دار الكتب والوثائق تستضيف الناقد السينمائي مهدي عباس
آخر تحديث GMT 20:51:42
المغرب اليوم -

من أجل الحديث عن تاريخ السينما العراقية

دار الكتب والوثائق تستضيف الناقد السينمائي مهدي عباس

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - دار الكتب والوثائق تستضيف الناقد السينمائي مهدي عباس

دار الكتب تستضيف والوثائق الناقد السينمائي مهدي عباس،
بغداد- نجلاء الطائي

تحت شعار "بغداد تنضم إلى شبكة المدن الإبداعية التابعة لليونسكو" ، استضافت دار الكتب والوثائق الناقد السينمائي مهدي عباس، في جلسة حضرها نخبة من السينمائيين والفنانين والإعلاميين وموظفي الدار.

وألقى الناقد السينمائي مهدي عباس محاضرة بعنوان: "تاريخ السينما العراقية.. بغداد في عناوين الأفلام "، مصطحبا الحضور في جولة إلى عالم السينما على امتداد سنوات تنتمي إلى القرن العشرين الفائت وصولا إلى السينما في الوقت الحاضر، وما تعرضت له من عقبات وتحديات، متطرقا إلى موضوعة السينما والإرهاب، وقد أقيم على هامش الجلسة معرض بمؤلفاته.

وافتتحت الجلسة بقراءة سورة الفاتحة على أرواح شهداء العراق، ثم ترحيب بالناقد وعرض سيرته حيث أنه خبير ومستشار سينمائي وفاحص نصوص وأفلام في دائرة السينما والمسرح، أشرف على صفحات السينما في عدّة صحف ومجلات عراقية، ونشر العديد من البحوث والدراسات السينمائية، وأصدر أول جريدة سينمائية في العراق اسمها عالم السينما وصدر منها 14 عدداً ثمَّ توقفت لأسباب مالية، واشترك بالكثير من لجان فحص النصوص والأفلام في دائرة السينما والمسرح، كما اشترك بعدّة لجان تحكيم سينمائية داخل العراق، ترجم حوار أكثر من عشرين فيلما عراقيا من وإلى الإنكليزية.

وأصدر الناقد مهدي عباس حتى اليوم 12 كتاباً: دليل الفيلم الروائي العراقي، موسوعة المخرجين العرب في القرن العشرين ، كتابات في السينما العراقية، قضية شعب: جولة مع السينما الكردية ، دليل الفيلم الروائي العراقي الطويل – الجزء الثاني، الدليل الشامل للفيلم الروائي العراقي الطويل 1946، السينما العراقية عام 2013، السينما العراقية عام 2014، أفلام ولكن؟!!، بغداد في عناوين الأفلام، السينما العراقية عام 2015، السينما والإرهاب.

وتضمنت الجلسة استعراض الناقد السينمائي مهدي عباس تاريخ السينما العراقية، قائلا إن السينما العراقية تمتلك تاريخا كبيرا وهي الرابعة عربيا وأنعام 1946 البداية الحقيقية للسينما العراقية؛ لأنَّها سنة إنتاج أول فيلم عراقي هو "ابن الشرق".

واستعرض الناقد كيف جاء اسم بغداد في عناوين الأفلام في السينما العالمية من خلال قصص ألف ليلة وليلة ومنها علاء الدين والمصباح السحري والسندباد البحري وعلي بابا والأربعين حرامي ومنذ أيام السينما الصامتة وحتى يومنا هذا جرى تداول هذه القصص حتى بلغ عدد الأفلام التي تناولتها"1670 " فيلما وأكثر في السينما الهندية والأميركية.

 

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

دار الكتب والوثائق تستضيف الناقد السينمائي مهدي عباس دار الكتب والوثائق تستضيف الناقد السينمائي مهدي عباس



GMT 07:37 2019 الثلاثاء ,15 تشرين الأول / أكتوبر

علماء المصريات حول العالم يحدّدون مصير مومياء توت عنخ آمون

قدمت باقة من أجمل أغانيها بدأتها بـ"الرقم الصعب"

نجوى كرم تتألق في مهرجان "الجميزة" بإطلالة حيوية وجذابة

بيروت - المغرب اليوم

GMT 09:41 2019 الخميس ,17 تشرين الأول / أكتوبر

استمرار فعاليات أسبوع الموضة العربي بحضور مصممين شباب
المغرب اليوم - استمرار فعاليات أسبوع الموضة العربي بحضور مصممين شباب

GMT 02:41 2019 الخميس ,17 تشرين الأول / أكتوبر

استمتع بعطلة سياحية في أبرز مناطق موريشيوس الرائعة
المغرب اليوم - استمتع بعطلة سياحية في أبرز مناطق موريشيوس الرائعة

GMT 02:36 2019 الثلاثاء ,15 تشرين الأول / أكتوبر

متاجر "آبل استور" حول العالم تجتمع حول مهرجان الرسم
المغرب اليوم - متاجر

GMT 20:16 2019 الثلاثاء ,15 تشرين الأول / أكتوبر

"فيصل فجر" يشتبك بالأيدي مع زميل له في المنتخب

GMT 02:36 2019 الإثنين ,23 أيلول / سبتمبر

17 سببا و8 طرق لعلاج الم المفاصل الشديد

GMT 00:35 2017 الإثنين ,18 كانون الأول / ديسمبر

البقالي نقيبا جديدا لهيئة المحامين في مكناس

GMT 20:14 2016 الأحد ,07 شباط / فبراير

وحمة على جسم مولودي

GMT 02:10 2016 الأربعاء ,02 تشرين الثاني / نوفمبر

الخنافس تهاجم المنازل مع حلول الخريف للحصول على الدفء

GMT 02:00 2018 الثلاثاء ,03 إبريل / نيسان

حكيمي ضمن تشيكل ريال مدريد أمام يوفنتوس الإيطالي

GMT 13:09 2018 الثلاثاء ,30 كانون الثاني / يناير

"الأحد الأسود" يهدد مصير تقنية الفيديو بعد ارتباك الحكام

GMT 12:20 2017 الأحد ,31 كانون الأول / ديسمبر

باخ يدافع عن قرارات اللجنة الأولمبية بشأن منشطات الروس

GMT 01:05 2017 الخميس ,14 كانون الأول / ديسمبر

شذى حسون تعلن أنّ التنويع في الفن مطلوب
 
almaghribtoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib