوم -

يستهدف إعادة إحياء مشروع كلاسيكي يعود من القرن السابع عشر

مشروع وطني فنّي لعمل خريطة رقمية تصف مدن بريطانيا بقصائد شعر

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - مشروع وطني فنّي لعمل خريطة رقمية تصف مدن بريطانيا بقصائد شعر

ملكة انجلترا إليزابيث الثانية
لندن -المغرب اليوم

يقوم مشروع وطني للفنون المجتمعية في المملكة البريطانية، على إعادة عمل خريطة شعرية للمملكة، بحيث تتوافق القصائد مع وصف المواقع، وهو إعادة إحياء لمشروع كلاسيكي يعود من القرن السابع عشر.

وبحسب ما نشرته جريدة "غارديان" البريطانية، تعد القصائد المكتوبة عن المد، جزءًا من مشروع أماكن الشعر، وهي مبادرة لفنون المجتمع حيث يتم دعوة أفراد الجمهور لكتابة قصائد للمواقع في إنجلترا وويلز، على خريطة رقمية للمواقع التي ألهمتهم، ويدير المشروع الشاعر بول فارلي وأندرو ماكراي من جامعة إكستر.

يصف ماكراي المشروع، بأنه "جهد استثنائي وفريد ومجنون قليلًا لوصف تاريخ وجغرافيا إنجلترا وويلز - كل ذلك"، ويمتلك الأخير وفارلي، رؤية حول إحياء القصيدة الملحمية في نسخة متعددة اللغات من القرن الحادي والعشرين، تسجل في الشعر ما تعنيه أماكن إنجلترا وويلز للأشخاص الذين يسكنونهم".

يقول ماكراي إن جودة الطلبات المقدمة كانت عالية للغاية، "لدينا كاتب واحد ينتج سلسلة من 24 قصيدة عن ساوثيند، وورش عمل رائدة أخرى ، وآخرون يكتبون استجابة للأحداث التي نظمناها مع شركاء في أنحاء مختلفة من البلاد، وبعض المجموعات المدرسية تكتب حول تاريخ وسمعتهم من مواقعهم.

كانت هناك مجموعة كبيرة من القصائد التي وضعتها مدرسة في لونغ إيتون، حيث كان الأطفال في سن المراهقة المبكرة يفكرون في تاريخ بلدتهم ويتحدون الأفكار المسبقة الصعبة التي قد يجلبها أشخاص آخرون إليها ".

يقول "ماكراي"، إن هناك محاولة للتواصل مع كتاب من جميع الأعمار والخلفيات، وجذبهم إلى نفس المنصة لمعالجة نفس الأسئلة حول المكان والتراث والهوية، "نأمل أن تلهم الخريطة الناس على الكتابة، بغض النظر عن أعمارهم أو خبرتهم، وأن تملأ بالآلاف من القصائد الجديدة حول الأماكن التي تعني شيئًا لهم ... نريد الاحتفال بتنوع وتاريخ وشخصية الأماكن المحيطة لنا."

ومن المقرر أن يعمل موقع "أماكن الشعر" على الإنترنت مباشرة حتى 4 أكتوبر، عندما يقترب من الإدخالات الجديدة ولكن يظل مفتوحًا للقراء.مشروع بريطانى لعمل خريطة لوصف مدن المملكة بقصائد الشعر

يقوم مشروع وطنى للفنون المجتمعية فى المملكة البريطانية، على إعادة عمل خريطة شعرية للمملكة، بحيث تتوافق القصائد مع وصف المواقع، وهو إعادة إحياء لمشروع كلاسيكى يعود من القرن السابع عشر.

وبحسب ما نشرته جريدة "الجارديان" البريطانية، تعد القصائد المكتوبة عن المد، جزءًا من مشروع أماكن الشعر، وهى مبادرة لفنون المجتمع حيث يتم دعوة أفراد الجمهور لكتابة قصائد للمواقع فى إنجلترا وويلز، على خريطة رقمية للمواقع التى ألهمتهم، ويدير المشروع الشاعر بول فارلى وأندرو ماكراى من جامعة إكستر.

أقرأ ايضا :

نشر الصور الرسميّة الأولى لحفلة زفاف الأمير هاري وميغان ماركل

 
يصف ماكراى المشروع، بأنه "جهد استثنائى وفريد ومجنون قليلاً لوصف تاريخ وجغرافيا إنجلترا وويلز - كل ذلك"، ويمتلك الأخير وفارلى، رؤية حول إحياء القصيدة الملحمية فى نسخة متعددة اللغات من القرن الحادى والعشرين، تسجل فى الشعر ما تعنيه أماكن إنجلترا وويلز للأشخاص الذين يسكنونهم".
 
يقول ماكراى إن جودة الطلبات المقدمة كانت عالية للغاية، "لدينا كاتب واحد ينتج سلسلة من 24 قصيدة عن ساوثيند، وورش عمل رائدة أخرى ، وآخرون يكتبون استجابة للأحداث التى نظمناها مع شركاء فى أنحاء مختلفة من البلاد، وبعض المجموعات المدرسية تكتب حول تاريخ وسمعتهم من مواقعهم.
 
كانت هناك مجموعة كبيرة من القصائد التى وضعتها مدرسة فى لونغ إيتون، حيث كان الأطفال فى سن المراهقة المبكرة يفكرون فى تاريخ بلدتهم ويتحدون الأفكار المسبقة الصعبة التى قد يجلبها أشخاص آخرون إليها ".
 
يقول "ماكراى"، إن هناك محاولة للتواصل مع كتاب من جميع الأعمار والخلفيات، وجذبهم إلى نفس المنصة لمعالجة نفس الأسئلة حول المكان والتراث والهوية، "نأمل أن تلهم الخريطة الناس على الكتابة، بغض النظر عن أعمارهم أو خبرتهم، وأن تملأ بالآلاف من القصائد الجديدة حول الأماكن التى تعنى شيئًا لهم ... نريد الاحتفال بتنوع وتاريخ وشخصية الأماكن المحيطة لنا."
 
ومن المقرر أن يعمل موقع "أماكن الشعر" على الإنترنت مباشرة حتى 4 أكتوبر، عندما يقترب من الإدخالات الجديدة ولكن يظل مفتوحًا للقراء.

قد يهمك أيضا : 

الملكة إليزابيث تفضّل الجدّية في التعامل مع كيت ميدلتون

 ملكة إنجلترا تُخطِّط لمفاجأة ميغان ماركل في عيدها ميلادها الـ38

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مشروع وطني فنّي لعمل خريطة رقمية تصف مدن بريطانيا بقصائد شعر مشروع وطني فنّي لعمل خريطة رقمية تصف مدن بريطانيا بقصائد شعر



بفستان ميدي أنثوي بامتياز من ماركة فيليب فاريلا

تألقي باللون الزهري على طريقة الملكة ليتيزيا الساحرة

مدريد ـ لينا العاصي

GMT 03:14 2019 الإثنين ,14 تشرين الأول / أكتوبر

المصممون العرب يختارون إطلالات لعروس خريف 2020
المغرب اليوم - المصممون العرب يختارون إطلالات لعروس خريف 2020

GMT 03:59 2019 الإثنين ,14 تشرين الأول / أكتوبر

"الساحة الحمراء" قلب موسكو النابض بالجمال
المغرب اليوم -

GMT 01:54 2019 الإثنين ,14 تشرين الأول / أكتوبر

فجر السعيد تُعلّق على الشامتين في مرضها
المغرب اليوم - فجر السعيد تُعلّق على الشامتين في مرضها

GMT 21:58 2019 الثلاثاء ,01 تشرين الأول / أكتوبر

كرستيانو رونالدو يُلمّح إلى موعد اعتزاله كرة القدم

GMT 22:43 2019 السبت ,12 تشرين الأول / أكتوبر

بدر هاري يعبر عن صدمته ويعتبر المقطع ب"المروع"

GMT 02:13 2017 الأربعاء ,11 تشرين الأول / أكتوبر

أطباء يكشفون عن علاج يعيد لون الجلد لمرضى البهاق

GMT 19:09 2015 الأحد ,25 كانون الثاني / يناير

خرافات تثير مخاوف البريطانيين خلال السفر بالطائرة

GMT 05:44 2018 الأحد ,23 أيلول / سبتمبر

أخطاء يقع فيها الرجل عند شراء الساعات

GMT 06:52 2019 الأربعاء ,02 تشرين الأول / أكتوبر

جوزيه مورينيو يؤكد لم أحلم بالتدريب عندما كنت صغيرًا

GMT 14:55 2019 الثلاثاء ,02 إبريل / نيسان

يحذرك من ارتكاب الأخطاء فقد تندم عليها فور حصولها

GMT 14:16 2017 الأربعاء ,14 حزيران / يونيو

يوسف الشريف يبدع في ارتداء قناع جوني ديب باحترافية
 
almaghribtoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib